الحوار المتمدن - موبايل



بين لحظتين

جودت شاكر محمود

2019 / 1 / 10
الادب والفن


في لحظة!!!
محبتُها... شواظ كونية
لمساتُها... أكاليل شمس لاهبة
قبلاتُها تحرقني بلظاها
أين الهروب..
من دفء أحضانها
وفي لحظة أخرى!!!
أذوب بين لمسات أناملها
همساتها تشعرني بالثمالةِ
أنسى كل شيء
حين اشتاق لها
لذا أجلس عبر الشارع
لأرى ملامحها
في وجوه العابرين
في ساعات الذروة
من الظهيرة







اخر الافلام

.. أفضل فيلم مصري في عام 2018


.. شاهد..وزيرة الثقافة تعلن ضم الأقصر لـ-ابدأ حلمك- بحضور محمود


.. (ما رح ندفع.. ما فينا ندفع) مسرحية تنتقد اوضاع لبنان




.. وزيرة الثقافة تفتتح أول ناد سينما أفريقية بالأقصر


.. شدو الموسيقى يغدو أروع وسط أحضان الطبيعة الخلابة في قلب موسك