الحوار المتمدن - موبايل



جرح الوطن

شاكر فريد حسن

2018 / 12 / 21
الادب والفن


جرح الوطن
بقلم: شاكر فريد حسن
آه يا حزني
ويا وجعي
لا أغني لقمر
ولا لجيد شعر
وإنما أغني لبلادي
حتى آخر نبض في عروقي
سأغني مع أجراس الكنائس
وهديل اليمام
فوق أسوار القدس
ومع صوت الباعة
في باب العامود
صباح الخير يا وطني
فنحن دومًا في الآهات
نمشي في دروب الآلام
ونترنح في الأحزان
والأشجان
تضيء ليلنا الدماء
وتكوينا الجراح وصرخات
أمهات الشهداء
نتربع بين الجدران
ونتعذب ما بين الطوق
والحصار
فيا ريح احمليني
خذيني وازرعيني
في الخيام
ودعيني أرقص على
قبر احزاني
مجبولًا بندى الصباح







اخر الافلام

.. سيرة حياة الفنان العراقي الكبير ياس خضر


.. كرواتيا: لاجئ سوري يتغلب على عائق اللغة بشغفه بالطباعة


.. معرض الفنون التشكيلية في القاهرة




.. #هوليوود_نيوز - كواليس فيلم Glass من بطولة صامويل إل جاكسون


.. بتحلى الحياة –الممثل محمد إبراهيم