الحوار المتمدن - موبايل



السيستاني و القرضاوي وجهان لعملة مزيفة واحدة ضد السنة الميلادية

صباح ابراهيم

2018 / 12 / 23
المجتمع المدني


افتى المدعو اية الله السيستاني الشبح الذي لا يُسمع ولا يُرى . إنه لا يجوز الاحتفال بمناسبة السنة الميلادية ، اذا كان فيه ترويج للمسيحية، وفق ما جاء في الموقع الرسمي للمرجعية الدينية اليوم 22 كانون الأول 2018.
http://www.nrttv.com/AR/News.aspx?id=7638&MapID=2&fbclid=IwAR1cMt3VdXDF_w2amy89LZ4Q9RZZRT-0UpmkexSw9Dfyefvp0uCY7LT65fw#.XB45GUIg4nk.facebook
هذا الشبح يتحكم بمصير العراق و شعبه من خلال فتاويه . ويقول انه لا يجوز شرعا الاحتفال براس السنة الميلادية ، لانها ترويج للمسيحية . تماما كما كان يفتي مفتى الارهابيين والدواعش يوسف القرضاوي، انه لا يجوز الاحتفال بعيد الميلاد او راس السنة الميلادية و لا يجوز نصب شجرة عيد الميلاد التي ترمز لولادة حياة جديدة .
المسيحية رغم وجود نصوص في القرآن تشير لها وللسيد المسيح والتكريم والإجلال يعتبرها بعض المشعوذين من رجال الدين انها دين الكفر لأنها لا تتبع دين السيف والغزوات . ولأن عقيدتها في المحبة والسلام لا تنسجم مع عقيدة القتلة والمحتلين وغاصبي البلدان وسابي النساء و سارقي الغنائم .
عندما يسرق و ينهب اللصوص المعممون والافندية بالعراق ، و تنهب الأحزاب الإسلامية السنية والشيعية على السواء والموالية لدولة السفيه ، لا يدينها هذا الشبح القابع في الظلام كخفاش الليل ، ولا يفتي بحرمة سرقة ونهب أموال الشعب ، يصمت صمت القبور .
ولكن عندما يمرض هذا السيستاني وامثاله وتتعرض حياته للخطر ، يسارع الى دول الكفر المسيحية ، مستنجدا أطبائها ان يعالجوه من أمراضه و ينقذون حياته ، ويستعمل ادوية الكفار لعلاجه . لولا أطباء انكلترا الذي عالجوك، لكنت في عداد الاموات الان .
مالذي يضيرك ايها السيستاني من الاحتفال بالسنة الميلادية الجديدة ، وكل شعوب الارض تحتفل بها، هل لانها رمز التاريخ الحديث المنظم ، ودولتك الإسلامية في العراق وبقية العالم كلها تعتمد على التاريخ الميلادي وليس الهجري الإسلامي الذي لا تعرفون متى تبدا سنتكم الهجرية ومتى تنتهي ، تختلفون في مواعيد اعيادكم ومناسباتكم الدينية ومولد نبيكم ، كل مذهب منكم يحتفل بيوم على هواه ، حتى صيام رمضان لا تتفقون عليه بيوم محدد ، ولا تفطرون معا ولا تعيدون عيدكم بيوم واحد متفق عليه أو معروف تاريخه مسبقا ، سنتكم تخالف شيعتكم بيوم العيد متعمدين . وكل دولة اسلامية تحتفل بعيدها بيوم يختلف عن الاخر شرقا او غربا بسبب تاريخكم الهجري .
ان المسيح جاء لينشر المحبة والسلام في كل ارجاء العالم ، اما أنتم جئتم مشرعين سيوفكم لقطع رقاب من لا ينتم الى دينكم او تسلبوا أمواله بحجة الجزية وأنتم غاصبون لدياره .
هل الاحتفال بميلاد سنة جديدة هو ترويج للمسيحية ايها السيستاني والقرضاوي ؟
ام انه الاحتفال بتجديد لتاريخ معتمد عالميا في كل العالم .
المسيحيون يهنئون اخوتهم المسلمين بأعيادهم ، وانا ملتزم بهذا في كل عيد اهنئ اخوتي واصدقائي المسلمين، ارسل لكل منهم في مناسباتهم الدينية التهاني والتبريكات واتصل بهم هاتفيا مباركا ومهنئا ، وكثير من إخواننا المسلمين يفعلون الشيء نفسه معنا ، الا انتم القادة المعممون تزرعون الفرقة بين الناس و تكرهون المحبة والتآخي بين الشعوب وتفتون بالكراهية والكفر والفرقة ، كل من لا يدين بدينكم تعتبروه كافرا زنديقا ، وحكم الكافر عندكم معروف شرعا ما هو .
ملائكة الله هللت وأنشدت ليلة ميلاد السيد المسيح في بيت لحم قائلة :
" المجد لله في العلى وعلى الارض السلام وبين الناس المسرة "
والسيد المسيح أوصانا ان نحب بعضنا بعضا وننشر المحبة والسلام في أرجاء الأرض كلها .
اما انتم فلا تعرفون معنى للمحبة والسلام الا ان كنتم انتم الاعلون .
العالم كله يحتفل و يفرح بمولد ملك السلام ورسول المحبة في عيد الميلاد و في بدء السنة الميلادية الجديدة ويتبادلون التهاني ، وانتم تزرعون الكراهية و والفرقة بين الناس و بين الشعب الواحد على اساس الدين والمذهب والطائفة .
تبا لكل من يزرع الشوك بين الورود ، و ينشر الكراهية والفرقة بين الناس بدلا من المحبة والسلام والتآخي .







التعليقات


1 - وما ادراك ما السيستاني
سمير ( 2018 / 12 / 23 - 21:55 )
اخي عيد السستاني يوم بعد عيد الشيعة يعني صارت ثلاثة أعياد! إيراني يحكم العراق، وكما قالها طالب النقيب الا يجوز ان يحكم العراق عراقي؟

اخر الافلام

.. كندا تحذر من السفر للصين.. بعد حكمها بإعدام كندي


.. الأمطار الغزيرة تفاقم معاناة النازحين في مخيمات غرب إدلب - س


.. العواصف الثلجية تزيد معاناة اللاجئين السوريين بمخيم عرسال ال




.. تحذير دولي من سوء الأوضاع في مخيم الركبان للاجئين السوريين


.. -الجبهة الثلجية- تزيد من معاناة اللاجئين في مخيم الركبان