الحوار المتمدن - موبايل



الحق يُؤخذ ولا يُعطى

قحطان محمد صالح الهيتي

2018 / 8 / 10
الثورات والانتفاضات الجماهيرية


أعلنت المرجعية الدينية رأيها صراحة فيما يجري اليوم في محافظات جنوب ووسط العراق فقالت : " الحق يُؤخذ ولا يُعطى" ودعت الى الغضب من اجل أخذ الحقوق، وهي بهذا تدعو المتظاهرين الى الاستمرار في تظاهراتهم واعتصاماتهم .
-
لماذا لم يكن لـ ( مرجعياتنا) الدينية والعشائرية، موقف من الذي يجري اليوم في جنوب ووسط العراق، وَمِمَّا نعانيه نحن ؟
-
لماذا لم نسمع منهم كلمة واحدة ؟ أليس من واجبهم الدفاع عن حقوق المظلومين؟ ام انهم شيوخ منابر ودواوين للفصل والقصعة والثريد ؟
-
لماذا الصمت عن حق الفقراء في أن يسمعوا شيخا يدعوهم الى الغضب من اجل ان يأخذوا حقوقهم؟
-
ولماذا الصمت وعدم الدعوة الى الغضب ؟! وعندنا من الفاسدين ومن العاطلين الكثير، وعندنا بيوت مدمرة تنتظر الفرج للنظر في ملفات تعويضها، فضلا عن ان النقص في اغلب الخدمات مازال قائما وإن كنّا أفضل من غيرنا.
-
كل العراقيين في (الهوا سوا) فما عليهم الا الغضب لأخذ الحق لأنه لا يُعطى.







اخر الافلام

.. مدخل إلى الباراسيكولوجي - أ. مجدي ممدوح


.. علي الحفناوي يكشف -كواليس- تأميم عبد الناصر لقناة السويس


.. ريبورتاج: الحراك الشعبي في الجزائر ينعش النشاط الثقافي والتج




.. شركة سوناطراك تعلن مساندة الحراك الشعبي في الجزائر


.. هل يقبل الحراك الشعبي في الجزائر بخطة المعارضة للخروج من الأ