الحوار المتمدن - موبايل



وراء كل سياسي كهرباء

عماد الطائي

2018 / 7 / 6
كتابات ساخرة


من الذي يمنع العراق من استثمار الطاقة الشمسية لتوليد الكهرباء
لماذا المولدة التي تسمم الجو اصبحت بديل عن انتاج شبكات الطاقة الشمسية ؟
من الذي يمنع أو (يحرم) إيصال الكهرباء عن طريق انابيب تحت الارض ومن فتى بتحريم تركيب المنظومة الصغير للطاقة الشمسية فوق سطوح المنازل والعمارات ؟
هل لان العراق ممنوع من التصنيع ام لان السياسي الايماني ملتزم بخطوط
حمراء؟؟
لماذا لا ينتج الكادر العراقي هذه الصناعة ومن هي الجهة التي تختال المبدعين والمبتكرين ولماذا؟
اذا صعب علينا انتاج الطاقة بواسطة أشعة الشمس المباشرة فمن السهل تشيد انابيب خاصة عالية ومن مواد متوفرة تعتمد على مبدأ إرتفاع الهواء الحار نحو الاعلى الذي بدوره يقوم بتحريك مروحة توليد الطاقة فهل يعوزنا الهواء الحار أم اننا سنستورده من دول الجوار ؟
الجواب ان العراق مسبي وما ان ينهض تبدأ التفجيرات أوالطائفية بل وحتى العشائرية لعرقلة المشاريع الوطنية كل تفجير وراءه عميل للاحتلال الامريكي الصهيوني او لدول الجوار وسنبقى من مشكلة لأخرى المهم في الأمر هو تمسكننا بتقاليد سموها دينية بينما هي مشاريع استعمارية فهل نسيتم المسؤول الذي برر عدم وصول الكهرباء لمنطقة شيعية بان الحسين عليه السلام لم يكن لديه كهرباء هل نتوقع ان يكون اسم هذا الغبي ضمن
قوائم العلماء والكوادرالعراقية في نيويورك وتل ابيب و دول الجوار…؟؟
فما رأيكم ان نطلب من (عمو نتنياهو) توفير اللازم من كهرباء وماء عذب واخر خاص للسقي وغسل السيارات ومشاريع زراعة وتخضير مقابل ان نهديه ما نحرقه من غاز طبيعي من عشرات السنين وبخسارة مالية تكفي لأن تبني كامل افريقيا من جمهورية مصر وحتى افريقيا الجنوبية فلا نحن صنعناه ولا صدرناه بل حرقناه فزاد من حرارة وتسمم الجو فهل توافق الحكومة ان نتصل( بعمو) ليبدأ العمل من بكرة وبكفالة عدم صرف دينار واحد بدون رقابة مالية…؟؟







اخر الافلام

.. عيد ميلاد سعيد فرنسا 24 باللغة الاسبانية!


.. جمهور الجونة يحتفي بفيلم «يوم الدين» بالتصفيق وقوفا


.. نجيب ساويرس لـصناع فيلم «يوم الدين»: «عملتوا إنجاز وفخور بيك




.. عمرو سلامة وصبا مبارك يخطفا الأنظار بصورة تذكارية.. ووزيرة ا


.. درة تواسي الطفل بطل فيلم يوم الدين بعد دخوله في نوبة بكاء عق