الحوار المتمدن - موبايل



القانون المطلق في الفلسفة -1-

بتول قاسم ناصر

2019 / 2 / 3
الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع




-1-
القانون المطلق في الفلسفة ..
. .
هو قانون طبيعي ثابت لا يتغير ، ينتظم كل الموجودات . انه البنية الجوهرية الأساسية لها ، او الوحدة الكامنة وراء الاختلاف الظاهر فيها . هو مختبئ ومتموضع فيها . انه العقل الذي يحكمها جميعا ، العقل المبثوث فيها ، العقل الذي تسير على وفقه الأشياء ولا تستطيع الخروج عليه فهو الضرورة المسيطرة الجبرية . عقل موضوعي كوني يكتشفه العقل الانساني ولايوجده ، وله مصدر أوجده ويتصل به وهو الله . وقد حملت الفلسفة في كل عصورها مهمة اكتشاف هذا الجوهر الكامن او البنية او النظام الذي تتأسس عليه الأشياء والمنهج الذي تسير عليه ، وسوف نتحدث عن هذا القانون او البنية أو النظام او المنهج وسوف ننطلق من فلسفة هيجل التي وصفت هذا المنهج المنطقي الذي يسير عليه الوجود كله والذي يحكم الوجود . ولقد رشحنا فلسفة هيجل لأنها أقرب إلينا ولأنها أثرت في كل الأفكار الفلسفية الكبيرة في العصر الحديث ان سلبا وان إيجابا حتى سمي هيجل أبا الحداثة ، وهي غير مقطوعة عن الفلسفة القديمة فهي ثمرة لها أي أننا سنناقش من خلال فلسفة هيجل كل الفلسفة . ولسنا نتابع هيجل في كل ما فكر فيه بل سنختلف معه ونتجاوزه . وبعد ذلك سوف نعمد الى اكتشاف هذا القانون في الحقيقة العلمية ثم في الحقيقة الدينية







اخر الافلام

.. مؤتمر ميونخ.. أولوية الأمن والتباين الأميركي - الأوروبي


.. العراق.. خلافات الوجود الأميركي والحسابات الداخلية


.. أكراد سوريا.. تحذير فرنسي وتهديد تركي وانسحاب أميركي




.. اليمن.. جولات غرفيث وملامح الاتفاق


.. إسرائيل وإيران.. حرب الخطابات وسلام الجبهات