الحوار المتمدن - موبايل



ذهبوا ضحية توفير بعض النقود

مروان صباح

2018 / 10 / 26
مواضيع وابحاث سياسية


خاطرة مروان صباح / للوهلة الأولى يبدو مشهد ضحايا باص التلاميذ ناتج عن سيول الأمطار الغزيرة ، لكن ما جاء في الكتاب المرسل للأهلي الطَّالِب الراغبين بإرسال أبناهم إلى الرحلة والتى عرضته قناة العربية أثناء البحث عن المفقودين ، يشير الكتاب عن الثقة العالية لكاتبه ، حيث برر المرسل أهداف الرحلة ، اولاً ، بتعليم الأبناء كيفية التعامل مع البيئة المحيطة وايضاً التعلم سرعة البديهة ، وهنا يتساءل السائل في حضرت الموت ، اذا كان معد الرحلة وكاتب الكتاب بعيد كل البعد عن الصفتين لأنه ببساطة بسيطة لو كان يمتلك من البديهة القليل وصاحب بيئة للبيئة التى أصطحب تلاميذه اليها ، كان من بديهيات الأمور أن يحرص قبل الرحلة بيوم معرفة حالة الطقس ، وهذا يشير بكل وضوح بأن معد الرحلة يحتاج إلى تعلم البدايات قبل سرعة البديهة وايضاً قبل تعليمها للآخرين ، بل بحاجة أن يتعلم قبل كل هذا وذاك ، كيف يكون وصي على أرواح الناس ، لهذا يتوجب على الحكومة الاردنية تحويل جميع من لهم علاقة بالحادث إلى المحكمة من أجل أن لا تتكرر حوادث مماثلة في المستقبل ، لأن العلم مهمته أن يُطفئ نار الجهل ولا يحرق المتعلم ، فإذا كان الذي ورد على شاشات الأخبار صحيح ، بأن الرحلة كانت مقررة إلى منطقة الأزرق ، يعني للأسف الضحايا ذاهبوا نتيجة توفير بعض النقود . والسلام







اخر الافلام

.. اكتشف فن تحريك الدمى في هذا المتحف بأمريكا


.. دراسة: أنماط الروتين اليومي تؤثر على قلة النوم


.. مراهقتان تسرقان مصرفاً في ولاية ماساتشوستس الأمريكية




.. غوتيريش يدعو إلى -تفادي العنف- في فنزويلا


.. مرآة الصحافة الأولى 2019/2/23