الحوار المتمدن - موبايل



افيخاي ادرعي كم مقاس الحفاضة التي تلبسها وكم عدد حراسك ؟؟؟ ههههههه

احمد صالح سلوم

2018 / 9 / 22
كتابات ساخرة


هذا الابلة الصهيوني افيخاي ادرعي مثير للسخرية والقهقهة بركاكته ببلاهة تصريحاته بمحاولة استحمار متابعيه الخليجيين حيث يهنأهم باعياد الملسمين ويعلن نفسه كمفتي ايضا يعني اذا ما عارف رأسك من طيزك الافضل ان تخرس فحول ان نصرالله يختبأ في سرداب الناس تعلم ان نصرالله كان يتنزه في مناطق لبنانية ايام العدوان الصهيوني وانه زار المدن السورية وغيرها ومن حق طاقمه الامني حراسته واختيار ما يناسبه فهو يوجع الصهاينة لأنه يفهم كل نقاط ضعفهم ويفوت عليهم فرصة الاغتيال الصهيوني الجبان..اما حول قادة اسرائيل فهو يعرف انهم يشخون تحتهم اذا انخفضت الحراسة المرافقة لهم عن عدد معين ويحيطون انفسهم باجراءات معقدة لا يتبعها رؤوساء دول كبرى فشقفة ضابط صهيوني يحتاج الى كتيبة حراسة ومخصصات هائلة لحمايته وليكشف لنا موازنة حراسات الشخصيات الكبيرة والمتوسطة والصغيرة والاقل من صغيرة في اليكان الصهيوني النازي بداخله وخارجه ..والاطرف من هيك ان الاسرائيلي الصهيوني لايتحدث بلغته حتى وهو في الغرب ولا في اي مكان فمين اللي خريان على حاله ..رغم انهم يسكنون في مناطق منعزلة فتراهم بفرق حراسة لقد شاهدت يوما شمعون بيريز لقد كان قادما للعشاء في مطعم معروف يزوره شخصيات اوروبية وكان برفقته طاقم حراسة ضخم جدا ااذا قورن ان يومها ليس لديه منصب سياسي على ما اعتقد مع انه بعاصمة حلف الناتو والكاميرات في كل مكان وقرب الساحة الرئيسة لبروكسل ..في هذا المطعم عزمتنا نائبة رئيسة البرلمان الاوروبي مع اصدقاء لتناول وجبة هناك وهي دون اي مرافقة وتسير بالشوارع معنا وهي مناضلة صد الاحتلال الاسرائيلي ودائما في فلسطين تشارك بالمظاهرات ضد الاحتلال بفلسطين المحتلة ولا حشم ولا خدم ولا مرافقة ..افيخاي درعي انت تعرف ام موازنة الحفاضات ذات المقاس الكبير لقيادتكم العليا والوسطى والدنيا هي موازنة كبيرة وكذا مرة شخوا تحتهم من الخوف بعد ان فرمت المقاومة الكثير منهم في جنوب لبنان ومقرات القيادة العسكرية الصهيونية وهل ممكن ان تعدد لنا كم عدد الحراسات قرب البيت الذي تسرقه من الشعب الفلسطيني اي كم عدد حراساتك انت وانت مجرد مسخرة لاقيمة لك ولا معنى ولا حتى رتبة فعلية يعني ايها الابله القميء البليد المسخرة الا تخجل من حالك وكيف تحولت الى فأر تجارب حيث حولوك من مواطن عربي عراقي الى صهيوني تعادي شعبك وهاهم ينجحون واي نجاح بينما الكثير من العراقيين اليهود رفضوا ان يعيشوا فقدان انسانيتهم وهويتهم ومواطنيتهم في هذه الحالة وهاجروا الى بريطانيا والمانيا وغيرها ويعيشون بسلام بعيدا عن الصهاينة وبعيدا عن القبول بحالة فئرات التجارب الاستعمارية التي نجحت معك فبت لا تعرف الفرق بين رأسك وطيزك انت وقناة السي اي ايه الاخوانجية التي شهرت حثالة مثلك كما هم نجومهذه القناة الارهابية الصهيونية التي فيها طاقم مختص بالبلاهة والضحالة والكذب والاستعراض الأجوف منههههههههههههههه بعدين يا افيخاي الاهبل من يبني الأسوار في الضفة وغزة وجنوب لبنان انه الجبان والرعديد والذي يشخ على حاله اي انه كيانكم الذي اختار حدودا من اسوار بطول ثمانية امتار وتحت الارض بثمانية امتار ومجسات والكترونيا تراقب الطير اللي طاير ..فحكاية التبجح بالشجاعة ما بتظبط معك ولا مع كيانكم الصهيوني المارق ههههههههههههههههه
..........................................
لييج - بلجيكا
ايلول سبتمبر 2018
.........................................







اخر الافلام

.. عرين عمرى: الفنان الفلسطيني عبر عن فلسطين أكثر من السياسيين


.. -موسيقى من أجل السلام- في بيروت


.. -موسيقى من أجل السلام- في بيروت




.. ناشر بسور الأزبكية يشكو من الشروط التعجيزية التى وضعتها وزار


.. تعرف على رضا فضل.. فنان يرسم بفمه وقدميه