الحوار المتمدن - موبايل



التطبيع المجاني والتطبيع مدفوع الاجر!

احمد صالح سلوم

2018 / 10 / 27
كتابات ساخرة


"ادانت حركة فتح التطبيع المجاني مع العدو الصهيوني":اذا حطيت كلمة مجاني وراء اي هدف لفتح بتنتهي بعد يومين ..الجماعة بدن يبزنسوا وكتير دول عمبتدفع .. مش صدفة وصلت فتح بالتطبيع المدفوع الأجر الى معازل عرقية للشعب وصفقة قرن لن تبقي ولن تذر من جهة ومئات الملايين لابناء قادة فتح من جهة مقابلة ..يعني في ايشي مقابل شي ..يعني كل لقاءات قادة فتح مع قادة الشاباك مدفوعة الأجر.. لاتنسوا حتى ان ابو مازن يتفق مع رئيس الشاباك اكثر مما يتفق مع زوجته او امه وابوه النسبة حسب تصريحات ابو مازن حول التطبيع المدفوع مسبقا تصل الى نسبة تسعة وتسعين بالمئة اي يبقى نسبة واحد بالمئة خلاف بين عباس و رئيس الشاباك وهي كومسيون شيكات التطبيع غير المجاني هههههههههههههه


لم تفاجئنا العائلات القروسطية المتخلفة في الخليج بالتطبيع العلني مع الكيان النازي الصهيوني فليس لدينا اي وهم حولها فهي في تطبيع فعلي وفي كل مفاصل الاقتصاد الامبريالي الامريكي الغربي منذ تأسيسها وكل سياساتها لنشر الاندماج الاستهلاكي العربي وتدمير البنى الانتاجية والطبقة الوسطي واسلامها تصوغه قوى الاقلية المالية الغربية كال روتشيلد وروكفلر وبوش ومورغان وجر اي انها الداعم الاساسي للكيان النازي الصهيوني وكل اموالها تذهب لمشاريع تدمير الوعي التحريري العربي وخلق وعي انتحاري اسلامي اخوانجي وهابي مغولي تركي للتقوقع والانتحار الجماعي لتجد اسرائيل جااهزة للسيطرة على كل شيء..واعتبرنا اي علاقة معها اي مع محميات الخليج هي بمثابة خيانة عظمى


اذا كانت لدى اردوغان هذه الكاميرات وهذه المتابعة لعملية تقطيع اشلاء الارهابي الداعشي الاخوانجي الصهيوني شلومو خاشقجي لماذا بقي متفرجا ان يعدم خارج ساحات القضاء طبعا من يفهم الاخوانجية انهم يتاجرون بكل شيء حتى ولو بجثة فطيسة كالخاشقجي لم تشبع حتى اخر لحظة من حياتها من الدعوة الى قتل الشعوب العربية والانتصار للصهاينة النازيين..اردوغان وجدها فرصة لابتزاز الأموال ولكنه لا يعلم ان كل ما كدسه عميل السي اي ايه صدام حسين ذهب الى جيوب الشركات الفوق القومية الاستعمارية لسلطة رأس المال الامريكي فهم لايشبعون من النهب حتى يتم القضاء عليهم..خضوع ال سعود الفاشيين لابتزاز اردوغان واسياده يعني نهايتهم فبعد قبض المعلوم على خادم الصهاينة سلمان بن عبد العزيز يحاول الان ان يقبض المعلوم عن مصير الجثة وربما لا احد يعرف مكانها سوى اردوغان وال سعود في حالة اردوغان بالتوثيق والصور والفيديو فلن ينته المسلسل الا باقتلاعهم وهذا لايعني ان اردوغان سينفذ بريشه فقط لنتأمل مصير صدام الذي خدم السي اي ايه كما لم يخدمها اي رئيس عربي وكذلك ضياء الحق اين هما الان







اخر الافلام

.. الفنان بانكسي المعروف والمجهول


.. الفنان خالد عبدالرحمن يكشف لـ تفاعلكم تفاصيل حالته الصحية


.. تفاعلكم : الفنان أحمد مجدي يكشف تفاصيل لا أحد هناك




.. حوار خاص مع الممثلة اللبنانية ستيفاني صليبا


.. دورة تدريبة لفنون العمل المؤسساتي في ريف حماة