الحوار المتمدن - موبايل



السيّد البنك المركزي المحترم .. السادة البنك المركزي المحترمون

عماد عبد اللطيف سالم

2018 / 6 / 23
الادارة و الاقتصاد


السيّد البنك المركزي المحترم .
السادة البنك المركزي المحترمون .
إنّ من المهام الرئيسة والأساسية للبنك المركزي هي : المحافظة على "الاستقرار" النقدي ، عن طريق توفير الكميات النقدية "المناسبة" داخل الاقتصاد ، و"ربطها" بحاجات النشاط الاقتصادي .
والآن .. فإنّ الدينار العراقي شحيح و عزيز ، و "غالي" على قلوبنا جميعاً .
وهناك شحّة في السيولة .
شحّة يمكن ملاحظتها من قبل بائع الخضراوات ، و صاحب البسطيّة ، وسائق "السايبا" ، و قائد "الستّوتة" .. مروراً بـ "ملوك" التجار والمقاولين ، و وصولاً الى "أُمراء" مكاتب الصيرفة ، و "أباطرة" المصارف الخاصّة ، و "وكلاء" نافذة بيع الدولار لـ "القطاع الخاص" ، و "متعهّدي" منافذ" توزيع الرواتب بالـ "كي كارد" ، التي بدأ البعض منها يرفضُ تسليم الراتب (العادي والتقاعدي) بالدينار العراقي ، بل يشترط عليك صرفه أمّا كلّه بالدولار ، أو نصفهُ بالدولار ، ونصفه بالدينار ، ومن لم يُصدّق ذلك فليتحقّق بنفسه ، خاصةً في "مواقيت" توزيع الرواتب التقاعديّة ، و في مناطق مُعيّنة من بغداد (كالمنصور ، واليرموك ، والحارثيّة .. على سبيل المثال لا الحصر) .
لدينا "أعذب" معدّل تضخّم في العالم .
ولدينا "أحلى" سعر صرف للدينار مقابل الدولار .
و نحنُ "مُستَقِرّون" نقديّاً والحمد لله ، بينما نفتقدُ الى "الاستقرار" في كلّ شيء آخر ،عدا هذا الاستقرار "النقدي" العظيم .
و أنا لا أعارضُ أولئك الذين يقولون بأنّهُ ليس بوسع البنك المركزي أنْ يُحقّقَ انجازات أفضل من هذه ، في ظلّ هذه الأوضاع السياسية والاقتصادية و الجيوسياسية المُعقدّة و المُركبّة .. وإلاّ شَحّتْ السلع ، وجاع الناس ، وجفّ الزرع والضَرْع .. و جاء "تسونامي" التضخّم ، والتهمنا جميعاً .
كما أنّي أفهم تماماً أنّ للبنك المركزي وظائف محدّدة عليه أن يؤدّيها ، و ليس من بينها أن يتصدّى لتحقيق اهداف أخرى "ليستْ من اختصاصه" ، مع أنّ بعض الاقتصاديين يرى أنّ على البنك المركزي أنْ يفعلَ ذلك ، استجابةً لتحديّات وضرورات هذه الظروف العصيبة ، التي نعيشُ تحت ضغط تداعياتها الأن .
ولكن .. ومع ذلك ، ورغم ذلك .. فإنّ هناك شحّة في "السيولة" داخل الاقتصاد .
وهذا يعني في "مباديء الاقتصاد" أنّ السلطة النقديّة لا تعمل كما يجب لـتوفير الكميات النقدية "المناسبة" داخل الاقتصاد ، و لا على "ربط" هذه الكميّات بحاجات النشاط الاقتصادي .
صحيح .. لو مو صحيح ؟؟؟
طبعاً صحيح . وانا تعلّمتُ أنّ هذا هو الصحيح من اساتذتي وزملائي في البنك المركزي ، قبل غيرهم من الاساتذة والزملاء .
تدرون .. لو متدرون ؟؟؟
طبعاً تدرون .. وتدرون احسن منّي .. وتعرفون "البير وغطاه" .
بس آني يعجبني اسأل .. و "أتحارَش " بيكم .. فقط لا غير .







اخر الافلام

.. ميسي يتسلم جائزة الحذاء الذهبي الخامسة


.. النشرة الاقتصادية الثانية (2018/12/18)


.. ميسي يفوز بجائزة الحذاء الذهبي للمرة الخامسة ويسجل رقماً قيا




.. حوار الساعة | كمال ديب - خبير اقتصادي | PROMO


.. أهم 6 أرقام عن الاقتصاد السعودي بـ 5 سنوات مقبلة