الحوار المتمدن - موبايل



قصيدة : ناتالي البجعة البيضاء

احمد صالح سلوم

2018 / 10 / 2
الادب والفن


اضبط دقائقي على مراسيم فمك الكرزي
دون ان ابكي على تقاويم العناق الهارب
من بين شهوري وايامي والساعات..
فمنذ خمسين عاما اتنقل من رسائل الغفران
الى لغات بلاطك
معاقا..
فكم استعرض اجنحة احلق بها
وانا غير قادر الوقوف على قدمي
فقد تكلست تعابيري
واليباس يغرق فراشاتي الملونة
بتحنيط شاحب كئيب
.........................
اضبط توقيت عافيتي على سماء تدنو
من عناق يلفني بأحزمتكِ الحضارية
تدور عافيتي وتدور حول مدارات الياسمين
وارض فسيحة لا تدين الا بحبك
الذي مازال يمرغني بالبكاء
و بتناول فناجين القهوة كل صباح ومساء..
.................................
احضر باليه بحيرة البجع لتشايكوفسكي
بمسرح البولشوي ثياتر بموسكو
فتعلنين انك البجعة متى شئت
وان مفاتيح السحر تأسر قلبك القرمزي
فأصاب بقوس الاراغون الذي يطير بين جناحيك
يا بجعتي المسجاة بين كتاباتي والطلاسم التي تتبعني
وصايا اليأس تحوط ناظريك يا ملكة البجع
وسهام غرامك تتسكع في جمهورية قلبي المكلوم
وشرائع رقصك تدور على سحاب البحيرة
وتخرج من بين اضلعي
كأنك قطة سيامية تنسل نحو نبيذ امواجي وزبدي..
مهمة مستحيلة ان اهذب برقي ورعدي
واصبح راهبا في محراب منتصف الليل
وطلوع الفجر
ها أنا الأمير الذي لا يملك ارضا
ولا يحضنه شعبه
ولا يأمر ولا ينهي
امامك ناتالي
لا بلاد تعجب بي
ولا امرأة عذبة تطير الي
واتبع ظلكِ وتلك الاجنحة الشفافة
التي ترفرف بين غاباتي مذهولا
.........................................
اضبط جسدي المحبوس
عن نبيذ عاداتك منذ مليون عام
ولا اصدق ان لحن سحرك ينتصر علي
يتحسس مجد القصائد
التي اخربشها كالأطفال
ويلخص ما جاء في مخطوطات العشق
في كل زمان
ويوزع حضور ناتالي الاسر
على بلادي المقفرة ينابيع الحنان
ويجيء ولا يجيء ماء الورد
والغمام
انا من راهنت على اثداء بجعة
ما بين امارة لا املك شروى نقير فيها
وصحراء مدن الملح تحاصرني بالسياط والعذاب
فكيف اخضرت كواكبي وازمنتي
وصار بإمكاني ان ادعيك لنفسي
.........................................
اضبط بسملتي على حمرة ثغر ناتالي
حيث تملأني بعطر الانوثة
وتصبح لمساتك رجاء
يطهرني من كل ادران شرائع الأديان
خمر جسدك يغفر كل ذنوبي
وتنام حماقاتي
وهي تشبك يديها بأروع النساء
انا الان على ايوان معجم الانوثة
والمرجان الذي يسافر
ويكشف المحال
يا سيدتي البجعة في البدء كنت شهادة الميلاد
وانا الرجاء وورد جوري اقدمه لوجنتي ناتالي
و انت جسد يلبس شفافية السماء
وفداء الاحرار
اسمحي لي ان اسميك عرائس الفقراء
اسميك ازقة المحرومين
وهم يحفظون رشفة حليب ناشف
بعد رصاص الغدر واللجوء
اسميك فجرا مخبوء بين دفاترنا التي نشعل بها الأوطان
اسميك زنبقة تستريح على سعال صدورنا المذبوحة بالشقاء
اسميك اما ترجع الينا سماء الاحلام
اسميك قبلة تطمئننا ان الموت بين يديك
عبور على الام اللجوء والضياع
اسميك سفرا بين هذه الشظايا التي تنتشر بأحشائنا
اسميك بحرا يخبئ نفسه كل يوم بين رايات الثائرين على حروب الاحتلال
يا ايتها البرية الشيوعية التي تطلق سراحنا من خطابات الخيانة وشعارات العرب
يا من حررت مفردات الحرية امام بوابة رقص ناتالي البجعي
بين الأقمار أقمار الحب والعشق والهيام
.........................
فليمال – بلجيكا
تشرين الأول أكتوبر 2018

بقلم الشاعر الشيوعي احمد صالح سلوم
................................
من اصدارات مؤسسة - بيت الثقافة البلجيكي العربي - فليمال - لييج - بلجيكا
La Maison de la Culture Belgo Arabe-Flémalle- Liège- Belgique
مؤسسة بلجيكية .. علمانية ..مستقلة
مواقع المؤسسة على اليوتوب
https://www.youtube.com/channel/UCXKwEXrjOXf8vazfgfYobqA
https://www.youtube.com/channel/UCxEjaQPr2nZNbt2ZrE7cRBg
شعارنا -البديل نحو عالم شيوعي
.......................







اخر الافلام

.. زيارة لودريان إلى تونس: ترجمة الوعود إلى أفعال؟


.. متى تأخذ الرواية السعودية لاغتيال خاشقجي شكلها النهائي؟


.. حلمي بكر: -الموسيقى العربية- لا يقل أهمية عن جامعة الدول الع




.. الحصاد - اغتيال خاشقجي.. تناقض الروايات يزيد حرج القيادة الس


.. جيهان مرسى: مهرجان الموسيقى العربية الأهم على الساحة