الحوار المتمدن - موبايل



حضورك الآن _هنا

حسين عجيب

2019 / 1 / 9
العولمة وتطورات العالم المعاصر



حضورك الآن _ هنا سبب أم صدفة ؟!

لا يمكن إدراك _ أو رؤية _ السبب والصدفة معا بنفس الوقت .
من الخارج تظهر الأسباب والسلاسل السببية المختلفة ، لوحدها .
من الداخل تظهر المصادفات والاحتمالات المختلفة ، فقط .
السبب والصدفة يمثلان الموقف المعرفي ، الكلاسيكي والمزدوج ( ثنائية الله والشيطان ) ، بين الحرية والحتمية ، المصادفة والضرورة ، ....
لحسن الحظ بدأ المنطقان يتكشفان بالتزامن ، بشكل ظاهر وصريح مع العام 2019
....
....الحاضر = نتيجة = واقع = ( سبب + صدفة ...أو صدفة + سبب ) = مصدر = تكرار = مرة واحدة .....
هل يوجد تناقض في المعادلة الطويلة أعلاه _ معادلة الوجود الموضوعي !؟
" كل شيء يحدث الآن _ حدث سابقا _ هنا لمرة واحدة لا تتكرر "
أثر الفراشة يمثل المبدأ العلمي ، وكل لحظة يتغير العالم .
التكرار والعود الأبدي يمثل المبدأ الفلسفي ( الجدلي ) ، ولا جديد تحت الشمس ز
الجدلية الحقيقية بين الحياة والزمن ، وجهان لعلمة واحدة .
أخطأ اينشتاين ومعه الفيزياء الحديثة ؟
_ فيزياء الكم ، والفيزياء المجهرية ، تعتبر الصدفة مبدأ الوجود ومحور العلم .
على النقيض تماما
_ فيزياء الفلك ، والنسبية العامة ، تعتبر السبب مبدأ الوجود ومحور العلم .
....
بعبارة ثانية
الجدل والعلم _ الحياة والزمن
قطبان
تكرار أبدي ، ولا جديد تحت الشمس
أو
أثر الفراشة ، وكل شيء يحدث لمرة واحدة
الحاضر أو الواقع أو المصدر أو النتيجة أو الوجود = صدفة + سبب .
الوجود مزدوج وتعددي بالتزامن ، وهذا ما يمكن ملاحظته بشكل ثابت .
الزمن صدفة ، الصدفة حظ ....مجهول ، مرة واحدة ، خارج الوعي .
الحياة سبب ، السبب عمل ...تدريب ، مهارة ، اجتهاد ، زرع وحصاد .
....







اخر الافلام

.. الإيغور في الصين.. أقلية مسلمة تعاني في صمت


.. النظام الغذائي المتوسطي الأفضل لعام 2019


.. -هيئة تحرير الشام- تحتفظ بالولاء للقاعدة سراً




.. رغم تراجعه عنها.. استياء بتركيا من تهديدات ترامب


.. التحركات التركية باليمن.. رسالة لمن يهمه الأمر