الحوار المتمدن - موبايل



رساله للوطن !!

طالب الجليلي

2018 / 12 / 25
الادب والفن


كلما اكولن ابتعد
عن ما يجري ابهذا الوطن
واكتب ( خواطر) مو شعر!
بيها لوعات اوغزل
تفضحني روحي
وتگلي .. چذاب!
كل حچيَك
والخواطر التكتبها
والحمزه رطن !
اخ اشمعزك
واشكثر حاولت ابتعد
عنك ( بس بالحچي)!
لكنّك الريّه اللي
بيها أتنفس
وانته العشكته امن الزغر
وانته الزرعت ابروحي
حب الارض والناس
وبجالك سالت ادموعي
سواجي كلما تنغدر !
وارجع وگلك حتى ابمحنتك
احضنك اويّاك أبچي
احضنك
اولسّاع ابمحنتك
انا اوياك
ويّا عدوان الله اوسراكيله !
اوّيا عدوانك يا وطن
اخبرنك ممتحن!!!

14 ك 1 2018







اخر الافلام

.. سيرة حياة الفنان العراقي الكبير ياس خضر


.. كرواتيا: لاجئ سوري يتغلب على عائق اللغة بشغفه بالطباعة


.. معرض الفنون التشكيلية في القاهرة




.. #هوليوود_نيوز - كواليس فيلم Glass من بطولة صامويل إل جاكسون


.. بتحلى الحياة –الممثل محمد إبراهيم