الحوار المتمدن - موبايل



العظماء والمرأة

محمد عبد الكريم يوسف

2018 / 4 / 24
حقوق المراة ومساواتها الكاملة في كافة المجالات



كثير من الحكام الكبار والكتاب والفلاسفة ورجال الدين والموسيقيين وصناع السينما والشعراء والقادة السياسيين وشخصيات التلفزيون تحدث عن المرأة بإسهاب ومنهم من مدحها ومنهم من هاجمها ومنهم من وضعها في ركن بجانب الآلهة .
يقولون عندما تتحدث عن المرأة اغمس ريشتك بالنور ويقولون عندما تتحدث المرأة تتحدث عن وباسم كل نساء الأرض من فجر التاريخ وحتى اليوم. لكن عندما تقرأ أراء العظماء بالمرأة قد تصاب بالدهشة وقد تقف متسمرا أمام ما يقولون . هي الحياة بحلوها ومرها .
تدور الكثير من المناقشات الأكاديمية والمجتمعية حول الجندرية وحول المساواة بين الرجل والمرأة في مجتمع ذكوري أبوي يسيطر فيه الذكر مجتمعيا وقانونيا على مقاليد الأمور . سنورد في هذا المقال أراء عدد من الحكام والكتاب والسياسيين والفلاسفة ورجال الدين وصناع السينما والشعراء والقادة الذين كان لهم دورا في بناء الحضارة الإنسانية على مر العصور ونستغرب وجهات نظرهم الجندرية التي شكلت علم النفس الجمعي في الحياة الإنسانية .
مارتن لوثر
يقول مارتن لوثر : " كلمات الله ومشيئته واضحة بجلاء . لقد خلقت النساء لتكون إما زوجات أو عاهرات."
ويصعب أن نصدق أن مارتن لوثر رجل الدين والمؤلف الموسيقي والقس والذي لعب دورا كبيرا في الاصلاح البروتستانتي يمكن أن يقول شيئا كهذا . هناك قول شهير آخر من كتاب " حديث مع مارتن لوثر " صدر ضمن الأعمال الكاملة لمارتن لوثر يقول فيه: " لقد خلق الله الرجل بصدر عريض لا بأرداف عريضة وبهذا الجزء يمكن أن يكون حكيما ونادرا ما تخرج الفاحشة من هذا الجزء . والأمر معكوس بالنسبة للمرأة فهي تمتلك الكثير من الفحشاء والقليل من الحكمة . "




أرسطوطاليس:
يعد أرسطوطاليس أهم فلاسفة اليونان القديمة وقد ساهم في علوم المنطق والميتافيزيقيا والرياضيات والبيولوجيا وعلوم النبات والجمال والسياسة والزراعة والطب والرقص والمسرح . كان تلميذ أفلاطون الذي درس وتهذب على يد سقراط . سمي أرسطوطاليس بالمعلم الأول وقيل عنه أنه أول من كتب وآخر من كتب وكان أستاذ الإسكندر المقدوني الفريد وكان الإسكندر يشاوره في كل صغيرة وكبيرة حتى بالزواج .
يقول أرسطوطاليس عن المرأة كلاما غريبا : " الزوجة الصالحة يجب أن تكون مطيعة مثل العبد. "
ونحن نتساءل عن منطقية هذا الكلام وأبعاده الاجتماعية والسياسية والاقتصادية .


عظماء المفكرين في الغرب مع الامبراطور الاسكندر المقدوني العظيم
جون وين
نتذكر الرجل الأبيض بقبعته السوداء وحذاء رعاة البقر والذي يقول الأشياء الحكيمة دائما لدرجة أن الأكاديمية التي تمنح الممثلين الجوائز و صناع الأفلام يسترشدون بنصائحه . يظهر الرجل في أفلام جون وين حكيما لا يشق له غبار لدرجة أننا نتذكر الفلسفة الرواقية أيام اليونان القديمة عندما يتحدث مع رفاقه.
من أقواله : " لا شيء يقهر الشجاج إلا الموت ." ويقول أيضا : " الحياة قاسية لكن الغباء أقسى ."
وعن النساء يقول : " للمرأة الحق أن تعمل حيث تريد طالما أن الغداء جاهز عندما تكون أنت في البيت . "

جون وين
فريدريك نيتشة
فريدرك نيتشة فيلسوف ومفكر وناقد ومؤلف موسيقي وشاعر وعالم وباحث في اللغات اللاتينية والإغريقية ويعد من أعظم المفكرين في العصر الحديث. أثرت أعماله كثيرا في الفلسفة الغربية والتاريخ الفكري الحديث. يتكلم المفكر الألمعي نيتشة عن المرأة بغرابة حين يقول:
" عندما يتولد لدى المرأة ميل نحو البحث العلمي يكون لديها في العادة خلل في الأعضاء التناسلية " .



أليس من المدهش أن يكون لدى هذا المفكر العظيم أراء كهذه ؟ خاصة وأن علماء آخرين تأثروا بفلسفة الرجل مثل سيغوند فرويد وجان بول سارتر ومارتن هيدجر وآخرين .

نابليون بونابرت
نابليون بونابرت أول إمبراطور لفرنسا . يعد بونابرت من أعظم القادة العسكريين في تاريخ الغرب. وهو من أصدر قانون نابليون الذي يمنع الحصول على الامتيازات بسبب المولد أو العائلة كما أطلق الحرية الدينية وفرض على الحكومة أن تختار موظفيها من الأكفاء والمؤهلين علميا وعمليا وألمح إلى ضرورة وجود حرية ديمقراطية . الغريب أن لهذا القائد الأوروبي الشهير رأيا بالمرأة يناقض كل معتقداته وأرائه يقول نابليون في المرأة : " لقد أرادت الطبيعة أن تكون المرأة من العبيد . المرأة مجرد متاع لا أكثر ."
ونحن نتساءل كيف يمكن لهذا الرجل الذي حقق مجدا خياليا وانتصارات كبرى وسبب الكثير من التراجيديا أن يتفوه بكلام كهذا عن المرأة . يبدو أن بيتهوفن كان على حق عندما رفض أن يهديه إحدى سيمفونياته فور تتويجه إمبراطورا رغم أنها كانت مؤلفة خصيصا له . وعندما سئل بيتهوفن عن سبب رفضه إهداء نابليون السيمفونية رد قائلا : " لقد كان صديقي قائدا فذا .الآن صار ديكتاتورا. "
سول بيلو :
سول بيلو كاتب أمريكي كندي من أصول يهودية معروف جدا بأعماله الغنية التي توازي بنك معلومات في الأدب والحائز على عدد من الجوائز العالمية الثمينة . حصل على جائزة بوليتزر وجائزة نوبل في الأدب والمدالية الوطنية للفنون وهو الكاتب الوحيد الذي فاز بجائزة الكتاب الوطني ثلاث مرات . لكن هذا الكاتب الشهير يربك القراء في أرائه حول المرأة . يقول : " المرأة ليست أكثر من سكة قطار يمشي عليها الرجل . " فما رأيكم ؟ دام فضلكم .

(سول بيلو )

نورمان ميلر
نومان ميلر من الروائيين الأمريكيين العظام الذين يصعب تجاهلهم أو تجاهل أرائهم. ميلر روائي وصحفي وكاتب مقالات وكاتب مسرحيات و يبدو أنه استمتع بردود الأفعال على أرائه بالمرأة . وبغض النظر على أرائه بالنساء فقد صفقت له الولايات المتحدة محتفية بعبقريته الأدبية التي سمحت له بخوض حياة حافة بالانجازات تفوق كل معاصريه من الكتاب والأدباء . أتؤمنون مثلي بأن الرأي الجيد بالعمل الأدبي يجب أن يعطى للكاتب بغض النظر عن الرأي الشخصي؟ هاكم رأي نورمان ميلر بالمرأة صرح به جهارا في جامعة كاليفورنيا في بيركلي حيث قال: " قليل من الاغتصاب يفيد الروح " .



وعندما ضجت بعض النساء في المحاضرة صاح قائلا :" على الحركة النسوية من الحضور أن تصمت ." وعندما صمتت بعضهن بناء على طلبه رد قائلا : " بالتأكيد كلبات مطيعات صغيرات ." حدث ذلك عندما كان في السبعين من عمره وقد احتفلت به الصحافة المكتوبة في ذلك الحين وفي حفل التكريم استطرد قائلا : " يبدو أن المرأة بدأت تفكر في السنتين أو الثلاث سنوات الماضية فقط . "
ارنست همنغوي
لا داعي للحديث عن أفكار ارنست همنغوي لأن كتاباته تفصح عن شخصيته وعن رأيه بالمرأة . إليكم ما كتبه همنغوي لناشره ماكسويل بيركنز في عام 1943 حيث قال:

ارنست همنغوي

"يمكنك دائمًا أن تبادل امرأة سليمة بأخرى مثلها . لكن عندما تبدأ حياتك مع امرأة مريضة سوف تعرف ما تحصل عليه . إذا سجنوا كل النساء اللواتي كن مجنونًات ولكن لما تتكهن فلقد عرفت منهن نساء جيدات ملعونات من الإله ، ولكن خذ مثلا امرأة جيدة مثل بولين فهي جحيم مكون من امرأة رائعة وأحيانا تتحول إلى امرأة خسيسة، وبالرغم من ذلك بالطبع فإن أفعالك الخاصة هي التي تحوّلها إلى خسيسة ، أقصد أفعالي أنا و ليس أفعالك أنت ، على أية حال ، لنترك الموضوع . لكن يجب عليك أن تطلق النار عليها في حال قررت أن تهجرها ، فهي ستأتي لك بما يكفي من المتاعب في النهاية حتى لو شنقوك. "



تي اس إليوت



تي اس إليوت كاتب مقالات وناشر وكاتب مسرحي وناقد اجتماعي وأدبي تتلمذ على يد الشاعر والناقد العالمي الشهير عزرا باوند وكان يسميه دوما " الصانع الأمهر " . يعد تي اس إليوت " أهم شعراء القرن العشرين " . يقال أن الرجل كان أهم " مبدع للكلمات ورغم ذلك حافظ على اللغة " ويبدو أن الكثيرين لا يتشاركون نفس الرأي بالكاتب الكبير عندما يأتي الأمر إلى قضية المرأة حيث يقول: " هناك فقط نصف دزينة من الحروف للرجال أما المرأة فلا تستحق أن تطبعها على ورق" .
بات روبرتسون
إذا نظرنا إلى التصريحات التي أصدرها رجال يعودون إلى حقب قديمة حول المرأة فإننا لا نستغرب ذلك ولا يرف لنا جفن . ولا نندهش من موقف الحركة النسوية المعادية للرجال بسبب تصرفاتهم . وصار بمقدور النساء أن تشك في تصرفات الرجال الذين يتسابقون للدفاع عن حرية المرأة وحقوقها والمساواة بالرجل لأن هؤلاء الرجال قد يغيرون مواقفهم عند أول مفترق طرق.

بات روبرتسون
بات روبرتسون رجل إعلام أمريكي من أصل مغولي ومدير تنفيذي عمل قسا في مناطق الجنوب الأمريكي كان يدافع كثيرا عن القيم المسيحية المحافظة لمدة طويلة من الزمن . يعد من أثرياء الصناعة وعمل مستشارا تنفيذيا لجامعة ريجنت ورئيسا لشبكة الإذاعة المسيحية . يلخص هذا الرجل رأيه بالمرأة والحركة النسوية بجملة واحدة حيث يقول : " تشجع الحركة النسوية النساء على ترك أزواجهن وقتل أطفالهن وممارسة السحر والشعوذة وتحطيم الرأسمالية والتحول إلى مومسات ." يبدو أن رأي بات روبرتسون أثر سلبا على حصانه لدرجة أنه رفض الفوز بالسّباق رغم أن صاحبة اشترى حلبة التشجيع بمبلغ 520000 دولار أمريكي.
كورت فونغات:
كورت فونغات رجل عسكري سابق خاض أهوال الحرب وويلاتها وأراد أن يجعل من قصص الحرب حبكة لمجموعة رواياته . امتد نشاطه الأدبي قرابة 50 عاما وقد أدرجت الكثير من أعماله وقصصه في المدارس . هذا ما يقوله هذا الرجل الموهوب عن النساء الجميلات :

"تعليم المرأة الجميلة يشبه سكب العسل في ساعة سويسرية فاخرة . يتوقف كل شيء. " والممتع أن كتبه سحبت من المدارس ليس بسبب مواقفه من النساء وأرائه ولكن بسبب الكلام البذيء الذي يفوح منها والتجديف بحق الآخرين . أتصدقون ذلك؟
تيد تيرنر :
تيد تيرنر مؤسس سي أن أن وهي أضخم شبكة إعلامية في الولايات المتحدة الأمريكية بما في ذلك شبكة أفلام الكرتون التي تقدم الغذاء الروحي للأطفال كل يوم من دون رقابة يبدو أنه وجد الطريقة المناسبة للتخلص من القضايا غير المرغوبة حيث يقول :

تيد تيرنر

" لم يصل هنري الثامن للطلاق. لكنه كان يقطع رؤوس زوجاته عندما يملهّن. وهذه الطريقة هي الأكثر فعالية في التعامل مع النساء . وليس هناك خيار آخر . "
تشارلز بوكوويسكي
روائي وشاعر أمريكي من أصل ألماني وكاتب مرموق للقصة القصيرة ربح الكثير من الجوائز من خلال قصصه ورواياته التي تصور تفاصيل حياة المدينة . تأثرت كتاباته بالواقع السياسي والاجتماعي والثقافي والاقتصادي السائد في مدينة لوس أنجلوس .
لكن نظرته للنساء تعكس تفكيره بهن . والغريب أن معظم قراءه من النساء في ذلك الوقت . هذا ما كتبه في إحدى رسائله في عام 1971:

تشالز بوكوويسكي

" لا تنتظر وجود المرأة الطيبة لأنها مجرد حلم غير موجود . هناك ما نسميه المرأة التي تشعرك بوجودها بجسدها وروحها وتحولهما إلى سكين في قلبك عندما تشاء وسط مئات الحشود. وأنا اتوقع منها ذلك . سكينها جارحة .المرأة تحب أن تحرض رجلا ضد رجل أخر عندما تتمكن من ذلك وهي ماهرة جدا في الخداع والمخاتلة والتعذيب والأذى. لا تحسد رجلا على زوجته لأنها الجحيم المشتعل الحي بعينه."

هذا ما يفكر به رجل حر له مركزه القيادي في عالم الذكور. فما رأيكم ؟





الرئيس دونالد ترمب


يمكنك أن تفعل أي شيء للمرأة

"كما تعلمون أنا أشعر بالانجذاب نحو المرأة فأنا أبدأ بتقبيلها. هي مثل المغناطيس. أقبلها فقط . ولا انتظر الإذن . عندما تكون نجما يسمحن لك بفعل ما تريد منهن. يمكنك أيضا مداعبتهن جنسيا . يمكنك فعل أي شيء."

ليس لدينا أي تعليق على كلام الرئيس ترمب الذي لا يختلف كثيرا عن كلام كلايتون ويليمز عندما يقول:
" إذا كنا لا نستطيع أن نتجنب الاغتصاب ، علينا أن نسترخي ونستمتع به ."

خاتمة :
المرأة تشكل نصف المجتمع وتربي نصفه الأخر وهذا يضعها في مركز متقدم في المجتمع وربما كانت أفكار عدم المساواة بين الرجل والمرأة إحدى المشكلات التي تواجه المجتمع البشري. وعلينا دائما أن نسأل أنفسنا سؤالا مشروعا حول مواقف هؤلاء العظماء في السياسة والأدب والفكر فهل كانت أقوالهم نابعة من تجربة شخصية أم من موقف مبدئي عقائدي له جذوره؟







اخر الافلام

.. شركة ناشئة أردنية تساعد اللاجئات على التطريز وبيع منتجاتهن -


.. أكاديمية طيران تدرب النساء في السعودية على قيادة طائرات


.. نقص كبير في النساء بالهند بسبب عمليات انتقاء قبل وبعد الولاد




.. ست الحسن - آدم وحواء .. والشخصية المستقلة للمرأة هل يفضها ال


.. ست الحسن - هل يفضل الرجل المرأة المستقلة ؟