الحوار المتمدن - موبايل



لا كرامة لمواطن الا فى بلده .

سليم نزال

2019 / 1 / 11
مواضيع وابحاث سياسية




ينبغى للحكومة السورية ان تتحمل المسوولية تجاه النازحين السوريين فى لبنان و تعيدهم الى قراهم و مدنهم .

ماساة النازحين السوريين فى ظل اجواء العاصفة التى تضرب لبنان و المنطقة ينبغى ان تكون انذارا لمن يهمه الامر لانه لا يجوز ان يقبل هذا الوضع .ما شاهدناه من صور للنازحين السوريين تفطر القلب حقا .
ينبغى ان لا يستمر هذا الوضع .ينبغى عمل شىء ما لتغيير هذا الوضع .

لبنان بلد صغير جدا و مساحته الصالحة للسكن ان حذفنا الجبال و الاودية لا تتجاوز 9 الالاف كيلو متر و امكاناته الاقتصادية ضعيفة .و هذا يعنى تكديس لنازحين السوريين فى اوضاع سيئة للغاية من كافة النواحى .هذا عدا عن العنصرية التى يواجهها السوريين فى لبنان .و هوامر مؤسف فعلا .

نعرف ان الدولة السورية منهكة بسبب 8 اعوام من محاربة مجموعات الارهاب كما نعرف ان الامكانيات ضعيفة لدى الدولة السورية .لكن لا مناص من ان تتحمل الحكومة السورية مسوؤلياتها تجاه المواطنيين السوريين .
لا بد لها من ايجاد طريقة لاعادة المواطنيين السوريين الى بلدهم ليعيشوا بكرامة فى بلدهم بدل هذا الوضع المزرى .







اخر الافلام

.. فلسطين.. حراك ضد حماس -بدنا نعيش-


.. الحصاد- برودلي.. رجل في قلب الشبهات


.. الحصاد- ما حدود التعاون بين تركيا وإيران؟




.. تظاهرات في الجزائر تطالب برحيل بوتفليقة


.. أول مشاهد لـ-قسد- من داخل مخيم لـ-داعش- في الباغوز