الحوار المتمدن - موبايل



الفلاح العراقي عامل مهم لترشيد المياه بالزراعه

عبد الكريم حسن سلومي

2018 / 5 / 16
الطبيعة, التلوث , وحماية البيئة ونشاط حركات الخضر


الفلاح العراقي عامل مهم لترشيد المياه بالزراعه

ان الري له الدور الكبير في انتاج الغذاء ويعتبر مساهم فعال في رفع مستوى معيشة الفلاح تلك الشريحة الكبرى في العراق حيث ان الزراعه الاروائيه بالعراق اصبحت تشكل النسبه الكبيره التي تساهم في النشاط الاقتصادي للبلاد
وبسبب الظروف المناخيه والشحه المائيه وانحباس وتفاوت الامطار لاسباب عديده ادى ذلك لقلة انتاج الغذاء عن طريق الزراعه الديميه(البعليه ) بل ان ظاهرة الجفاف اصبحت ملازمه لمناخ العراق منذ فتره طويله ادت وستؤدي مستقبلا بضياع الكثير من المواسم الزراعيه الديميه وبذا اصبحت الزراعه الاروائيه هي المصدر الوحيد للزراعه الناجحه بالعراق
فالري عموما هو المساهم الاكبر بزيادة الانتاج الزراعي حيث ساعد لتجاوز محنة انهيار الزراعه المطريه لبعض المساحات بسبب الامطار المتساقطه وغير المنتظمه وادى ذلك لضعف الانتاج الزراعي لمواسم عديده واحيانا تؤدي لفشل الموسم بالكامل لذا فالري مساهم بصورة فعاله في عدم افشال الكثير من المواسم حيث زادت الانتاجيه للاراضي بسبب الري الدائمي والري التكميلي لبعض المناطق المطريه
ورغم كل ذلك فالكثير من المشاريع الاروائيه بالعراق قد فشلت بتحقيق الانتاجيه الزراعيه المخطط والمطلوب منها حيث اصبح اليوم الكثير من اراضي المشاريع مالحه متغدقه حيث تراكم الاملاح بصوره كبيره وبذلك قلت انتاجيتها مع خروج الكثير من الاراضي لعدم صلاحيتها للزراعه وتدني الانتاجيه بالصوره العامه لاغلب المشاريع

ففي العراق اليوم يستهلك كميات كبيره من المياه لاغراض الزراعه مع عدم الحصول على مردود اقتصادي من ذلك وعدم استرداد قيمة وحدة المياه من الزراعه


ان توفير المياه للفلاح وبكميات كبيره دون طرق استخدام ري صحيحه وفعاله ادى الى انخفاض الانتاج وضياع الكثير من الاراضي والمياه بسبب سوء استخدام المياه وادارتها في المزرعه ولغرض ادارة المياه بصوره ناجحه بمزارع الفلاحين يجب وضع خطط محليه لكل منطقه لادارة المياه بنجاح بهذه المزارع لكننا في الحقيقه نرى ان مهندسي الموارد المائيه نادر جدا مايتدخلوا في ادارة المياه بمزارع الفلاحين وكأن واجبهم فقط ايصال المياه لبوابة مزارع الفلاح فقط وبقيت ادارة المياه بالمزرعه على عاتق الفلاح وبكل نشاطاتها علما ان الكثير من فلاحينا يجهلون حقيقة كمية المياه المطلوبه للنبات مما ادى ذلك لتشبع الاراضي بالمياه وتغدقها وتملحها وانخفاض انتاجيتها
ان توزيع المياه واستخدامها بصوره وكميات كافيه هو الذي ادى لزيادة الانتاج وثبت ذلك بدراسات وبحوث علميه عمليه كما ان الوعي والارشاد على مستوى المزرعه هو من الحلقات المهمه والمعقده فعلا بادارة المياه الناجحه وان هذه الاداره بالعراق لايمكن تطويرها وتحسينها الا اذا ازداد وعي الفلاح مع تعاون ادارات المشاريع بدعم الفلاح بالارشاد والمراقبه والتدريب وادخال الفلاح كمساهم رئيسي فعلا بادارة المشاريع وزيادة الوعي المائي لديه لكي يؤدي بالنهايه دوره الحقيقي المطلوب وزيادة الانتاج وتقليل الهدر المائي لذا بات من الضروري ادخال التكنلوجيا الحديثه بمراحل الى مزارع الفلاحين مع تقديم المساعدات الفنيه والاستشارات لادارة المزرعه بصوره كفوءه وانشاء نماذج حقليه علميه لتكون مرجع للمزارعين الاخرين مع ضرورة ادخال مفاهيم علميه تربويه بالمدارس والكليات الزراعيه في مجال ادارة المياه وتشكيل مجالس وجمعيات مستخدمي مياه الري لكي تساهم هذه الجمعيات بصوره فعاله بادارة مشاريع الري وصيانتها والمحافظه عليها لانها مصدر الخير للفلاحين اولا واخيرا




المهندس
عبد الكريم حسن سلومي
20/3/2017







اخر الافلام

.. اتهامات عراقية لإيران بإشعال الاحتجاجات


.. قنبلة حمم بركانية تسقط على سفينة سياحية في هاواي


.. حوار محتمل بين سوريا الديمقراطية والنظام




.. حوار في قصر قرطاج غداة دعوة السبسي إلى استقالة رئيس الحكومة


.. الجيش السوري يسيطر على درعا