الحوار المتمدن - موبايل



حان الوقت لإعادة بناء أممية العمال والشعوب

سمير أمين

2018 / 11 / 8
ابحاث يسارية واشتراكية وشيوعية



(مقال لم يسبق نشره للراحل سمير أمين)
قراءات, قضايا

تنويه:

“يتقدم موقع بالأحمر بخالص الشكر والتقدير للصديق الأستاذ حلمي شعراوي، والذي أتاح للموقع مقال المفكر الراحل سمير أمين والذي لم يسبق نشره من قبل”

مقدمة بقلم: حلمي شعراوي

يقوم سمير أمين فى هذا المقال بعنوانه الجاذب: “حان الوقت لإعادة بناء أممية العمال والشعوب”، بقفزة كبيرة فى تفكيره فى السنوات الأخيرة. وهو بكتابتها قبل عدة شهور من وفاته، كأنه يكتب رسالته للأجيال القادمة من الديمقراطييين، والاشتراكيين.

ولن أتعرض هنا لشرح ما قدم فى مقالته أو مدى تطوره، فإن قراء سمير أمين كثر بما فيه الكفاية، لكنى ألفت النظر فقط لقفزته من اعتبار مشروع باندونج ضمن محاولات تحرير الهامش العالمى للرأسمالية العالمية، إلى مدرك إخضاع الشعوب بتمركز الرأسمالية وتكيفات مشكلاتها. وكان لفترة يحاول فيها تنظيما لما سٌمى “بالعالم الثالث” و”الشعوب الناهضة” و”المنتدى الاجتماعى العالمى” و”منتدى البدائل العالمى” فى محاولة لوقف آثار الامبريالية علي بلدان “الاشتراكية، أو الناهضة”، وفى وقت تفرض بلدان الثالوث الإمبريالى (أمريكا – أوروبا- اليابان) نفوذها على الطبقات العاملة والطبقات الوسطى فى بلادها نفسها، بقدر إخضاع الشعوب التى تحاول التحرر، بالوسائل العسكرية والتمركز الرأسمالى، على أن ذلك هو “نهاية التاريخ” أو استحالة فك الارتباط. بينما وجد سمير أن الطريق ما زال مفتوحا أمام النضال العمالى والأممى فى بلدان ما سماه لفترة نضال شعوب جنوب/ جنوب، للخروج من مسارات المشروع الامبريالي الأوربى المهيمن (1945-1975) بل وبدا له إيجابيا تلك المحاولات فى اليونان وفرنسا وأسبانيا. طرح ذلك بجانب عنايته مؤخرا بالتقدم الايجابى لبعض الشعوب المتقدمة (الصين / روسيا) وكذا الناهضة بين مجموعات الجنوب (البريكس …) مع نقده لبعض خطواتهم.

من هنا بشر سمير أمين بإمكان إنجاز نوع من (الربيع الشعبي) علي مستوي أممي يتجنب خيبات القوي التقدمية العمالية والوسطي (من يسار ويمين) نتييجة قدر من التسليم او العمل المنفرد.

نكاد نقول أن سمير أمين قفز خلال تجاربه وشجاعته في تطوير فكره خلال أكثر من نصف قرن، ومن القول ب “العالم الثالث” إلى “كتلة الجنوب” و”جنوب-جنوب” ….. إلى الاطمئنان للأممية الجديدة من العمال والشعوب وتمثيلهم من اليسار الراديكالي الذي سيعيش (خريف الرأسمالية الحالي).

ويضع سمير أمين في أواخر حياته وفي هذه الورقة وغيرها مشروعا يكاد يكون تنظيميا لهذا التصور الأممي الذي ناقشته فيه لمراجعة إمكانات التنظيم في هذا العصر.

لكنه ظل كما هو متطلعا للمستقبل……..

(1)

شهد النظام العالمي على مدى الثلاثين عاما الماضية تمركزا شديدا للسلطة بكل أبعادها، محليا ودوليا، اقتصاديا وعسكريا، اجتماعيا وثقافيا.

فقد استطاعت بضعة آلاف من الشركات العمالقة، وبضع مئات من المؤسسات المالية التي كونت اتحادات احتكارية فيما بينها، أن تختزل نظم الإنتاج الوطنية والمعولمة إلى وضعية مقاولي الباطن. وبتلك الطريقة تمكنت الطغم المالية (الأوليغارشية) من انتزاع حصة أرباح متنامية من قوة العمل، ومن الشركات التي تحولت إلى إنتاج الريع حصرا لصالح الاحتكارات والطغم الحاكمة. فبعدما تمكنت هذه الطغم من تدجين الأحزاب اليمينية واليسارية الرئيسية والنقابات والمنظمات المسماة بالمجتمع المدني، أضحت تمارس سطوة سياسية مطلقة، إلى جانب إخضاع وسائل الإعالم لها من أجل بث التضليل الضروري لمنع تسييس الرأي العام. كما اضطلعت هذه الطغم بتقويض الممارسة المعهودة للتعددية الحزبية وأحلت محلها نظاما أقرب للحزب الواحد الذي يتحكم فيه رأس المال.

وتتطابق هذه الرأسمالية المعاصرة الآن، والتي تعتبر نظا ًما مغلقً تماما مع معايير الشمولية رغم الحرص على ألا تأخذ هذا المسمى. وإذا كانت هذه الشمولية لا تزال “ناعمة” فإنها على أتم الاستعداد دوما للجوء إلى العنف المفرط بمجرد أن يشرع الضحايا في التمرد، أي الأغلبية من العمال والشعوب. وفي ضوء هذا التحليل يجب النظر إلى كل التغيرات المرتبطة بما يسمى “التحديث”. فهذه بالضبط الحالة مع التحديات البيئية الكبيرة )خاصة التغير المناخي) التي تعجز الرأسمالية عن حلها (فقد كان اتفاق باريس في ديسمبر 2016 مجرد ستارة دخان)، وكذلك تحدي التقدم العلمي واالبتكارات التكنولوجية (بما فيها الاتصال والمعلومات) التي يجري إخضاعها بصرامة لمقتضيات الربح المالي الذي يمكن أن تحققه الاحتكارات. أما تقديس التنافسية وحرية السوق اللتين تصورهما وسائل الإعالم الخاضعة كضمانات لحرية وفعالية المجتمع المدني، فهي مناقضة للواقع الذي تمزقه الصراعات الضارية بين أجنحة الطغم القائمة، والمتسببة في تأثيرات مدمرة على إمكانية الحكم الرشيد

(2)

على المستوى العالمي، تقتفي الرأسمالية دائما نفس المنطق الإمبريالي الذي ارتبط بها منذ بدء عولمتها (كان استعمار القرن التاسع عشر صورة واضحة للعولمة). ولم تتملص “العولمة” المعاصرة من هذا المنطق: فهي لا تزيد عن كونها شكلا جديدًا للعولمة الإمبريالية. ويجري استخدام مصطلح “العولمة” دون أي تعريف في أغلب الحالات، ليخفي حقيقة مهمة: فرض الاستراتيجيات النظامية التي وضعتها القوى الإمبريالية التاريخية )الواليات المتحدة الأمريكية، بلدان غرب ووسط أوربا، اليابان.. والتي أسميها “الثالوث”) التي تواصل نهب موارد جنوب العالم والاستغلال المفرط لقوة عمله، في ارتباط مع تصدير العمليات ومقاولات الباطن. وتهدف هذه القوى إلى الحفاظ على “امتيازاتها التاريخية” وحرمان الأمم الأخرى من إمكانية تحرير نفسها من وضعية الأطراف الواقعة تحت السيطرة. ولقد كان تاريخ القرن الماضي في الحقيقة تاريخ ثورة شعوب أطراف النظام العالمي التي انخرطت في عمليات فك ارتباط اشتراكية، أو في صيغ مخففة للتحرر الوطني، وهي الصفحة قلبت حاليًا. أما عمليات إعادة الاستعمار الجارية حاليًا، والتي لا تملك أي شرعية، فمازالت هشة.

لهذا السبب أنشأت القوى الإمبريالية التاريخية نظاما للسيطرة العسكرية الجماعية على الكوكب، تقوده الولايات المتحدة، كما أن عضوية حلف ناتو المرتبط ارتباطا لا ينفصم ببناء أوربا الموحدة، وكذلك عسكرة اليابان، تعكسان متطلبات هذه الإمبريالية الجماعية الجديدة التي حلت محل الإمبرياليات القومية (في الواليات المتحدة، بريطانيا العظمى، اليابان، ألمانيا، فرنسا.. وقليل غيرها) التي عرفت في السابق صراعات مستمرة وعنيفة فيما بينها.

في ظل هذه الظروف يجب أن يصبح الهدف الرئيسي للنضال في مواجهة التحدي المضاد لتوسع الرأسمالية الإمبريالية، هو بناء جبهة أممية لعمال وشعوب العالم كله.

(3)

من الواضح جدًا في مواجهة ذلك التحدي الهائل عدم كفاية نضاالت ضحايا النظام المذكور. فهناك جوانب ضعف مختلفة أصنفها في العناوين التالية:

1: التفكك البالغ في تلك النضالات، سواء على المستوى المحلي أم العالمي، والتي تتسم دائما بالتخصيص حيث تجري في أماكن معينة وحول موضوعات وقضايا خاصة (البيئة، حقوق النساء، الخدمات االجتماعية، مطالب الجماعات المحلية، الخ). ولم تحقق الحملات النادرة التي ُشنَّت على المستوى القومي أو حتى الدولي أي نجاح مهم في فرض أي تغييرات على السياسات التي تضطلع بها القوى الموجودة في السلطة. بل إن النظام استطاع استيعاب الكثير من تلك النضالات. ومع ذلك، هناك تسارع هائل في عملية البلترة العامة. فقد بات جميع سكان البلدان المركزية تقريبًا خاضعين الآن لوضعية العمال الأجراء الذين يبيعون قوة عملهم.

وخلقت عمليات التصنيع في أقاليم الجنوب العالمي عمالا بروليتاريين وطبقات وسطى برواتب، بينما يتم إدماج الطبقات الفلاحية بالكامل في نظام السوق.

ونجحت الاستراتيجيات السياسية التي يوظفها الأقوياء في تمزيق القوة البروليتارية الهائلة إلى أقسام تتصارع غالبًا فيما بينها. وهو التناقض الذي يجب التغلب عليه.

2: لقد تخلت شعوب الثالوث (الولايات المتحدة الأمريكية،غرب ووسط أوربا، اليابان) عن التضامن الأممي المناهض للإمبريالية، لتحل محله في أحسن الأحوال الحملات “الإنسانية” وبرامج “المعونات” التي يتحكم فيها رأس المال والاحتكارات. وهكذا فإن القوى السياسية الأوربية التي ورثت التقاليد اليسارية أصبحت تؤيد النسخة الإمبريالية للعولمة القائمة.

3: نالت أيديولوجية اليمين الجديد بعض التأييد وسط الشعب. إذن في الشمال تم التخلي عن العنوان الرئيسي للنضال الطبقي ضد الرأسمالية، أو تم اختزاله إلى تعبير ناقص إلى حد كبير- لصالح ما يطلق عليه تعريف جديد لـ “ثقافة الشراكة” اليسارية أو الجماعاتية، التي تفصل بين الدفاع عن الحقوق الخاصة والنضال العام ضد الرأسمالية. وفي بلدان معينة بالجنوب تراجع التقليد النضالي الذي ربط النضال ضد الإمبريالية بالنضال من أجل التقدم الاجتماعي، لصالح أوهام رجعية متخلفة يتم التعبير عنها بصيغ دينية أو أخلاقيات زائفة. بينما في بلدان أخرى بالجنوب أدى التسارع الناجح للنمو الاقتصادي خلال العقود الأخيرة إلى تغذية وهم إمكانية بناء رأسمالية قومية “متطورة” تستطيع فرض مشاركتها الفعالة في تشكيل العولمة.

(4)

يلوح أن قوة الطغم الإمبريالية المعاصرة يستحيل تدميرها سواء في بلدان الثالوث أم حتى على المستوى العالمي “نهاية التاريخ” ويشترك الرأي العام في قبول قِناعها الممثل في “ديمقراطية السوق”، مفضلا إياها عن خصمها السابق- الاشتراكية- الذي ألصقت به أوصاف بغيضة مثل النظم الاستبدادية المجرمة والمتعصبة قوميًا والشمولية .

بيد أن هذا النظام غير قابل لالستدامة لعدة أسباب:

1: يجري تقديم الرأسمالية المعاصرة على أنها “منفتحة” على النقد والإصلاح باعتبارها مجددة ومرنة. وتزعم بعض الأصوات الراغبة في إنهاء انتهاكات رأس المال غير الخاضع للسيطرة، والسياسات التقشفية الدائمة المرتبطة به، ومن ثم “إنقاذ الرأسمالية”. لكن هذه الدعاوى ستظل عبثية حيث تخدم الممارسات الحالية مصالح الطغم في الثالوث- وهي الوحيدة التي يحسب حسابها- بما يضمن الزيادة المتواصلة لثرواتها على الرغم من الركود االقتصادي الذي يضرب تلك البلدان.

2: إن المنظومة الأوربية جزء لا يتجزأ من العولمة االإمبريالية. فقد صممت بروح رجعية، موالية للإمبريالية ومعادية للاشتراكية، وهي أيضا خاضعة للقيادة العسكرية الأمريكية. وتمارس ألمانيا هيمنتها داخل هذه المنظومة، خاصة في إطار منطقة اليورو، وعلى أوروبا الشرقية التي تم إلحاقها على غرار إلحاق الولايات المتحدة لأمريكا اللاتينية. وتخدم “أوروبا الألمانية” مصالح الطغمة الألمانية التي يتم التعبير عنها بغطرسة مثلما رأينا في الأزمة اليونانية. وليست أوروبا هذه قابلة للاستدامة، وقد بدأ بالفعل تفجرها من الداخل.

3: يتناقض ركود النمو في بلدان الثالوث مع تسارع النمو في أقاليم بالجنوب امتلكت القدرة على الاستفادة من العولمة. وقد استخلص البعض بتسرع أن الرأسمالية حية وبحالة جيدة، حتى مع تحول مركز ثقلها من بلدان الغرب الأطلنطي إلى الجنوب، وآسيا تحديدًا. بينما العقبات الماثلة في الواقع الفعلي أمام حركة التعديل التاريخية هذه من المرجح أن تصبح عنيفة بشكل متصاعد، بما في ذلك اللجوء للعدوان العسكري. إذ لا تنوي القوى الإمبريالية السماح لأي بلد في الأطراف- كبيرا كان أم صغيرا- أن يحرر نفسه من السيطرة.

4: ومما يعزز أيضا أسباب عدم قابلية هذا النظام للاستدامة ذلك الدمار البيئي المرتبط بالضرورة بالتوسع الرأسمالي.

إننا نمر الآن بمرحلة “خريف الرأسمالية” ولكن دون أن يدعمها “ربيع شعبي” ومنظور اشتراكي. لذا فإمكانية إدخال إصلاحات تقدمية ملموسة على الرأسمالية في المرحلة الراهنة هي محض وهم. ولا مناص من بديل مدعوم بتجديد اليسار الراديكالي الدولي، القادر على إنجاز مبادرات اشتراكية وليس تصورها فقط. فقد بات من الضروري إنهاء الرأسمالية التي تمزقها الأزمات، وليس إنهاء أزمة الرأسمالية.

بناء على الفرضية الأولى لن يؤثر شيء حاسم على التحاق شعوب الثالوث بالخيار الإمبريالي، خاصة في أوربا. إذ سيظل ضحايا النظام غير قادرين على تصور لطريق خروجهم من مسارات “المشروع الأوروبي” الذي يجب هدمه قبل أن يعاد بناؤه بنسخة أخرى. وتشهد بمدى تعقيد هذا التحدي خبرات سيريزا وبوديموس وحركة فرنسا الأبية، وترددات حزب اليسار الألماني (دي لنكه) وغيره. ولا يصمد أمام التحليل ذلك الاتهام السطحي لمعارضي الاتحاد الأوروبي بـ “النزعة القومية”. فمن الواضح أن المشروع الأوروبي يتجه بشكل متزايد لأن يكون مشروع القومية البرجوازية الألمانية. ولا بديل أمام أوروبا، مثلما في أي مكان آخر، من بناء مشروعات وطنية شعبية وديموقراطية، (ليست برجوازية بل معادية للبرجوازية عداءا حقيقيا) تبدأ في فك الارتباط مع العولمة الإمبريالية. فمن الضروري هدم التركز المتطرف للثروة والسلطة المرتبط بهذا النظام.

إنطلاقا من هذه الفرضية، ستكون النتيجة الأكثر احتمالا هي إعادة بناء القرن العشرين: أي تحقيق التقدم انطلاقً حصرا في بعض أطراف النظام. بيد أن هذ الإنجازات التقدمية ستبقى هشة، كما حدث في الماضي، ولنفس السبب وهو الحرب الدائمة التي تشنها عليها مراكز القوة الرأسمالية. ويرجع مدى نجاح الأطراف في مبادراتها بدرجة كبيرة إلى حدودها وانحرافاتها.

إن فرضية الأممية العمالية والشعبية تفتح الطريق أمامنا إزاء المزيد من التطورات الضرورية والمحتملة. فهناك مسار “انهيار الحضارة”، وفي هذه الحالة لن تكون التطورات من صنع أي عقل مدبر، وإنما سيحدد الوضع وقتها مساره المشتعل. بيد أنه في عصرنا، ونظرا لفداحة التدمير البيئي والحربي ونزوع الأقوياء إلى اللجوء لهذا التدمير، سيتحقق الخطر الداهم الذي حذر منه ماركس في عصره، ألا وهو الخطر الواقعي جدًا بأن ينتهي الاقتتال بتدمير كل المعسكرات التي تحارب بعضها. أما المسار الآخر فهو على النقيض ويتطلب جهدًا واضحا ومنظما من الجبهة الدولية للعمال والشعوب.

(5)

إن بناء أممية العمال والشعوب يجب أن يكون الهدف الأساسي للمناضلين الحقيقيين المدركين للطبيعة البغيضة للنظام الرأسمالي الإمبريالي العالمي الذي نواجهه اليوم. وإنها لمسئولية ثقيلة، ومهمة ستستغرق سنوات قبل أن تعطي نتائج ملموسة. وأطرح من جانبي المقترحات التالية:

1: يجب أن يكون الهدف إنشاء منظمة (األممية الجديدة) وليس مجرد “حركة”. وهو ما يعني تجاوز مفهوم منتدى الحوار. كما يعني تحليل جوانب القصور في الفكرة التي مازالت سائدة عن الطابع الأفقي “للحركات” والنفور مما تسمى التنظيمات الهرمية بدعوى أنه بطبيعتها منافية للديمقراطية: وذلك لأن التنظيم في الحقيقة هو نتاج الفعل، وهو بدوره يفرز “القادة”. كما أن من الممكن لللأخيرين أن يطمحوا في السيطرة على الحركات وحتى التلاعب بها. ولكن من الممكن أيضا تلافي هذا الخطر بوضع اللوائح التنظيمية المناسبة. وهي مسألة تتطلب مزيدًا من النقاش.

2: يجب أن تُدرس بعناية خبرة الأمميات العمالية، حتى المنتمية منها للماضي. ولا ينبغي القيام بهذا من أجل “اختيار” نموذج من بينها، وإنما لابتكار الشكل الأكثر ملاءمة للشروط المعاصرة.

3: يجب توجيه هذه الدعوة إلى عدد معقول من الأحزاب والمنظمات المناضلة. وينبغي البدء بتكوين لجنة تضطلع بالدفعة الأولى للمشروع.

4: لا أرغب في إثقال هذا النص بمواد كثيرة. لكنني أرفق به بعض النصوص المكملة (باإلنجليزية والفرنسية):

a – نص تأسيسي عن وحدة وتنوع الحركات المتوجهة نحو الاشتراكية في التاريخ الحديث.

b – نص عن الانفجار الداخلي للمشروع الأوروبي.

c – بعض النصوص عن: الجرأة المطلوبة لتجديد اليسار الراديكالي، قراءة ماركس، درس أكتوبر 1917 والماوية، التجديد الضروري للمشروعات الوطنية الشعبية.







التعليقات


1 - أنا الشيوعي
فؤاد النمري ( 2018 / 11 / 8 - 20:29 )
مات سمير أمين دون أيترك أثراً ذا بال والسبب في ذلك وهو الرجل الباحث والمتخصص والذكي هو أناه المتضخمة
كرس كل نشاطه كيما يكون مرجعية كبيرة لليسارية إن لم يكن للماركسية
أقرأه اليوم فلا يثير في نفسي غير الحزن، الحزن على رجل ضيع حياته بحثا لاشادة بنية فكرية خاصة به
لئن كانت أنا تروتسكي قادته ليعمل جاسوسا في مكتب التحقيقات الفدرالي ورئيسه إدغار هوفر فأنا سمير أمين ليكتب مؤخرا مفردات لا دالة لها والأمثلة على ذلك أكثر من أن تحصى
ما زال يكتب عن الثالوت الإمبريالي وهو الثالوث الذي يحمل أكثر من 50 ترليون دولارا ديون فائدتها السنوية حوالي 2 ترليون
إمبريالية أمين مفردة لا دالة لها


2 - ستالين وصدام وغيرهما من طغاة العالم
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 8 - 23:24 )
البعض يتحدث من برجه العاجي في الربع الخالي (او المزدحم باشباح عصر الظلمات) عما يسمونه -أنا- سمير امين -المتضخمة-, وهم لا يفقهون شيئا من علم النفس ولم يدرسونه وينكرون كونه علم عندما يحرجون!
ولو ان لهؤلاء مجرد ذرة واحدة من معرفة لأنفسهم ولعلم النفس لعلموا تماما انهم يمارسون اسقاطا نفسيا لذواتهم المعذبة في بحثها عن ضوء في ظلال عمالقة الماركسية مثل سمير امين الذي لا يحتاج شهادة ممن تصالح مع الرأسمالية وخر صريع هواها كأي عاشق متيم!
ولكن النفس هي اختراع عصر الحداثة وهؤلاء يعيشون في مجتمعات ما قبل الحداثة, ولذا عبثا التكلم عن امتلاك هؤلاء للنفس بمفهوم الحداثة الماركسية-الديكارتية التي تميز الانسان بقدرته على التفكير الحر والمستقل.
والاسقاط النفسي هو من اكثر انواع الدفاعات النفسية بدائية ونراه عادة في الاطفال ويحدث ايضا في اضطرابات البارونايا والتي هي بحد ذاتها تعني تضخما في الذات وكما تجسد ذلك في اشخاص مثل ستالين وصدام وغيرهما من طغاة العالم. لذا لا غرابة مطلقا في اعجاب الثاني بالاول واتخاذه له قدوة ومثلا, فالمثل يقول -الطيور على اشكالها تقع-!


3 - إلى طلال الربيعي
فؤاد النمري ( 2018 / 11 / 9 - 06:00 )
الحذاقة في علم النفس هي القدرة على التحليل
ومن متابعتي لتعليقات الربيعي التي لا تنقطع تحققت من أن قدرة الربيعي على التحليل هي دون الصفر فهو يعلن نفسه ماركسيا دون أن يفقه من الماركسية حرفا ولذلك بت أشك في درجة الربيعي الطبية
تعليقات الربيعي تقول أن ظهور الاتحاد السوفياتي في القرن العشرين كان جريمة العصر لأن من بنى الاتحاد السوفياتي هو ستالين الذي يكرهه الربيعي ولو أنه ادعى في إحدى نزواته أنه لا يكره ستالين
يقترن بظاهرة الاتحاد السوفياتي في القرن العشرين -جريمتان- ..
-جريمة- سحق المشروع النازي في ألمانيا الذي زرعته معاهدة فرساي التي لم يكن الاتحاد السوفياتي طرفا فيها، النازية الهتلرية كانت مشروع الرايخ الألماني في العالم لألف عام ولو ستالين شخصيا لتم استعباد العالم لألف عام
و-الجريمة- الثانية كانت تحرير شعوب العالم من الهيمنة الاستعمارية وقد أعلنت ذلك الأمم المتحدة في عام 72
و -جريمة- ثالثة ينفيها المحلل النفساني الحذق طلال الربيعي وهي تفكيك النظام الرأسمالي العالمي
و -جريمة- أخرى وهي أن الاتحاد السوفياتي ظهر بعد الانهيار أنه كان محيطا من العلماء والمهندسين والأطباء
-المجرم- كان ستالين


4 - دالة أممية سمير أمين
فؤاد النمري ( 2018 / 11 / 9 - 06:17 )
من المعجبين بابتداعات سمير أمين التنظيرية أن يشيروا إلى دالة أممية سمير أمين حين يكون ثلثا الأموال في بنوك العالم كل العالم هي أموال صينية كما صرح بذلك فرانسس فوكوياما مؤخراً في منتدى في دبي
ماذا تعني أممية سمير أمين المقترحة !!؟


5 - احد ايتام الحشاش بوش!
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 9 - 07:14 )
النمري, وهو يتحدث عن تضخم الانا للآخرين, لا ندري لماذا لا يتكلم عن اناه التي انتفخت واوشكت على الانفحار لتتصاعد الى الاعلى كهواء حار.
والنمري اصبح الآن عالما في الطب وعلم النفس بتخصصه من جامعة الربع الخالي المناهضة للشيوعبة, واصبج يوزع شهادات في الطب اضافة الى توزيعه شهادات في الماركسية عن طريق تعلّم الماركسية في خمسة ايام, وذلك بعد ان فشل فشلا ذربعا في الماركسية واصبح احد ايتام الرأسمالية وعتاتها المخبولين والحشاشين مثل الحشاش بوش الذي زعم انه رأى الله في الحلم يأمره بغزو العراق فغزاه, اضافة الى عبادته لشخص الطاغية ستالين الذي كان ولا يزال المثل الاعلى للزعماء السفاحين في منطقتنا مثل صدام حسين. وكما قلت اعلاه, فالطيورعلى اشكالها تقع!


6 - -ستالين- المعلم الروحى لصدام حسين
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 9 - 08:27 )
كشف المؤلف الإنجليزى -إيدن سنور- فى فيلمه الوثائقى -قصة السوفيت- أن عددا من زعماء وشخصيـات عربيـة اتخذت من زعمـاء الاتحـاد السـوفيتى قــدوة لـها فى تطـبـيق الجـرائم البشـعة والإبـادات الجمـاعية فى حق شعبها.
ويؤكد -إيدن سنور- على أن ستالين كان معلم صدام حسين الروحى، الذى استلهم منه الأسلوب السياسى فى إدارة شئون الدولة وتيسير الأمور، خاصةً فى الطريقة التى أنتجها فى تصفية أعدائه وخصومه، وفى التعامل مع الشعب ومع وسائل الإعلام، قائلاً -لقد جمع صدام حسين مساوئ أبشع الديكتاتورين شرقًا وغربًا، قديمًا وحديثًا، غير أن ستالين كان الأقرب إلى نفس صدام حسين-.

ويقول فلاديمير فيدوروفسكى وهو ديبلوماسى قديم كان مترجمًا لدى بريجنيف -إن صدام حسين كان يحرص خلال زياراته إلى موسكو على معرفة عادات ستالين الذى كان يوصف بالرجل ذى النظرة الصفراء، والطريقة التى اتبعها فى تصفية أعدائه، كما أنه كان يحب أن يزور -الداشتا- التى كان يستريح فيها ستالين، والمكتب الذى كان يعمل فيه فى الكرملين، ومن شدة إعجابه به قرأ صدام حسين كل الكتب التى خصصت لسيرته،
يتبع


7 - -ستالين- المعلم الروحى لصدام حسين
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 9 - 08:30 )
ويؤكد فيدوروفسكى على أنه كان بإمكان صدام أن يستظهر عن ظهر قلب مقتطفات مطولة من خطابات ستالين، ويضيف -والحقيقة أن نقاط التشابه بين ابن جورجيا -ستالين-، وابن تكريت -صدام حسين- كثيرةٌ جدًا.
ويوضح فيدوروفسكى أن صدام حسين عرف طفولة شقية بحكم غياب الأب، والذى جعله يحرص من البداية، كما هو الحال بالنسبة لستالين، على أن يواجه متاعب الحياة دون تعويل على مساعدة من الآخرين، ومثله كان ميالاً منذ البداية إلى العنف والقسوة والقوة وذلك بسبب الثقافة العشائرية الجافة التى نشأ فيها صدام حسين.

قام صدام حسين بالقضاء على اللامعين داخل الحزب البعث وخارجه فلم يبق منهم أحدًا، وظل حريصًا دائمًا على أن يكون محاطًا بأشخاص محدودى الذكاء، والخبرة، لكنهم مطيعون له طاعة عمياء، ومستعدون لتنفيذ أوامره دون أدنى تردد، كما كان يفعل ستالين الذى كان يكن الكراهية الشديدة للمتفوقين عليه ذكاءً وثقافةً داخل الحزب وخارجه، ولهذا كان يفتعل التهم للقضاء عليهم أو لإبعاده من وربما بسبب القهر الذى عاشاه فى طفولتهما، ووجد كل من ستالين وصدام حسين فى عبادة الذات ما يمكن أن يخفف عنهما وطأة ذلك،
يتبع


8 - -ستالين- المعلم الروحى لصدام حسين
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 9 - 08:33 )
فكل واحد منهما يحب أن يلقب بالقائد الحبيب، وبالقائد المظفر، وبابن الشعب، وكل واحد منهما يرغب فى أن يرى صورته فى كل مكان، وهو ضاحك وسعيد، أو حاملاً سلاحًا متأهبًا لضرب الأعداء، والاثنان يريدان أن يردد أبناء الشعب اسميهما من الصباح حتى المساء، فالاثنان أى ستالين وصدام حسين يمتلكان سادية لا مثيل لها، ويستهويهما أن يلعبا لعبة القط والفأر مع أعدائهما.وهذا ايضا يفسر غيرة وحقد وسادية النمري بحق شخصيات ماركسية علمية مرموقة عالميا مثل بروفسور دكتور سمير امين!
فيلم وثائقى يؤكد أن -ستالين- المعلم الروحى لصدام حسين
https://www.youm7.com/story/2010/5/18/%D9%81%D9%8A%D9%84%D9%85-%D9%88%D8%AB%D8%A7%D8%A6%D9%82%D9%89-%D9%8A%D8%A4%D9%83%D8%AF-%D8%A3%D9%86-%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D9%84%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%88%D8%AD%D9%89-%D9%84%D8%B5%D8%AF%D8%A7%D9%85-%D8%AD%D8%B3%D9%8A%D9%86/228707


9 - أدارة الحوار المتمدن الغراء
عبد الحسين سلمان ( 2018 / 11 / 9 - 10:04 )
تعليق رقم 1 هو نموذج للكلام الفارغ و الرنين الاجوف المتغطرس.

الراحل سمير امين , يَعْرِفُهُ الْقَاصِي وَالدَّانِي , بروفيسور للعلوم الاقتصادية منذ 1966 , ودكتوراه منذ 1957 و مستشار و مدير معهد تابع للامم المتحدة ورئيس منتدى العالم الثالث.

ماهي مؤهلات النمري العلمية ؟ لاشئ.

ومع ذلك وبكل صلافة و قلة ادب , يسخر من عالم جليل , كتب اكثر من 30 كتاباً , حول التطور اللامتكافئ و الطبقات والامة والامبريالية والرأسمالية ..الخ

ماذا كتب النمري؟ لم يكتب شيئاً يذكر, سوى اسطوانة ستالين / خرتشوف/ المشروخة.

كتب إنجلز بكل تواضع في مقدمة كتاب انتي دوهيرنغ الثانية 1885 يقول عن خصمه اللدود دوهيرنغ: وذلك بسبب حرمان دوهيرنغ من التدريس في جامعة برلين
I must observe the rules of decency

يجب ان اراعي قواعد الشرف المعمول بها في الصراع الادبي.

هذا موقف إنجلز الاخلاقي الرفيع من خصمه , فكيف يكون الامر لو كان خصمك قد توفى.

لم يحترم النمري , حُرُمة الميت . ولم يحترم قواعد الشرف .

وانا اتعجب كل العجب, كيف تسمح أدارة الحوار المتمدن الغراء, بنشر مثل الكلام الرخيص و الردئ بحق عالم شامخ من علمائنا.


10 - طلال الربيعي
فؤاد النمري ( 2018 / 11 / 9 - 10:21 )
لساني قصير جداً في الشتيمة يا طلال


11 - رابط الفلم الوثائقي
عبد الحسين سلمان ( 2018 / 11 / 9 - 10:30 )
رابط الفلم الوثائقي / قصة السوفيت / الذي كتبه واخرجه : ايدن سنور
والذي ذكره الصديق الدكتور طلال الربيعي في تعليق رقم 6/7/8

https://www.youtube.com/watch?v=XO6-nuk0UhA


12 - تعليق رقم 4
عبد الحسين سلمان ( 2018 / 11 / 9 - 11:04 )
يكذب النمري في تعليق رقم 4 ويحرف كلام فرانسس فوكوياما.

يمكن للقارئ الكريم ان يسمع تصريح فرانسس فوكوياما في منتدى في دبي , من خلال الرابط التالي , لكي يعلم كيف يحرف النمري حديث الاخرين

https://www.youtube.com/watch?v=ayHuqOq8zsE


13 - لا نعلم ان سجون الاردن بمثابة جامعات
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 9 - 15:55 )
يقول النمري ان
-لساني قصير جداً في الشتيمة يا طلال- .
ونحن لا ندري هل يكتب النمري بلسانه؟
والصديق العزيز عبد الحسين سلمان فضح احد كذبات النمري التي لا تعد ولا تحصى.
ولذا ايها النمري ان لسانك قصير لأن حبل الكذب قصير.
ونحن لا نتوقع من النمري وبدوية مجتمعه التي لا تعرف سوى الغزو والكر والمكر والاحتيال احترام العلماء والكفاءات مثل العملاق الماركسي سمير امين لان ذلك يشعرهم بحقيقتهم ويضعهم في مكانتهم الحقيقية. والعقلية البدوية مجبولة على التحايل والكذب لذا تعتقد, باسقاطاتها النفسية, ان الكل كذابون.وهذا هو احد اهم مفردات علم نفس البداوة!
والنمري يلعب دور الطبيب وعالم النفس الجليل. فليقل لنا النمري ماهي مؤهلاته في اي موضوع, سواء كان الاقتصاد او الطب او علم النفس وفي اية جامعة او مؤسسة اكاديمية حصل عليها؟
ان كل ما نعلمه انه سجن لفترة ونحن لا نعلم ان سجون الاردن بمثابة جامعات (مرموقة مثل ستانفورد او هارفارد)- دعاية مجانية لقمع النظام الهاشمي (اليساري سابقا او لاحقا)!؟ !
يتبع


14 - لا نعلم ان سجون الاردن بمثابة جامعات
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 9 - 16:00 )
واني اضم صوتي الى صوت الصديق عبد الحسين سلمان في القول و التساؤل
-لم يحترم النمري , حُرُمة الميت . ولم يحترم قواعد الشرف .
وانا اتعجب كل العجب, كيف تسمح أدارة الحوار المتمدن الغراء, بنشر مثل الكلام الرخيص و الردئ بحق عالم شامخ من علمائنا-؟
فالنمري يخرق كل قواعد العلم والاكاديمية واخلاقيات النشر. وهذا ليس له علاقة بحرية الرأي. فحرية الرأي تتوقف عند حرية الآخرين. ولكن كيف يستطيع الراحل سمير امين الدفاع عن نفسه وممارسة حريته وخصوصا ان المقالة المنشورة باسمه جديدة ولم ترسل من قبله الى الموقع. (مقال لم يسبق نشره للراحل سمير أمين).
والنمري تخلى تماما عن الشهامة كما تخلى اعوان بريمر وبوش الحشاش
عنها, كما في المقالة التي تفضح عملاء بريمر وشيوخ (الدولار والدينار) . حيث تعرف الشهامة كالتالي:
يتبع


15 - لا نعلم ان سجون الاردن بمثابة جامعات
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 9 - 16:01 )
-الشهامة : هي التمسك العميق بالحقوق والقيم الأخلاقية الإنسانية التي تجعل الإنسان يرفض الطغاة الذين يستبيحون الأرض والعرض والقيم والمبادئ.. أي أنها ترفض الانصياع لأي سلطان جائر ظالم وتتقاطع تقاطعا عكسيا مع الغدر ونقض العهد-
http://albasrah.net/ar_articles_2012/1112/aboali_261112.htm
والنمري يذكرنا جميعا بالشاعر صفي الدين الحلي الذي قال
إن الزرازيرَ لمّا قامَ قائمُها... تَوَهّمَتْ أنّها صارَتْ شَواهينا


16 - ساقف مع الرفيق النمري
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 11 / 9 - 17:47 )
عذرا للكل لكن تعليقات الرفيق النمري اكثر اقناعا ..لم يكن ستالين معلما لصدام ابدا فاين ستالين ومن هو صدام ..والرفيق النمري لايعاني الاسقاط النفسي فليس لسمير امين اثر يذكر في التنظيم والفكر الماركسي كما للبقية ...ماكتب عن ستالين بانة معلم لصدام كلمات جوفاء .. هي للتقليل من الهالة التي يحظها بها ستالين .. ستالين هو من حقق الحلم الشيوعي لولا ستالين لما عرفنا ماركس ولينين ولما ظهر سمير امين وكل مانكتبة اليوم عن الماركسية ؟؟ لو قدر لي الزمن ومسكت زمام السلطة لسرت مع ستالين حذو النعل بالنعل اسمى تحية للكل


17 - سجن الجفر الاردني كان مدرسة حزبية و جامعه
عتريس المدح ( 2018 / 11 / 9 - 18:19 )
الرفاق الاعزاء نعم كان سجن الجفر الاردني جامعة و مدرسة جامعية، لان هذا السجن في حينه جمع خيرة أبناء الاردن من مناضلين ومفكرين ومثقفين كانوا طليعة تقدمية أثروا الفكر والعلم بمساهماتهم، نعم كان هذا السجن يضاهي هارفارد وغيرها
لكن كما كان هنالك خائبين وفاشلين في هذه الجامعات
كان النمري تلميذا خائبا


18 - تحياتنا للكل
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 11 / 9 - 18:20 )
التبادل غير المتكافئ وقانون القيمة - ترجمة عادل عبد المهدي - دار الحقيقة-بيروت
ه1974هذا الكتاب مترجم من قبل رئيس الوزراء العراقي الحالي صدفة جميلة جدا ان يسير بنا عادل عبد المهدي بركب سمير امين لكي نرى بوضوح التبادل غير المتكافى لكل شي في العراق اليوم من الرواتب العمل ساعاة العمل حيث يستلم رئيس الوزراء مامقدارة 150 مليون دينار شهريا بينما يستلم الموظف العادي 750 الف دينار ولا
ادري كم هو البون الشاسع في فرق ساعة العمل وبودي ان اقول شيئا للصديق طلال
العزيز يا اخي صدقني ان الاردن اليوم اكثر تطورا من عراقنا الذي يعيش حضيض ىالتاريخ فاذا كان الاردن بدويا فما ذا نقول لعراق اليوم الذي ياتي اسفل هذة المرتبة من اراد الحرية اليوم يسافر للاردن ...اتذكر احد معلمينا الاكفاء شيوعيا بلحمة ودمة كان يقول
اعطوني بندقيتين فقط لكي اجهز على نظام صدام حسين قاتل في الاهوار بعناد الرامبو دائما كان يقول علينا القتال ضد الخصم بدل الحوار والهذيان واظن هذا مافعلة ستالين بدل لغو الاخرين وثرثرتهم التي كانت لاتحقق شيئا سوى تدمير الدولة


19 - أدب الحوار
فؤاد النمري ( 2018 / 11 / 9 - 18:31 )
كنت قاطعت الرد على تعليقات المدعو الزيرجاوي لقلة أدبه
وها هو يعود لقلة أدبه
أنا لم أقلل أدبي على سمير أمين
كل ما قلت أن مفردات سمير أمين عديمة الدلالة
تلك هي مهنة الشيوعيين المفلسين من مثل سمير أمين وطلال الربيعي
عل الربيعي يحمد الله لأنه يعرف أن في الأردن مجتمع بدوي
ولأزيد علم الربيعي علما أنبيه أن الطبقة الحاكمة العراقية تحكم العراق وتعيش في عمان
تفضل بداوة الأردن على المجتمع العراقي المتقدم في مرابعة الشيعية والسنية

وددت يوما أن يرد علي الربيعي بعلم الماركسية وليس بالشتائم وقراءات الغيب
ولا يفوتني أن أؤكد له أن فرانسس فوكوياما صرح في منتدى دبي أن تلثي الأموال في بنوك العالم هي أموال صينية
وكل الشكر للرفيق جاسم محمد كاظم لإضاءته على شخصية الشيوعي البلشفي المثال يوسف ستالي
تصريحات الربيعي بخصوص ستالين هي الزبالة التي كان قد تنبأ بها ستالين في مذكرته وكتب أن كثراً من الزبالة ستهال على قبره غير أن الرياح ستذرو بها بعيدا


20 - لم نقتل لا ذبابة ولا جرادة!
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 9 - 18:32 )
عزيزي جاسم محمد كاظم
بالطبع قد لا يحظى سمير امين باهمية لك ولدى اتباع ستالين وعباد شخصه وذلك يصب لصالحه بالضبط. واهميته الاكادييمة والعلمية من قبل جهات دولية عديدة لا يمكن انكارها.
وما يهمني بشكل خاصا اعتباره الاسلام السياسي وجها آخرا للرأسمالية المتوحشة, فهل ترفض هذا وما تقييمك للنظام العراقي واحتلال العراق وانت نفسك قلت لي البارحة في الفيسبوك ان السلطة في العراق هي لصوص ومافيا؟ واعتقد انكم في العراق تلمسون اكثر مني وحشية النظام واساليبه. وتأثير ستالين على صدام معروف وموثق وان الحيثيات النفسية للاثنين تخلق القواسم المشتركة بينهما.
ولا ادري لماذا ستقف مع النمري في حين انك تسير مع ستالين؟ فهل توقف النمري السير مع ستالين حذو النعل بالنعل ام خلافه؟
اما قولك
-لو قدر لي الزمن ومسكت زمام السلطة لسرت مع ستالين حذو النعل بالنعل-
فعزائي انك لن تمسك زمام السلطة ولذلك لتسير مع ستالين حذو النعل بالنعل! ولا ادري كيف ستسير مع ستالين, فهل سيستيقظ هو من موته و يرجع كأنه المسيح او المهدي المنتظر-مثالية ماركسية بوشائج دينية؟
يتبع


21 - لم نقتل لا ذبابة ولا جرادة!
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 9 - 18:34 )
وبالحديث عن السير ينبغي ان نعتذر دوما الى السائرون وان كانوا ليسوا حذو النعل للنعل لستالين وانما لغيره من الشيوخ الاطهار. والسير هو السير والكل يزعم السير على طريق الشعب!
وارجو مع ذلك من كل قلبي ان لا تصدر احكام اعدام بحقنا عند وصولك السلطة, اذا ما حصل ذلك قبل قيام الساعة او بعدها, وان لا تنفينا الى نقرة السلمان كمعادل عراقي لمنتجعات سيبريا السوفيتية. فنحن اناس مساكين وعلى باب الله ولم نقتل لا ذبابة ولا جرادة!
اسمى تحياتي ايضا للكل


22 - هل هو قدر سماوي كما زعم (النبي!) بوش؟
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 9 - 18:52 )
عزيزي جاسم محمد كاظم
تقول
- يا اخي صدقني ان الاردن اليوم اكثر تطورا من عراقنا الذي يعيش حضيض ىالتاريخ فاذا كان الاردن بدويا فما ذا نقول لعراق اليوم-
ولكن من خلق عراق اليوم, ام اللبن ام حسنة ملص مع احترامي للاثنتين؟ اليس هو الاحتلال الامريكي لبوش وخلقه نظام رأسمالي متوحش في العراق؟ وهذا الغزو هو الذي يمتدحه النمري بكل وقاحة ويسميه تحريرا وهو قد ساهم في هدم البنية التحتية وغلق الآلاف من المصانع والقاء نصف مليون عامل على قارعة الطريق ووصول حثالات المجتمع العراقي, وبضمنهم عوعو مهدي, الى سدة الحكم, هذا عدا عن خلق داعش في العراق وقتل وتشريد الملايين من العراقيين ايضا.
فهل هو لغو وثرثرة قتل وتشريد الملايين برأيك وبرأي الستالينيين؟
من سبب كل هذا؟ هل هو قدر سماوي كما زعم (النبي!) بوش الذي رأى الله في منامه يأمره بغزو العراق فغزاه؟


23 - تعليقي ينتظر
فؤاد النمري ( 2018 / 11 / 9 - 20:01 )
تعليقي عمن يكتبون عن قلة الأدب ينتظر النشر


24 - شرف عظيم لي!
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 9 - 20:15 )
النمري يقول
-تلك هي مهنة الشيوعيين المفلسين من مثل سمير أمين وطلال الربيعي-
وانه شرف عظيم ان يضعني النمري في صف واحد مع الاقتصادي والمفكر الماركسي الكبير سمير امين ولحس الحظ في صف المفلسين الماركسيين وليس المغتنين الرأسماليين, رغم اعتقادي اني لا استحق هذا الشرف الرفيع. فشكرا للنمري!
اما قوله
- أن الطبقة الحاكمة العراقية تحكم العراق وتعيش في عمان-
فهو يكشف عن كذب مزاعم هذه الطبقة المتعفنة بانها تقيم في المنطقة الخضراء في بغداد. لذا يجب فتح المنطقة الخضراء لكل الناس وتوزيع مساكنها وممتلكاتها على كل المشردين في العراق الذي عددهم الآن اكثر من ثلاثة ملايين بفضل الاحتلال وامعاته.
واود ان اضيف ان عاهل الاردن الراحل الملك حسين كان من اكبر اعوان صدام, وهذا امر لا يستطيع احد ان ينكره. والبحبوحة الاقتصادية في الاردن هي بفضل الاموال المسروقة للطبقة الحاكمة العراقية وتزويدهم الاردن بالنفط مجانا مقابل صفقات تجارية ومالية, والاردن كدولة بدوية لا تطبق القوانين الرأسمالية بخصوص من اين لك هذا, وهنا يتساوى العراق مع الاردن في هذا المضمار.
يتبع


25 - شرف عظيم لي!
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 9 - 20:17 )
واذا كان النمري ورفيقه جاسم معجبان بالنظام الملكي الاردني لهذه الدرجة فلا ادري ما حاجتهما الى ستالين!


26 - طلا ل الربيعي والوقاحة
فؤاد النمري ( 2018 / 11 / 9 - 20:45 )
أنا أصف طلال الربيعي بأنه زق من الشتائم مع ذلك لم أكن أتوقع من هذا الزق أن يشتمني بوصفي بالوقاحة
وللمناسبة أقول أن من ينكر أن الشعب العراقي مارس الانتخابات الحرة لأول مرة في التاريخ كان في ظل الاحتلال الأميركي
من ينفي ذلك يمكن وصفه بالوفاحة

ما جعل الربيعي زقاً من الشتائم هو إفلاسه في علوم الماركسية
فهو لم يكتب يوما مقتطفاً من ماركس ومن لينين
نحن لا نعتب عليه بسبب هذا الإفلاس فالمفلسون في علم الماركسية كثيرون حتى قبل انهيار الاتحاد السوفياتي الذي كنا تنبأنا به في سجن الجفر في العام 63 لكن نستهجن لا بل نستنكر أن يجعل
الربيعي من نفسه زقاً للشتائم
وهنا سأتوقف عن محاورة هذا الزق إلى أن يبدأ يحاور في الماركسية وفي إرث ستالين الذي شرحته في تعليقي رقم 3 وهو ما يتجاهله أعداء ستالين لجهل فيهم


27 - هل هي اختراع كاختراعه موت الرأسمالية؟!
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 9 - 21:38 )
النمري ينهار وينهزم فيعلن
-هنا سأتوقف عن محاورة هذا الزق...-
وان كنت لا ادري معنى كلمة الزق وهل هي من اختراع النمري كاختراعه موت الرأسمالية!


28 - لكلِ داءٍ دواءٌ يستطبُ بهِ
عبد الحسين سلمان ( 2018 / 11 / 9 - 22:13 )
كل ما كتبه النمري من تعليقات هنا, تجد صدىً لها مع الشاعر العظيم المتنبي, الذي انشد

لكلِ داءٍ دواءٌ يستطبُ بهِ...............إلا الحماقة أعيت من يداويها

حَمُقَ الرَّجُلُ : فَعَلَ فِعْلَ الحَمْقَى ، أَوْ قَلَّ عَقْلُهُ




29 - انشطارالاردن بفعل زخة مطر!
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 10 - 01:09 )
الذين يفخرون بوضع الاردن لا ادري كيف يفسرون انشطار الاردن الى شطرين بفعل ساعة من الامطار
-ساعة من الأمطار أغرقت معان ووادي موسى والبترا !!غرق عائلة ووضع طفلة ذات السنة سيئ جدا بعد مداهمة السيول لمنزلهم.. كيف ستلاقون وجه ربكم؟ ما هذه البنية التحتية التي لم تستوعب ساعة أمطار-.

غضب وسخرية
وتناقل رواد منصات وسائل التواصل الاجتماعي صورا وفيديوهات للسيول في مناطق الجنوب وخاصة البتراء، متندرين على هشاشة البنية التحتية في مواجهة الأمطار الغزيرة
وتحت وسم -سيول الأردن- غرد يزيد جميل -تثبت السيول بلا شك عدم وجود بنية تحتية جاهزة لمواجهة منخفض جوي، لا نتحدث عن إعصار أو عاصفة استوائية مجرد منخفض جوي-.

ووجه حديثه لرئيس الحكومة قائلا -لا نحتاج لجان تحقيق. نحتاج إلى برنامج عاجل لتصويب الأوضاع قبل أن نخسر حياة مواطنين آخرين-،
وتأتي سيول المناطق الجنوبية بعد أقل من أسبوعين على سيول مماثلة في منطقة البحر الميت أودت بحياة 21 طالبا ومعلما
يتبع


30 - انشطارالاردن بفعل زخة مطر!
طلال الربيعي ( 2018 / 11 / 10 - 01:13 )
وتأتي سيول المناطق الجنوبية بعد أقل من أسبوعين على سيول مماثلة في منطقة البحر الميت أودت بحياة 21 طالبا ومعلما
فاجعة أخرى.. السيول تقسم الأردن إلى شطرين
http://www.aljazeera.net/news/reportsandinterviews/2018/11/9/%D9%81%D8%A7%D8%AC%D8%B9%D8%A9-%D8%A3%D8%AE%D8%B1%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D9%88%D9%84-%D8%AA%D9%82%D8%B3%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%AF%D9%86-%D8%A5%D9%84%D9%89-%D8%B4%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D9%86
تعازينا لعوائل الضحايا وتمنياتنا بالشفاء العاجل للمصابين!


31 - تحياتنا للكل
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 11 / 10 - 05:09 )
انكم تكيلون الشتائم لبعضكم فقط بدون الوصول الى نتيجة عراق اليوم ماساة تحكمة مافيات الاسلام السياسي هذة المافيات معروفة للجميع صناعة راسمالية همها الاول تدمير الدولة العراقية وكل مكتسباتها برغم مانكسب الا اننا نعيش ماساة حقيقة في العراق بسبب ازبال المتسلطين اتذكر مرة في احد التعليقات ان الرفيق النمري سخر من الديمقراطية العراقية
وقال لايمكن لاسمال الاحزاب الدينية بناء ديمقراطية في العراق حين نرى وضع العراق اليوم نترحم على ستالين وكم كان ضرورة وصمام امن للتاريخ فلو كان ستالين موجودا لما تجرا احد على العراق واتمنى ان يعيد التاريخ ستالين لكي نكنس كل ازبال التاريخ بالحديد والنار
اسمى تحية ق


32 - الرفاق البلاشفة والقراء المحترمين
فؤاد النمري ( 2018 / 11 / 10 - 06:56 )
أنا هنا أتحدى الثمانية الذين أعطوا المقال علامة 100 أتحداهم في أن يثبتوا على أنهم فهموا جملة واحدة فقط من المقال بمن في ذلك زقاء الشتائم الربيعي والزيرجاوي حيث مفردات سمير أمين لا دالات لها
سمير أمين خرج من عباءة الماركسية عندما كتب في السبعينيات يقول أن الديالكتيك الماركسي معيب بتجاهل العقل البشري ولهذا النقد منح سمير أمين أكاليل الفكر وكرسي في احدى الجامعات في بريطانيا المشهورة بعدائها للماركسية وللشيوعية وبذلك غدا أمين من أعداء الشيوعية وخاطب إذاك أحد المتأسلمين في لبنان يقول له .. كلانا في نفس الخندق
في ثمانينات القرن الماضي كتبت عدة مقالات في الصحافة المحلية أهاجم أمين كعدو للماركسية وصدف أن حاورته شخصياً في عمان ووجهت إليه عدة أسئلة وكان جوابه هو أنه لا يعرف الإجابة على تلك الأسئلة
وقبل سنوات سأله صحفي من شبكة زد بأن هناك من يقول أنك ألقيت براية الماركسية في الوحول فلم يحر جوابا وكان السؤال نقلا عن مقال لي منشور في موقعي


33 - الرفيق جاسم محمد
فؤاد النمري ( 2018 / 11 / 10 - 09:21 )
أنا لم أشتم أحدا حتى لو كان أحدهم يسحق الشتيمة
ثم المتأسلمون ليسوا صناعة رأسمالية بل هم صناعة صدامية
في جمهورية قاسم لم يكن حزب الدعوة ولا المجلس الإسلامي الأعلى
جميع قادة الأحزاب العراقية بمن فيعم الشيوعيون عادوا إلى العراق بعد الاحتلال الأميركي وهو ما يعني أن الأميركان حرروا العراق ولا ينكر ذلك إلا المنافق أو المفلس

رحل الأمريكان سنة 2011 والمالكي رئيس الوزراء يرجوهم ألا يرحلوا
رحل الأمريكان دون أن يأخذوا برميلا واحداً من النفط
أميركا تحكمها اليوم البورجوازية الوضيعة وليس الرأسماليين

تحياتي


34 - الاخ العزيز طلال الف تحية
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 11 / 10 - 10:08 )
يا اخي ربع ساعة من الامطار اغرقت بغداد وكمية الامطار في العراق لاتساوي عشر كمية الامطار في الاردن لو ان امطار الاردن وقعت في العراق لكانت كارثة كبرى ربما تهدمت الاف المنازل وتشرد الملايين في بغداد او بقية المحافظات ولو جئت الى الناصرية لرايت الاطيان في الشوارع بحالة تفوق الوصف اليوم مهما كان فالاردن افضل بكثير من عراق اليوم الف تحية


35 - الرفيق النمري الف تحية
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 11 / 10 - 10:18 )
اولا مقال سمير امين مقال عادي وليس فية جديد ابدا وتستطيع قراءتة عن الكثيرين وموجود في اكثر المواسيع والكتب واالرجل سمير امين رجل اكاديمي وشغل من خلال التايتل المعمول لة مواقع ومناصب حساسة في الجامعات والمراكز العلمية وهكذا انسان يكون بعيدا جدا عن ماساة العمال ومتاعبهم فهو لم ينزل للشارع المصري ويرى الفاقة والعوز والطبقات المتحكمة بالعمل بل قضا حياتة في باريس ولندن واوربا الماركسية احساس بعذابات العمال والمنسيين والطبقات المسحوقة والعمل الدؤوب بانقاذهم الماركسية هي لينين ستالين سلام عادل والتنظيم الذي يعمل رغم الالم والعوز والقبهر ويلاقي الصعوبات ويتغلب عليها فليست الماركسية حميد مجيد موسى لو رائد فهمي واخيرا ربما سينزعج مني الباقين الماركسية هي رفيقنا النمري الذي لايزال ينادي بدولة العمال واجتثاث الطبقات المعادية وها نحن قد تعلمنا اليوم في العراق ماهية هذة الطبقات الحقيرة الدينية والبرجوازية الحقيرة وما اللعنها من طبقات تستحق ال الابادة الف تحية


36 - إلى السيد عامر سليم المحترم
فؤاد النمري ( 2018 / 11 / 10 - 12:07 )
أنا كشيوعي بلشفي -أكفر- أعداء ستالين وأنت منهم
حجتي في ذلك هو أن ستالين حتى لو كان كما تتوهم أنه كان عو شخصيا من صنع التحولات الكبرى في مسار العالم كما ورد في تعليقي رقم 3
لو كان ستاين مثلما تتوهم حضرتك أنه كان لما استطاع أن ينجز مثل هذه التحولات العالمية
ستالين لم ينجز مثل هذه التحولات العالمية لأنه امتلك قوة خرقة كما وصفه تشيرتشل بل لأنه آمن إيمانا لا يتزعزع بالقدرات الهائلة لدولة دكتاتورية البروليتاريا
استسلمت الامبراطورية الامبريالية الفرنسية لهتلر بعد خمسة أسابيع من المواجهة وعربت بريطانيا العظمى من دنكرك لتحتمي وراء مضيق المانش أما ستالين الذي آمن بدكتاتورية البروليتاريا فخطب في الساحة الحمراء في 7 نوفمبر 41 حين كانت موسكو محاصرة من ثلاث جهات مكن قبل 2.5 مليون جندي نازي مجهزين بأحدث الأسلحة ، خطب يطمئن المسكوبيين الذين بدأوا يهربون إلى الشرق بألا يقلقوا علي مصير دولتهم التي ما زالت قادرة على سحق قطعان النازية وهي ترفع راية اللينينية عاليا
لم يقبل ستالين أن يترك موسكو كما قرر مكتب الحزب وهو شخصيا من قاد معركة موسكو التاريخية حيث انهزم هتلر لأول مرة في تاريخة
ماذا لو كنت مخطئا يا ع


37 - متلازمة عطيل
عبد الحسين سلمان ( 2018 / 11 / 10 - 12:11 )
تعليق رقم 32

أنا هنا أتحدى الثمانية الذين أعطوا المقال علامة 100 .....الخ

هذا مَرْبِطُ الفَرس .
يَغَار النمري من الراحل سمير أمين .

وسبب هذه الغَيْرةً هو أن جميع مقالات النمري تحصل على اقل من 40% من الاصوات .

واعتقد ان النمري مصاب ب متلازمة عطيل Othello syndrome .

( مع الاعتذار للدكتور طلال الربيعي لأن هذا من اختصاصه العلمي ).


38 - الغشرة المبشرين بالجنة
فؤاد النمري ( 2018 / 11 / 10 - 13:52 )
حتى الساعة عشرة الذين قرأوا وفهموا ما كتبه سمير أـمين
وأنا أتحدى هؤلاء العشرة إن فهم أحد منهم جمكلة واحدجة من المقالليبرز أحد هؤلاء العشرة يقول أن ثمة في علم السياسة شيء اسمه أممية العمال والشعوب
سمير أمين يستغل جهل العامة بالماركسية ويشرق ويغرب على هواه
كذلك هم خونة الماركسية

عندما يصوت البعض بعلامة الصفر لا يعني ذلك سوى أن المقال أصاب في الصميم وما يقال بالفرنسية
Au Vif


39 - لغة جديدة
عبد الحسين سلمان ( 2018 / 11 / 10 - 15:57 )
تعليق رقم 38

اللغة النمرية الجديدة في النموذج ادناه:

جمكلة واحدجة من المقالليبرز


40 - الرفيق النمري تحية
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 11 / 10 - 16:28 )
حين تقرا معركة موسكو من مذكرات الجنود ترى كم عظيم كان ستالين ..يال روعة البلاشفة واستبسالهم في تلك المعركة حين حاصرت قوات بوك موسكو ووصلت في اقرب النقاط 90 كيلو متر عن موسكو حيث تشري احدى العلامات امام احدى المدرعات الالمانية تحياتنا للكل


41 - الاخوة جاسم وطلال تحية
جاسم محمد كاظم ( 2018 / 11 / 10 - 17:42 )
عنوان المقال يكفي للدلالة على المقالة .... لكن اعتبروني عراقي بسيط وكبير في السن كالمعتاد ...نقول للكاتب عمي بيش نبني هذا ... بجص لو بسميت ....الف تحية

اخر الافلام

.. Socialism 2018


.. الماركسية والصهيونية. ما رفع عنه السرية من أوراق الأممية الش


.. حزب التجمع اليمني للاصلاح ينتقد قطر




.. الكتلة البرلمانية لحركة نداء تونس تقيل 5 من نوابها


.. بيان الفصائل الفلسطينية يعلن تثبيت وقف إطلاق النار تقديرا لل