الحوار المتمدن - موبايل



والله و وكَعَتْ براسك ي فهداوي

عماد عبد اللطيف سالم

2018 / 7 / 30
كتابات ساخرة


والله و وكَعَتْ براسك يـ فهداوي



والله و وكَعَتْ براسك يـ فهداوي.
على أساس باقي الوزارات .. دهن و دِبِس.
أنهارنا متروسة جاي ، وسِمَج ، و بَط.
و زهرة النيل إنْهِزْمَتْ مع داعش ..
ولم يبقَ منها غير بضعة زهور ، سوف نِحْسِبها على "الخلايا النائمة" .. في ما تبقّى لنا من مبازل.
وخطوطنا الجويّة الخضراء وصلتْ للقُطبين .. و كَامَتْ تطير ويّه البطاريق السوداء .. وتِلْعَبْ "دُعْبُلْ" ويّه الدببة البيضاء.
وسككنا الحديد تروح لـ كاليفورنيا محمّلة "بُتيتة" من اليوسفية ، و "طماطة" من الزبير ، و رُمّان من كربلاء ، و جوز و لوز من دهوك ، و تمر من الحلّة ، و "ركّي" من سامراء.. وتِرجَع مليانة كوكا ، وبرتقال ، و فانتا ، و تراوبي ، و جَمْ "عرنوص" ذِرَة.
و العمل أكثر من الهوا .. وماكو بطالة ، وماكو عاطلين ، وماكو "بروليتاريا" أصلاً .. لا "رَثّة" ، ولا لابسة "تي شيرت" .
والأرامل ، والمُطِلّقات ، والمُعيلات لأُسَرِهنّ ، راحَنْ يصَيْفَنْ بجزر الكناري ، هُنَّ وايتامهنَّ (على نفقة الحكومة) . والحجي بيناتنا يكَولون أكو فساد بالموضوع ، لأن قسم من عوائل الشهداء ، راحَوا يتشَمَّسون بجزر المالديف .
والتعليم عالي .. و عالي حيل .. بحيث يطُخْ بالغيم ، و يسوّي زوابع بحثيّة.
والتربية متدري وين يكَعدون التلاميذ .. عـ التراب ، لو عـ الحصيرة ، لو على مصطبة الطين .. و "الكَمُلْ" براسهُمْ أكثر من الكتب والدفاتر بـ " رَحْلاتْهُم" .. و تاليها يوصلون للكليّات ، لا يقرون ، ولا يكتبون.
والصناعة ، والسلع المكتوب عليها "صُنِعَ في العراق" تلكَاها بكل أسواق العالم ، بحيث الصين اشتكت لـ WTO من هول المنافسة.
خو العَدِل لتحجّون عليه . العَدِل عدنه أساس المُلْك .. "صدق الله العظيم".
وبغداد أجمل وأنظف من طوكيو ، و دُبيّ ، و سول ، و جنيف ، وباريس ، ومدري منو .. كُلهنّ مُجتمعات .. و شَلِعْ قَلِع .
و ايران عليها حصار .. وتركيا قد تُحاصَر قريباً .. ونحنُ نُصَدّرُ النفط .. ونبيع الدولار من "النافذة" .. ونستورد "زقنبوت" من ذيج بـ 15 مليار دولار ، ومن هاي بـ 12 مليار دولار سنوياً(على الأقل) .. عدا الدَفِنْ.
والكويت (مشكورةً) تُضيءُ سماء العراق بكم لتر "كَاز أويل" ، ولا تقبل أن تتنازل عن سنتِ واحدٍ من "حقوق" شعبها في التعويضاتِ عن الغزو "العراقيّ" ، والتي بلغت مئات المليارات من الدولارات ، التي على شعب العراق (السابق واللاحق) أن يدفعها .. و "وين يروح المطلوب إلْنَه" .
وفوقَ كُلّ هذه السعادات .. تعال دَوّرْ على رئيس وزراء شجاع ، وحازم ، وقوي ، وأمين .. و "طويل" .
و "طويل" هاي ، هي من مطالب المتظاهرين الأساسيّة .. اللي ميقبلون يتنازلون عنها أبد .
بس اخوان ، تره هاي مال "طويل" مطلب تعجيزي ، وكُلِّش صعبة .
تدرون ليش ؟؟
لأن المُرَشَحّين "الثخان" ، المُتوافَقْ عليهم (ولا الضالّين) .. كُلهُم كَصار !!!.
و اذا أصَرّيتوا على هذا المطلَب ، تاليها رئاسة الوزراء ، سوف تلحَق بمجلس النوّاب .. ويصير عدنا "فراغ" بالأمعاء الغليظة .
وبعد كل هاي المصايب ، والطلايب ، والمطاليب .. طِلَعْ هذا كُلّه صوجك يـ فهداوي .
على أساس الوزراء اللي قبلك صَدَرّوا كهرباء لـ اليابان ، واللّي راح يجون بعدك ، راح يصدّرون كهرباء لـ كندا .
بس ولا يهمّكْ خوية .
هو مجرد "سَحِبْ" يد .
وراها راح تتشكّلْ حكومة جديدة .. و يرجعولَكْ إيدَك .
وراح تطلع إلنا أيادي جديدة .. مِتِنْسَحِبْ .. ولا يكَدَرْ واحد يمِدْ إيده عليها .. لو يجي القُبيس بن العوّام .







اخر الافلام

.. تعرف على رضا فضل.. فنان يرسم بفمه وقدميه


.. الشروق| «البروفة».. المسرحية الثانية لفريق 1980 وانت طالع عل


.. هذه الأداة وراء أصوات أفلام الرعب المفضلة لديك




.. روسيا وجهة طلاب العالم لدراسة المسرح ورقص الباليه


.. أفلام بدقيقة واحدة عن حقوق الإنسان في مهرجان -موبايل فيلم في