الحوار المتمدن - موبايل



ليْلُنا سِكّين

زهير دعيم

2018 / 9 / 20
الادب والفن




ليلنا سِكّين
يُعانقُ الجُرحَ
على مرِّ السّنين
يأبى أن يُفارقَ
يأبى أن يلين
يعشقُ العُنفَ
والموتَ الأنين
يُغازل الشّرَّ
ويدّعي اليقين
رحماكم يا قومُ
فقد " بلغ السّيل الزُّبى"
وتشرّدَ الحنين
والدَّمع غرَّقَ المدى
في بحرِهِ الهجين
والأملُ فرَّ هاربًا
بوجهِهِ الحزين
يقول والبسمةُ الصّفراء " تقتلُهُ"
تركتُ لكمُ اليأسَ
سندًا ومعين
" اصطفلوا " " تفرقعوا"
بوضعكمُ اللعين !!!







اخر الافلام

.. عرين عمرى: الفنان الفلسطيني عبر عن فلسطين أكثر من السياسيين


.. -موسيقى من أجل السلام- في بيروت


.. -موسيقى من أجل السلام- في بيروت




.. ناشر بسور الأزبكية يشكو من الشروط التعجيزية التى وضعتها وزار


.. تعرف على رضا فضل.. فنان يرسم بفمه وقدميه