الحوار المتمدن - موبايل



يجوز إفطار لاعبى المنتخب بمونديال روسيا برمضان وقد كفر من أفتى بكفرهم

مصطفى راشد

2018 / 4 / 20
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


-------------------------------------------------------------
ورد لنا عبر الإنترنت سؤال من الدكتور عبد الله النواف يقول فيه :- هل يجوز للاعبى المنتخبات العربية مصر والسعودية وتونس والمغرب لكرة القدم فى مونديال روسيا القادم الإفطار بنهار رمضان لو صادف موعد المباراة نهار رمضان علماً بأن هناك أحد المشايخ أفتى بتكفير وإهدار دم من يفطر منهم على قناة تن ؟
وللإجابة على هذا السؤال نقول :-
بداية بتوفيق من الله وإرشاده وسعياً للحق ورضوانه وطلباً للدعم من رسله وأحبائه نصلى ونسلم على كليم الله موسى عليه السلام، وكل المحبة والسلام لكلمة الله المسيح له المجد فى الأعالى، وكل السلام والتسليم على نبى الإسلام محمد ابن عبد الله كما نصلى ونسلم على سائر أنبياء الله لا نفرق بين أحداً منهم ----- اما بعد----------
فهذا الأمر قد وضح القرآن الكريم حكمه بكل وضوح فى سورة البقرة الآية 183 بقوله تعالى (يأَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُواْ كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ * أَيَّامًا مَّعْدُودَاتٍ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ ) ص ق فالآية بها حكمان ينطبقان على لاعبى المتخبات بمونديال روسيا لكرة القدم الأول يعطيهم الحق فى الإفطار بشرط القضاء فى وقت آخر والحكم الثانى يعطيهم الحق فى الإفطار بشرط إطعام مسكين عن كل يوم يفطره ألاعب وله أن يختار إيهما – فقوله تعالى ( فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ) بها الحكم الأول حيث أن المسافر يحق له الإفطار وعليه القضاء حينما يعود لموطنه أو مكان إقامته إذا كان مسافراً بعيداً عن موقع إقامته فوق 40 كيلو متر والمسافة بين بلدان المنتخبات الأربعة تفوق هذه المسافة عشرات المرات --- أما الحكم الثانى من الآية الذى يوضح قمة تيسير الشرع وهو بيان حكم الشخص العادى الطبيعى اى غير المريض والمسافر فى قوله تعالى ( وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ ) أى أن أى شخص سليم طبيعى لا يطيق الصيام يجوز له الإفطار وإطعام مسكين عن كل يوم لأن هذا هو الهدف الرئيسى من الصيام وهو أن يشعر الغنى بالفقير فيطعم المسكين الفقير وذلك مثل من قد يضره العطش فى الحر أو من يجعله الصيام عصبى أو من لا يستطيع إتمام عمله الذى كان يفعله فى الأيام العادية أو من يعمل بأعمال شاقة مثل الأفران والمعمار والطرق والمحاجر والمناجم والسائق والكمسارى وغيرها وايضا من يلعب مثل كرة القدم لما فيها من مشقة وإفراز نسبة كبيرة من العرق تحتاج للتعويض الفورى وإلا قد تودى بحياة الاعب وايضا لتحمل الاعب مسئولية أمة لتحقيق أمالها فيكون إطعام مسكين هى الغاية الأعلى للشارع بكفالة المسكين الفقير وحماية حياة الاعب وبدنه لأن الحفاظ على حياة الإنسان هى الركن الأول فى الإسلام أما بالنسبة للحوار الذى صدر من أحد المشايخ على قناة تن بقوله أن من يفطر من لاعبى الفرق يكون كافراً ويُهدَر دمه فهذا شخص جاهل وقد باء هو بالكفر لأنه إستند لحديث مزور على سيدنا النبى (ص) مدعيا أنه قال : " عُرَى الْإِسْلَامِ وَقَوَاعِدُ الدِّينِ ثَلَاثَةٌ عَلَيْهِنَّ أُسِّسَ الْإِسْلَامُ ، مَنْ تَرَكَ مِنْهُنَّ وَاحِدَةً ، فَهُوَ بِهَا كَافِرٌ حَلَالُ الدَّمِ : شَهَادَةُ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ ، وَإِقَامُ الصَّلَاةِ الْمَكْتُوبَةِ ، وَصَوْمُ رَمَضَانَ ) مع العلم أن هذا الحديث منقطع السند ومنفى المصدر أى أنه مزور على سيدنا النبى ومع ذلك يستند إليه هذا الشيخ الجاهل ليكفر ويحرض على قتل ألاعبين ومن يفعل مثلهم دون أن يهتز لهذا الشيخ جفن لأنه يعلم أن أحدا لن يحاسبه فالحساب فى وطننا لمن يريد نشر صحيح الإسلام المسالم السمح ومن يريد إظهار إنسانية الإسلام -- وعلى كل مسئول أن يتحمل مسئوليته لأن سكوته عن ذلك هى مشاركة فى الإساءة لصورة الإسلام والساكت عن الحق شيطان أخرس .
هذا وعلى الله قصد السبيل وإبتغاء رضاه
الشيخ د- مصطفى راشد عالم أزهرى وأستاذ الشريعة الإسلامية
وعضو نقابة المحامين المصرية وإتحاد الكتاب الأفريقى الأسيوى
ورئيس منظمة الضمير العالمى لحقوق الإنسان ت 0061452227517 موبايل وفيبر وواتساب وايمو
E: rashed_orbit@yahoo.com
http:||www.ahewar.org|m.asp?i=3699







التعليقات


1 - كلام سليم
الجندي ( 2018 / 4 / 20 - 14:06 )
https://islamqa.info/ar/208110
اظن هاي المرة كان كلام سليم
او على الاقل الحديث الذي تم الاستدلال به ضعيف ولا يصح


2 - يطيقونه= لا يطيقونه???!!!
ملحد ( 2018 / 4 / 21 - 20:07 )

تقول الاية:( وَعَلَى الَّذِينَ (((يُطِيقُونَهُ)))(أي الصيام) فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ)
وأستاذنا هنا يفسّر كلمة (يطيقونه) ب: ( لا يطيقونه)???!!!!
حيث يقول:( أى أن أى شخص سليم طبيعى (((لا))) يطيق الصيام يجوز له الإفطار وإطعام مسكين ...)???!!!!
هل يستطيع احد التوضيح?
تحياتي


3 - الاية منسوخة??!!!
ملحد ( 2018 / 4 / 21 - 20:26 )
الاية: (وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ) منسوخة!! وقد نسختها آية:( ..فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ.. )
http://fatwa.islamweb.net/fatwa/index.php?page=showfatwa&Option=FatwaId&Id=139417
تحياتي


4 - الرد على نسخ الاية عند ملحد
الجندي ( 2018 / 4 / 21 - 20:52 )
سيدي الناسخ والمنسوخ حتى يقطع الشك به او حتى نعتبهر يجب وجود حديث صحيح عن النبي عليه السلام ينسخ الاية الكريمة اما اسلام ويب موقع اسلامي وهابي خطير


5 - اخي ملحد
الجندي ( 2018 / 4 / 21 - 20:53 )
السيد مصطفى راشد من التيار الحر وليس من اتباع السلفية الوهابية


6 - اخي الجندي
ملحد ( 2018 / 4 / 21 - 21:37 )

تقول:( اما اسلام ويب موقع اسلامي وهابي خطير)
رد: هل انت بذلك تكفّر الاسلام الوهابي وتخرجه من ملة الاسلام?
اريد جوابا واضحا وصريحا!
تحياتي


7 - اخي احمد
ملحد ( 2018 / 4 / 21 - 21:44 )

تقول:( السيد مصطفى راشد من التيار الحر وليس من اتباع السلفية الوهابية)
رد: انا اعلم ذلك حتى قبل ان تعلم انت! فانا معلّق عريق في الحوار المتمدن. انا من الذين يحترمون الاخ الكاتب
ولكن! التعطير والترقيع لم يعد يجدي نفعا!
فجيل اليوم اكثر ثقافة ووعيا وشغفا للمعرفة والعلوم....
تحياتي


8 - اخي احمد الجندي
ملحد ( 2018 / 4 / 21 - 21:50 )

لماذا لم ترد على مداخلتي رقم 2 ?!
ألم يكن افضل لغويا لمؤلف القران ان يقول: ( وَعَلَى الَّذِينَ (((لا)))يُطِيقُونَهُ(أي الصيام) فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ ) ? فالهاء تعود للصيام أليس كذلك?!
انتظر ردك!


9 - اجابة على اسئلتك
الجندي ( 2018 / 4 / 22 - 08:49 )
قول:( اما اسلام ويب موقع اسلامي وهابي خطير)
رد: هل انت بذلك تكفّر الاسلام الوهابي وتخرجه من ملة الاسلام?
اريد جوابا واضحا وصريحا!
1 لا احب ان اكفر اي مسلم
2 ولكن نوعا ما نعم
او على الاقل المتشددين منهم جدا
والي بكفروا بقية المسلمين

ولكن! التعطير والترقيع لم يعد يجدي نفعا!
استعمله المسحيين قبل3 قرون
واليهود اليوم ايضا بستعملوه اذن اين العيب
فجيل اليوم اكثر ثقافة ووعيا وشغفا للمعرفة والعلوم....
ولذلك يقبلون على التيارت الحرة
وفي الحقيقة هذا السب الحقيقي للترقيع لانهم خرجوا من القارورة واطلقوا تفكيرهم
فمنهم من الحد ومنهم من حرك الدين كما يراه متناسبا مع الانسانية
وبغض النظر ان كان كلامه سليم وهو الدين الصحيح او كان تدليسا منه لكي يجعل دينه انسانيا المهم فعل ذلك
عن سؤالك اللغوي
انت تنسى ان الكلمة في العربية لها الف معنى ومن المعاني دلالات ومن الدلالات اصطلاح والاصطلاح اتفاق الناس على معنى للكلمة ولو خالف معناها الاصلي فالكثير من الكلمات اليوم لا تستخدم بمعناها الحقيقي وانما تستخدم بمعاني وهمية لا تحتملها
مثل كلمة لغة او شاتر
ونفس الشيء


10 - اجابة على اسئلتك الجزء الثاني
الجندي ( 2018 / 4 / 22 - 08:52 )
وعلى نفس المنوال بعض الكلمات تحمل معاني كثيرة ولكن كثرة استخدامها في معنى محدد جعلنا ننسى المعاني الاخرى لها ولكن هل يعني ان المعاني الاخرى لها غير حقيقية ولم تكن موجودة ولا يمكن ان تاتي الكلمة بها خاصة عندما نتحدث عن كتاب عمره 1400 سنة
اذن بيننا معاجم اللغة العربية وكتب علماء اللغة القدماء
هم اعلم منا باللغة
تفضل من المعجم
مبدئيا
يطيق فعل مضارع من الفعل الماضي الثلاثي طاق
أطاق العملَ الصَّعب : طاقَه ، قدر عليه ، احتمله بمشقّة
https://www.almaany.com/ar/dict/ar-ar/%D9%8A%D8%B7%D9%8A%D9%82/
احتمله بمشقة
طاقَ
طاقَ يَطِيق ، طِقْ ، طَيْقًا ، فهو طائق ، والمفعول مَطِيق :-
• طاق الأمرَ قدر عليه بمشقة :- { وَعَلَى الَّذِينَ يَطِيْقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ } [ قرآن ]
من معجم اللغة العربية تجد كل شيء في الرابط


11 - شكرا على ردك المهذب
ملحد ( 2018 / 4 / 22 - 10:25 )
اخي الجندي, شكرا على ردك المهذب
انت تعترف في ردك ان هناك ترقيع وتعطير للاسلام مثله مثل بقية الاديان وهذا صحيح, فليس المسلمون وحدهم من يعطّر ويرقع.
وهذا ما يؤكد بشرية الاديان!
وبالنسبة للتكفير اصبحت المعادلة كالتالي: مسلم سني معتدل يكفّر مسلم سني متشدد ويكفّر الشيعي وبقية المذاهب, مسلم سني متشدد يكفر مسلم سني معتدل والشيعي وبقية المذاهب! ونفس الكلام يقال عن المسلم الشيعي المتشدد والمعتدل, فماذا بقي من الاسلام والمسلمين غير مكفر??!!
وحول
تفسير كلمة يطيقونه, بمعنى يحتملونه بمشقّة!
فيصبح تفسير الاية: وعلى الذين يحتملونه ولكن بمشقة?! ان لا يصوموا وعليهم فدية طعام مسكين, أي ان صيام رمضان ليس إجباريا! وهو ما يتناقض كليا مع مقولة ان الصيام ركن اساسي من الاسلام , وكذلك يتناقض مع آية: فمن شهد منكم الشهر فليصمه
ثم من يستطيع تحمّل صيام شهر كامل بلا مشقة?!!
ثم أليس تحمّل الصيام بمشقة في سبيل (ارضاء الله والتقرب له) هو هدف المؤمن الاخير?!
ثم ان الاخ الكاتب نفسه فسر كلمة (يطيقونه) ب (لا يطيقونه!) بمعنى لا يتحملونه , بشكل واضح وصريح! راجع المقال!


12 - على كل حال سيد ملحد
الجندي ( 2018 / 4 / 22 - 11:02 )
بقية كلامك راح ابحث فيه بشكل خاص ويمكن اكتب فيه
ولكن عن مسالة التكفير
انا لم اكفر الا السلفي الوهابي المتشدد
وفعليا مهما قرات عنهم طالما لم تكن بينهم لا يمكن معرفتهم
يعني لا اظن اني اخطات عندما كفرتهم مع العلم انني لم اقل يوما انهم كفار وطلعت على الملأ فانت سألتني عن رأي فقط


13 - فمن شهد منكم الشهر فليصمه
عبد الحكيم عثمان ( 2018 / 4 / 22 - 11:59 )
على شريطة ان لايكون مريضا وعلى شريطة ان لايكون على سفر وعلى شريط ان يطيقه بدون مشقة لقوله تعالى:
فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضًا أَوْ عَلَىٰ-;- سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۚ-;- وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ ۖ-;- فَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ ۚ-;- وَأَن تَصُومُوا خَيْرٌ لَّكُمْ ۖ-;- إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (-184 سورة البقرة
ومعنى من تطوع خيرا تخص الذي لايشكل عليه مرضه خطر ان صام ولايشك سفره عليه اي عناء كما السفر اليوم بالطائرات او السيارات المكيفة
ولكن هناك حديث نبوي يلطم من يقول ان الاية الاية: (وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ) نسخت بالاية( ..فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ.. )
: ( إن الله تعالى يحب أن تؤتى رخصه ، كما يكره أن تؤتى معصيته )
وعدم صيام المريض والمسافر والذين يطيقونه رخصة من الله
وقال رسول الاسلام فيمن رفض الرخص التي منحها الله لعباده في الصيام بالعصاة فمن قال بنسخ هذه الايات التي فيها رخص للصائم من الله عصاة لاشك


14 - ( أولئك العصاة أولئك العصاة )
عبد الحكيم عثمان ( 2018 / 4 / 22 - 12:03 )
روى مسلم (1114) عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ خَرَجَ عَامَ الْفَتْحِ إِلَى مَكَّةَ فِي رَمَضَانَ فَصَامَ حَتَّى بَلَغَ كُرَاعَ الْغَمِيمِ - وهو موضع بين مكة والمدينة- فَقِيلَ لَهُ : إِنَّ النَّاسَ قَدْ شَقَّ عَلَيْهِمْ الصِّيَامُ ، وَإِنَّمَا يَنْظُرُونَ فِيمَا فَعَلْتَ . فَدَعَا بِقَدَحٍ مِنْ مَاءٍ بَعْدَ الْعَصْرِ ، فَرَفَعَهُ حَتَّى نَظَرَ النَّاسُ إِلَيْهِ ، ثُمَّ شَرِبَ . فَقِيلَ لَهُ بَعْدَ ذَلِكَ : إِنَّ بَعْضَ النَّاسِ قَدْ صَامَ . فَقَالَ : أُولَئِكَ الْعُصَاةُ ، أُولَئِكَ الْعُصَاةُ .
فيستفاد من سياق الحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم سماهم عصاة لسببين :

الأول : أنهم صاموا مع المشقة .

الثاني : أن النبي صلى الله عليه وسلم أفطر من أجل أن يقتدوا به ، فكأنه أمرهم بالفطر فلم يفعلوا فسماهم عصاة .

فكل من يصوم ويشق عليه الصيام عاصي لرسول الاسلام عليه افضل الصلاة والسلام


15 - الي المعلقين ان يطيقوا اللعة
محمد البدري ( 2018 / 4 / 22 - 15:47 )
يا سادة اللغة العربية لغة بدائية لم تكتمل اركانها بعد. قواعد النحو والصرف كلها شواذ ويتم تركيب الجملة ليس علي قواعد منطقية انما لزرع نغم وايقاع لطمس المعاني وتمرير الاكاذيب. فاللفظ يحمل دلالات متناقضة ومنها اسم الله، حيث يقول القرآن وصفا لله وخداع السامعين (انه نعم المولي ونعم النصير) بينما المولي هو العبد والموالي هم العبيد. فمن خصائص اللغات البدائية كلها الادغام في المعاني والدلالات قبل الوصول الي تخصيص لفظ مستقل لكل معني. كان العقل في بدايات النطق واستخدامه للصوتيات اللسانية بهدف التواصل غير قادر علي تمييز التناقضات فجمع بينهما ان لم تكن هي متضمنة مع بعضها في دلالة واحدة داخل العقل. بدا التمييز تقليدا لما اخترعه البدائي من تمييز صوت الطبل ودق الاحجار كل نغمة لكل حادث. انثربولوجيا اللغة تحكي الكثير عن اصول اللغات وكيفية صقلها عبر تاريخ الاستخدام باحتياجاتها الملزمة كلزوم ما يلزم.
تحياتي للعزيز الفاضل استاذ مصطفى راشد ولكل من شارك لمزيد من التساؤل من اجل مزيد من المعرفة


16 - يا استاذ محمد البدري
الجندي ( 2018 / 4 / 22 - 16:56 )
معذرة انت ايش اصلك بعد اذنك
وايش اللغة التي تتكلم بها وهل انت عالم لغات لتقول هذا الكلام ؟؟؟؟؟؟؟؟
واذا كنت عالم لغات ما البديل
افتيلنا

اخر الافلام

.. تواصل مباحثات الكتل الشيعية في العراق لتشكيل الحكومة


.. جميع الأساقفة التشيليين يقدمون استقالاتهم إلى البابا على خلف


.. عدم اهتمام الحكومة العراقية بالسياحة الدينية في العراق التي




.. دفعة أولى من عناصر تنظيم -الدولة الإسلامية- تغادر معقلها في


.. سياسيون ومحافظون ونجوم الفن والإعلام فى حفل إفطار الشبان الم