الحوار المتمدن - موبايل



التحريف الصهيوني لمقدسات بني إسرائيل العرب

طلعت خيري

2018 / 10 / 26
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني



التحريف الصهيوني لمقدسات بني إسرائيل العرب

طعن اله الصهاينة على لسان ميخا طعنا سياسيا بالمقدسات التي كان يمارسها بني إسرائيل العرب في مناطق متفرقة من فلسطين والأردن بعد خروجهم من مصر هدفه أحداث تغير سياسي وعقائدي بفكر من كان يؤمن بمملكة إسرائيل القديمة لصالح عقيدته الصهيونية –مستعينا بالثوابت التاريخية التي لا تختلف عليها الطوائف الإسرائيلية الإحداث ذلك التغير --

1- الثوابت التاريخية--
الم أصعدتك من ارض مصر وخلصتك من العبودية-- وأرسلت أمامك موسى وهرون ومريم-- اذكر يا شعبي تأمر بالاق ملك مواب-- وإجابة بلعام بن بعور من شطيم الى الجلجال --لكي تعرف أجادة الرب بم أتقدم

2- الطعن السياسي بالمقدسات التي كان يمارسها بني إسرائيل العرب
هل أتقدم بمحرقات عجول أبناء سنة- هل يسر الرب بألوف الكباش وربوات انهار الزيت --هل أعطي بكري عن معصيتي وثمرة جسدي عن خطية نفسي--

3- التغير السياسي في الاعتقاد—

أخبرك أيها الإنسان ما هو صالح وماذا يطلبه منك الرب إلا ان تصنع الحق وتحب الرحمة وتسلك متواضعا مع إلهك --صوت الرب ينادي للمدينة-- والحكمة ترى اسمك --اسمعوا للقضيب ومن رسمه-- أفي بيت الشرير بعد كنوز شر-- وايفة ناقصة ملعونة --هل أتزكى مع موازين الشر ومع كيس معايير الغش --- فان أغنياءها مملئين ظلما وسكانها يتكلمون بالكذب ولسانهم في فمهم غاش-- فانا قد جعلت جروحك عديمة الشفاء مخربا من اجل خطاياك –



ميخا --الإصحاح رقم 6



اسمعوا ما قاله الرب-- قم وخاصم الجبال لتسمع التلال وأسس الأرض خصومة الرب مع شعب إسرائيل – قال--ماذا صنعت بك وبماذا أضجرتك اشهد علي -- الم أصعدتك من ارض مصر وخلصتك من العبودية-- وأرسلت أمامك موسى وهرون ومريم-- اذكر يا شعبي تأمر بالاق ملك مواب-- وإجابة بلعام بن بعور من شطيم الى الجلجال --لكي تعرف أجادة الرب بم أتقدم --وانحني للإله العلي --هل أتقدم بمحرقات عجول أبناء سنة- هل يسر الرب بألوف الكباش وربوات انهار الزيت --هل أعطي بكري عن معصيتي وثمرة جسدي عن خطية نفسي-- أخبرك أيها الإنسان ما هو صالح وماذا يطلبه منك الرب إلا ان تصنع الحق وتحب الرحمة وتسلك متواضعا مع إلهك --صوت الرب ينادي للمدينة-- والحكمة ترى اسمك --اسمعوا للقضيب ومن رسمه-- أفي بيت الشرير بعد كنوز شر-- وايفة ناقصة ملعونة --هل أتزكى مع موازين الشر ومع كيس معايير الغش --- فان أغنياءها مملئين ظلما وسكانها يتكلمون بالكذب ولسانهم في فمهم غاش-- فانا قد جعلت جروحك عديمة الشفاء مخربا من اجل خطاياك -- أنت تأكل ولا تشبع وجوعك في جوفك-- وتعزل ولا تنجي والذي تنجيه ادفعه الى السيف --أنت تزرع ولا تحصد -- وتدوس زيتونا ولا تدهن بزيت --ولا تشرب خمرا -- وتحفظ فرائض عمري وجميع أعمال بيت أخاب--- وتسلكون بمشورتهم لكي أسلمك للخراب وسكانها للصفير فتحملون عار شعبي







اخر الافلام

.. تنظيم -الدولة الإسلامية- يتبنى اعتداء ستراسبورغ


.. قناة #العراقية الطائفية تترك كل مشاكل العراق وتخصص برنامج


.. بين سام وعمار - الأقباط: مواطنون وغرباء في الشرق الأوسط




.. مؤتمر العلوم الإسلامية يستعرض أعماله فى يومه الثاني


.. حسين الجسمي يغني في حفل أعياد الميلاد الخيري في الفاتيكان