الحوار المتمدن - موبايل



معاقل الانتفاضة تحرق قواعد نظام الملالي

فلاح هادي الجنابي

2018 / 10 / 5
الثورات والانتفاضات الجماهيرية


من أهم سمات معاقل الانتفاضة الشجاعة إنها مستمرة ومتواصلة دونما إنقطاع وتوجه ضربات موجعة للنظام الديني المتطرف في طهران، وهي لاتتوقف في نضالها بل لايمکن أن تتوقف إلا بإسقاط النظام، تماما کمنظمة مجاهدي خلق التي تواصل نضالها المرير ضد النظام منذ 40 عاما دونما توقف ويعلم العالم کله إن الاوضاع المزرية التي وصل إليها النظام حاليا بحيث صار قاب قوسين أو أدنى من السقوط، هي حاصل تحصيل نضال المنظمة التي في طريقها لتحقيق أهدافها النبيلة التي هي بالاساس أهداف الشعب الايراني نفسه.
تسارع وتيرة نشاطات وتحرکات معاقل الانتفاضة في سائر أرجاء إيران، أمر صار يلفت النظر خصوصا وإن تصريحات ومواقف قادة النظام تٶکد على الخوف والرعب من تلك النشاطات وتتحدث عن إحتمالات سقوط النظام، وفي أحدث نشاط نوعي لهذه المعاقل البطلة والجريئة هو قيام معقل الانتفاضة بمدينة غيلان بإحراق قاعدة لقوات الباسيج القمعية المجرمة بحق الشعب، وهو ماأثار حالة من الرعب لأنه يمثل تحديا قويا للنظام ولجلاوزته وقواته القمعية بشکل خاص.
نشاطات معاقل الانتفاضة في سائر أرجاء إيران وفي طهران خاصة بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد، ففي محافظة آراك، قام أعضاء معقل 117 للانتفاضة بإلصاق منشورات مريم رجوي على مدخل بعض المدارس الثانوية و المراكز التعليمية و بهذا خلدوا الذكرى السنوية لملحمة 27سبتمبر 1981 وبدء العام الدراسي الجديد، أما في العاصمة طهران فقد ألصق أعضاء أحد معاقل الانتفاضة منشور مريم رجوي ورسالتها تحمل هذا المضمون «أيها الطلاب والتلاميذ انتفضوا لإقامة إيران حرة والإطاحة بنظام ولاية الفقية».
نظام الملالي بصورة عامة وأجهزته الامنية بصورة خاصة، تعاني من حالة تخبط غير مسبوقة في تعاملها وتصديها ضد معاقل الانتفاضة، خصوصا وإنه وکما ذکرنا في بداية المقال، فإن نضال معاقل الانتفاضة ودورها يتصاعد بوتائر ملفتة للنظر ولاسيما وإن النظام نفسه صار يعترف بذلك ويشکو منه مما يبين أن نضال منظمة مجاهدي خلق لم يذهب هباءا وإن کل قطرة دم سقطت من الشهداء قد أثمرت وأعطت أکلها بکل وضوح.
نظام الملالي الذي صار قاب قوسين أو أدنى من السقوط، يواجه أوضاعا وخيمة وإن معاقل الانتفاضة التي قد بدأت بإحراق قواعد النظام الدجال ومرتکزاته العفنة وإن الشعب الايراني على مشارف أن يتنفس الصعداء بسقوط النظام ويتنسم الحرية.







اخر الافلام

.. حوار مهند دليقان مع إذاعة روزنا حول استقالة دي ميستورا


.. اندماج نداء تونس والاتحاد الوطني الحر: إرباك للمشهد السياسي


.. حياة المناضل ماهر جايان




.. بي_بي_سي_ترندينغ | حملة في #الاردن لجمع بقايا الطعام من الفن


.. تعقيب أ. غازي الصوراني على مداخلات الحضور .. عن القوى اليسار