الحوار المتمدن - موبايل



إشارة الكاف والنون

أديب كمال الدين

2018 / 4 / 19
الادب والفن


إلهي،
إذ زلزلني مَن زلزلني،
رفعتُ إليكَ كفّين باكيتين
فرأيتُهما، وأنا وسطَ ذهولٍ هائل،
تجوسان غيومَكَ الكبرى
وسماواتكَ السبع العظمى
ثمَّ تعودان إليَّ مِن الشجرة
بكتابِ النورِ على النور
ومواقف مَن قاسى وتعذّبَ مِن قَبْلي
في العَلَنِ وفي المستور.
إلهي،
كانَ ذلك يوم ظهوري
شمساً من حرف
ونقطةَ روح.
كانَ ذلك يوم خروجي منتصراً
أحملُ كافاً في كفّي اليمنى
وأحملُ، في كفّي اليسرى، النون.

*******************
www.adeebk.com







اخر الافلام

.. باريس عاصمة للريغي... في عيد الموسيقى


.. تونس: استعدادات لـ-المهرجان الدولي لسينما المناجم- في الجريص


.. صباح العربية | فسحة أمل فوق ركام الألم.. العالم يحيي يوم ال




.. قذائف السويداء .. مسرحية جديدة من مسرحيات ميليشيا النظام


.. صباح العربية العالم يحيي يوم الموسيقى