الحوار المتمدن - موبايل



Immortels: ساطور (3)

سليم صويعي

2018 / 8 / 31
سيرة ذاتية


عدت بعد أن أكملت كل شيء أين كنت هناك, بعيدا عن أمي وعن جبالي.... سألتني: هل تغيّر شيء؟ فنظرت ورائي عن يميني وعن شمالي وأمامي ثم ابتسمتُ وقلت: لا شيء تغيّر, كذبوا عليّ وزعموا أنك صرتِ مصب فضلات وصحاري لا تصلح حتى للممات.... أجابت: السؤال عنكَ لا عنّي, أنا الحق الذي لا يتغيّر, تَعمى العقول وتَفنى القلوب, ومهما طالت الدهور حُضني ستضمّ التائبين وغضبي لن يطال المخدوعين.... ابتسمتُ: سامحيني إن طال غضبي أحدا, السؤال لن يكون يوما عنّي, قد تفنين ومعك تنتهي أزمنة المغفلين لكن أبدا لن يزور بيتي الشك فيما غاب عن كل أبنائك الخائنين....
,,,, ,,,, ,,,, ,,,,
شعرت بيد أمي على كتفي وبصوتها العذب يقول بلطف: تتكلم وحدك؟ لو سمعت كلامي وتزوجت, لوجدت مع من تتكلّم.... لندخل, تعال, الطقس بارد.







اخر الافلام

.. قصة المرشيل مرعي والشيخ -جميز- قبل دخول سمش الزناتي | #الكبي


.. عادل الجبير يدلي بتصريحات عن مقتل جمال خاشقجي.. فماذا قال؟


.. الدفتريا.. وباء آخر يهاجم اليمنيين




.. ملك الأردن يبلغ إسرائيل قراره استعادة أراضي -الباقورة والغمر


.. آلاف من سكان أمريكا الوسطى يسعون للوصول للحلم الأمريكي