الحوار المتمدن - موبايل



جريئةٌ، ثنياتُ اللاذعِ! ..

يعقوب زامل الربيعي

2018 / 11 / 8
الادب والفن


شفتاها البارِدَتان،
نعم، لم تَبلُغا ضيقَ العَجرَفةِ بعد،
حين دسَّتها ، كما نارِ الكمُّونِ الأسودِ،
بين اللثاتِ والريقِ،
شيئاً كما تكريزِ الفستق..
بطعمِ غياهِبِ ما تحتَ الإبطِ
وثنيَّاتِ العُنُقِ.
لم تُودِعْ غيرَ اللاذعِ
فرصةً كما الاستحمامِ
في الزَهوِ الأسودِ،
لحظةَ بَلغنا المُناسبةَ النادِرةَ.
جريءٌ، كان ذاك الطريقُ،
وكان اهتمامي باتجاهٍ آخر.
سيدي الليل
مجرَّدُ نكهةٍ هي،
وبعضُ لا منطِق،
أخذا بيدَينا..
لنُحلِّقَ بطيئاً !







اخر الافلام

.. محكمة استرالية تقرر احتجاز مغني الراب المتهم بقتل آية مصاروة


.. خارج النص- مسرحية -فيلم أميركي طويل- لزياد الرحباني


.. فيلم المفضلة يسبر سوداوية طبيعة البشر




.. تفاعلكم | جامعة الطائف السعودية تعلم الغناء والعزف


.. طارق لطفي يكشف سبب المشاركة في فيلم 122 والممثل رقم واحد في