الحوار المتمدن - موبايل



والتقينا

عبد اللطيف الصافي

2018 / 11 / 2
الادب والفن


والتقينا
على ناصية الزقاق
فارهة كالثريا
جميلة المحيا
لا لم نلتق
بل تلاقت عيوننا
صافية كنت كعين الشفق
و كنت أنا
في مأزق
كطفل يغرق
أو كعصفور من ورق
على غصن بان معلق
صوتي يابس مبعثر
يتدحرج سريعا من فمي
" صباح الخير"
يا حلما في دمي
و نظرتك
آه من نظرتك!!
كانت سريعة وحادة
عميقة وقادة
هل كانت عتابا
ام ارتيابا؟
ترحابا
ام سرابا؟
أهواك سيدة أحلامي
مع تقديري واحترامي







اخر الافلام

.. تعرف على رضا فضل.. فنان يرسم بفمه وقدميه


.. الشروق| «البروفة».. المسرحية الثانية لفريق 1980 وانت طالع عل


.. هذه الأداة وراء أصوات أفلام الرعب المفضلة لديك




.. روسيا وجهة طلاب العالم لدراسة المسرح ورقص الباليه


.. أفلام بدقيقة واحدة عن حقوق الإنسان في مهرجان -موبايل فيلم في