الحوار المتمدن - موبايل



ذلك الوجع

هدى أحمد

2018 / 11 / 8
الادب والفن


(1)
جئتكَ من بلادِ العشق
أحملُ زهرةَ البنفسج،
كعاشقةٍ لا تنكثُ عهداً،
لا تبالي
إلّا بدقّاتِ جرسٍ عظيم.



(2)
سأكتبُ عن ذلك الوجع
عن ذلك الشعور وذلك الموت،
سأفتحُ نوافذي كلّ يوم
علّني أري الشمسَ
ولا أرى الغيوم،
لأحكمَ قبضتي على أشعتِها.







اخر الافلام

.. تعلم اللغة في بلاد اللجوء بداية الطريق نحو الاستقرار


.. بتحلى الحياة – الفنانة كارلا رميا


.. #بروح_رياضية.. لاعب #تنس يفاجئ زوجته و يطلب من الجماهير الغن




.. تفاعلكم | تعرف على فنان سعودي بيعت لوحته بمليون ريال


.. هند رستم .. محطات في حياة مارلين مونرو السينما المصرية