الحوار المتمدن - موبايل



حكاية حرف الألف و أسراره

أمجد سيجري

2018 / 6 / 11
دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات


حرف الألف :
أول حرف من حروف الأبجديات التي اشتقت من الأبجدية الكنعانية الفينيقية التي نشرها الفينيقين حول العالم خلال رحلاتهم التي وصلت حتى الأمريكيتين
- بالفينيقية Ālep أولف او أُلف
- الارامية ألف Ālap
- العربية ألف Alif
- بالعبرية ألِف Ālef א.
- الإغريقية ألفا Α α) alpha , άλφα) ومنها الى اللاتينية وبقية ابنائها لكن بدون اللفظ الف اقتصر اللفظ على إي او أَ .

والقائمة تطول فجميع الأبجديات تعتمد على الأبجدية الفنيقية وتبتدي بالحرف ألف فما هي حكاية هذا الحرف و أصله :

- المعنى الفينيقي لكلمة الف Ālep هي الثور ox ولهذا كان ترميز هذا الصوت " الف" يصور بشكل زاوية مقطوع ضلعاها بخط يتجه ضلعا الزاوية لليمن ورأسها لليسار يماثل راس الثور ومنها انتقل الى الإغريقية بذات الأسم الفا "A" وبنفس الرمز لكن ضلعا الزاوية باتجاه الاسفل ومنه انتقل الى اللغة اللاتينية وبناتها.

لكن هل كان اختيار الثور عبثاً :

كان الثور رمزاً للقيادة والقوة والخصوبة والسلطة ورمزاً للإله إيل ورث الإله بعل رمز الثور عن أبيه إيل سيد اﻵلهة في أوغاريت .
في معظم الديانات المشرقية كان بعل إلهاً للخصب والعاصفة والمطر، وكانت أسلحته البرق والرعد .
عُرِفت عبادته في سورية عموماً و عند الكنعانيين خصوصاً خلال اﻷلف الثالث قبل الميﻼد، وانتشرت منها إلى بعض المناطق المجاورة لكن ما يهمنا هو كما اسلفت أن الكنعانيين قامو بترميز الإله الأكبر إيل ومن بعده إلههم الزراعي إله الرياح والعواصف والطقس والأمطار " بعل " برمز الثور وأصبح رمز الثور ذو قدسية فهو رمز لإلههم العظيم بعل ومن قبله إيل لذلك اختاروا ان يكون الثور" الف " أول حروفهم الهجائية.

- حتى اليوم نجد تاثير الإله بعل اله الرياح والهواء والعواصف والأمطار ملحوظاً في الرمز الخيميائي للهواء وهو عبارة مثلث مقطوع كحرف الالف A لكن المثلث كامل .

- كما اننا لا ندري هل من المصادفة ان يكون الأوكسجين oxygen قبل يكتشف بالشكل الكيميائي الذي نعرفه اليوم فقد كان يعتبر مادة خفية من مكونات الهواء ان نجد تاثير البعل في هذه التسمية فكانت (Ox (ygen و ال ox كما نعرف هي الثور باللغة اليونانية والفرتسية والإنكليزية والإسبانية... فنجد الاسم اليوناني مولد الحموضة هو اوكسيس جينس :
oxys- genes, ὀξύςγενής

- حتى اليوم يربط علماء الحروف عموماً والغنوصيين خصوصاً الحرف ألف بحساب الجمل بالرقم 1 الدال على الله واعتباره منشاء للوجود بكل كلياته في حسابات وترميزات خاصة بهم تتعلق بعلم العدد والحروف والمدلولات الباطنية التابعة لها.

- نتيجة الأسرار التي يخفيها هذا الحرف قام الروائي باولو كويلو Paulo Coelho بكتابة روايته الشهيرة التي تحمل العنوان " ألف Aleph " والعنوان الأصلي "O Aleph" باللغة البرتغالية.
اختار الكاتب العاشق لعلوم الشرق وخفاياه وفلسفته هذا الإسم عنواناً لروايته الشهيرة لما يحتوي هذا الحرف في طياته الكثير من المعاني والغموض والفلسفة فكتب هذه الرواية في ثلاثة اسابيع بعد ان امضى اربع سنوات ليجمع معلوماتها ليخرج رمزية وحبكة رائعة يحكي خلالها قصة صوفية تغوص في اسرار النفس البشريّة وتسبر خفاياها.







اخر الافلام

.. ترامب يهدد صناع السيارات في أوروبا..


.. مرآة الصحافة 24/06/2018


.. نشرة الإشارة الأولى 2018/6/24




.. ميليشيات الحوثي تتكبد خسائر فادحة في الحديدة


.. إثيوبيا تعتقل مسؤولا أمنيا على خلفية تفجير السبت