الحوار المتمدن - موبايل



ما الذى يجعل الماضى مستمرا

سمير الأمير

2019 / 1 / 11
الادب والفن


ما الذى يجعل الماضى مستمرا
سمير الأمير
.....
دعانا المدير إلى اجتماع هام ليؤكد علي ضرورة الجدية في الإشراف أثناء الفسحة..والسبب هو أن ولدا اسمه"محماس " افسد أكثر من نصف طلاب المدرسة..رفعت يدي طالبا الكلمة.وسألت المدير "كيف تأتي لولد واحد يا أبا فهد أن يفسد كل هذا الجمع من الطلاب ؟" فابتسم الرجل ابتسامة ماكرة أشعرتني بغباء استفهامي..ثم دارت عيناه علي الوجوه..وقال " اﻷستاذ جديد علينا يا إخوان ويبدو أنكم قصرتم في إفهامه طبيعة "الورع" نطقها بكسر الراء فشعرت أنني صرت اغبي.. تحولت الابتسامات المتردده إلي ابتسامات عريضة علي وجوه المدرسين "المتعاقدين" والي قهقهات صاخبة علي وجوه أهل البلدة من "الوطنيين " وعندها صاح فيهم المدير " الله هداكم..لا "تضيعون " "الوجت" يقصد " الوقت"، ثم تابع " الفسحة بدأت ولا ابغي فضايح بعد."شوف يابو محمد باختصار..هذا الولد"محماس" نشاطه زائد ومبهدل الطلاب..لازم (تراقبون) دورة المياه بشكل جيد "، في هذه اللحظة تذكرت ما حدث في الفصل في اليوم السابق ،كنت ساعتها منهمكا في شرح "الماضي المستمر" وكان الطلاب ينظرون وكأن على رؤوسهم الطير فقدرت أن قدرتهم على التركيز عالية، ولما رفع أحدهم يده قائلا " أستاذ.. تكفى... أبغى أسألك سؤال؟"، شعرت بسعادة غامرة، إذن فقد كانوا صامتين لكى يستوعبوا القاعدة النحوية وأستطيع الآن أن أستغل الدقائق الباقية فى التفاعل معهم لكى يتعلموا متى يكون الماضى بسيطا ومتى يصبح تاما وما الذى يجعله مستمرا، توقفت عن الشرح وأشرت له و قلت " تفضل ماهو سؤالك؟" فقال " تعرف هادى الممثلة حقكو شى اسمها .. إى.. إى.. شادية؟" كنت قد تعلمت قدرا من الصبر يمكننى من ضبط أعصابى واستيعاب الصدمة منذ قدمت من الوادى إلى هذه الصحراء، قلت " نعم أعرفها" فقال " ودى أسألك من البارحة.. هل هى كانت متزوجه صلاح ذو الفقار؟" فأشرت له أن يجلس ولم أستطع أن أجيبه بحرف وفشلت فى العودة للشرح، ولاحظ الطلاب أن صمتى طال فشرعوا فى الكلام فيما بينهم " ثم رفع " محماس يده " وخاطبنى " بعد إذنك يابو محمد أبغى أروح الدورة" فسمحت له محذرا إياه من التأخير ومهددا بخصم درجتين من درجات أعمال السنة، وما إن خرج حتى رفع " تركى يده" قائلا " هلا أبو محمد, محصور والله أبغى أروح الدورة"، فسمحت له أيضا و سرت همهمة وضحكات،
...
تابع أبو فهد " أرجو أن يكون الكلام واضحا يا إخوان وعلينا أن نحمد الله أن الأمر مقتصر فى مدرستنا على الطلاب، وأرجو أن يظل هكذا، فالأسبوع الماضى واجه مدير إحدى المدارس أحد المعلمين بمنتهى الحسم والجدية إذ بلغه أن هذا المعلم كان يذهب مع " الورعان" لدورة المياه وتم ضبطه متلبسا لمرات عديدة فقام مدير المدرسة بالتنبيه عليه مرة ومرتين وثلاثة فلم يرتدع ، فرفع المدير تقريرا عنه ونقله لمدرسة أخرى عقابا له على فعلته الشنعاء...
كدت أنفجر من هول الصدمة حين فوجئت بردود أفعال الزملاء، منهم من قال " والله مدير رجّال" ومن قال " والله ما قصر ولا عليه زود"، بالكاد سيطرت على أعصابى وقلت " يا سعادة المدير، أتظن أن زميلك هذا المدير الهمام قد فعل الصواب بنقله إلى مدرسة أخرى؟"
فرد " والله إن أمرك عجيب يا بو محمد .. أمرك عجيب .. وإيش تانى تبغاه كان يسوى؟ "ما قلت لك أنه حذره مرة واثنين وثلاثة ومع ذلك استمر!!







اخر الافلام

.. أفضل فيلم مصري في عام 2018


.. شاهد..وزيرة الثقافة تعلن ضم الأقصر لـ-ابدأ حلمك- بحضور محمود


.. (ما رح ندفع.. ما فينا ندفع) مسرحية تنتقد اوضاع لبنان




.. وزيرة الثقافة تفتتح أول ناد سينما أفريقية بالأقصر


.. شدو الموسيقى يغدو أروع وسط أحضان الطبيعة الخلابة في قلب موسك