الحوار المتمدن - موبايل



كل عام و الجميع بخير

احمد كانون

2019 / 1 / 2
الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع


تكرر استخدام نفس المعادلة (النظرية) في حياتك و التي أدت الى نتائج خاطئة. ثم تحتفل بنهاية سنة و تتفائل بسنة جديدة، فقط لمجرد الاحتفال. وانت ذاهب لتكرار تطبيقها في السنة التي تليها!.
قلة من تحتفل من سعادة النجاح، و كثرة من تحتفل إسقاطاً لفشلهم في يوم احتفال تقليدي.
الاحتفال يكون بالنتائج، النتائج الصحيحة هي التي تبهج الاحتفال. الاحتفال لا يخفي عورات النتائج الخاطئة.
العلة في النظرية و المعادلة، لان النتائج كانت كارثية، لا تتمسك بالنظرية او المعادلة الخاطئة لان برهان صحتها سيكون بالتطبيق و النتائج، و عندها احتفل و تمنى للجميع سنة قادمة سعيدة.







اخر الافلام

.. مئات الكازاخ قيد الإقامة الجبرية في شينجيانغ


.. ترويج/ وثائقي -في سبع سنين-


.. بافل طالباني :- العلاقة بين الشعب الكردي وأمريكا أعمق من معر




.. بافل طالباني: - المهم الان استعادة ثقة الشعب الكردي والمجتمع


.. شاهد.. سرقة 215 ألف ريال في عملية سطو في السعودية