الحوار المتمدن - موبايل



والتقينا

عبد اللطيف الصافي

2018 / 11 / 2
الادب والفن


والتقينا
على ناصية الزقاق
فارهة كالثريا
جميلة المحيا
لا لم نلتق
بل تلاقت عيوننا
صافية كنت كعين الشفق
و كنت أنا
في مأزق
كطفل يغرق
أو كعصفور من ورق
على غصن بان معلق
صوتي يابس مبعثر
يتدحرج سريعا من فمي
" صباح الخير"
يا حلما في دمي
و نظرتك
آه من نظرتك!!
كانت سريعة وحادة
عميقة وقادة
هل كانت عتابا
ام ارتيابا؟
ترحابا
ام سرابا؟
أهواك سيدة أحلامي
مع تقديري واحترامي







اخر الافلام

.. الفنانة سميرة عبد العزيز تكرم الناجية من حادث الدرب الأحمر


.. تفاعلكم | جدل حول النشيد الوطني العراقي وكاظم الساهر


.. رئيس حزب المؤتمر: الاتحاد الليبرالي يهدف لنشر الثقافة الوطني




.. ماذا قال وزير الثقافة السعودي للعربية عن مشروعات الرياض العم


.. جولي والموسيقى وأطفال داعش