الحوار المتمدن - موبايل



في رحيل وجيه مصمص المرحوم مفيد صالح اغبارية

شاكر فريد حسن

2018 / 12 / 1
سيرة ذاتية


في رحيل وجيه مصمص المرحوم مفيد صالح اغبارية
بقلم: شاكر فريد حسن
وهكذا يرحل آخر وجهاء قريتنا العامرة الطيبة مصمص، وأحد الشخصيات الاجتماعية المعروفة في المنطقة، التي تحظى بالاحترام والتقدير، وأحد مؤسسي لجنة العمل التطوعي مع الشاعر الراحل احمد حسين، العم مفيد صالح عبد النجيب اغبارية، الذي شاءت الأقدار أن يغادر الدنيا بعد أيام قليلة من ذكرى مرور عام على رحيل ابنه الاعلامي والسياسي عبد الحكيم مفيد اغبارية.
الحاج مفيد صالح " أبو ابراهيم " هو رجل المهمات الصعبة، ويعد من ابرز رجالات الاصلاح المجتمعي، الذي ساهم في حل وتسوية الكثير من المشاكل الاجتماعية والأسرية والخلافات الزوجية، والكل يشهد على ذلك.
كان شجاعًا في التعبير عن موقفه ورأيه، نشيطًا ومثابرًا، لا يكل ولا يمل، شارك الناس همومهم وأفراحهم وأتراحهم، أحبهم واحبوه، وكان صديق الجميع، الصغير قبل الكبير، فارضًا احترامه على الكل الاجتماعي والوطني، ومن لا يثني على دوره الاجتماعي الاصلاحي..؟؟؟!
غاب العم أبو ابراهيم، الروح الانسانية الشفافة، والنفس الأبية، الذي عاش متمسكًا بالفضيلة، باثًا روح المحبة وغارسًا رسالة السلم الأهلي.
نم قرير العين يا عماه:
يا من غبت عن عيوننا ولم يعد صوتك الهادر المحبوب يشجينا
فأي فاجعة حلت بنا، ولولا الصبر والتجلد لم تهدأ مآقينا
وسلامًا لروحك.







اخر الافلام

.. البشير: الوصول إلى السلطة لا يتم إلا عبر صناديق الاقتراع


.. ترامب يكشف عن تقدم ملحوظ في المحادثات التجارية مع الصين


.. تظاهر آلاف الأميركيات تنديدا بسياسات ترامب




.. أنقرة تتهم واشنطن بعدم تنفيذ اتفاق منبج


.. قوى كردية تكشف عن ورقة التفاوض مع دمشق