الحوار المتمدن - موبايل


آخر الوداع

محمد علي

2014 / 8 / 31
الادب والفن


و لا أقوي علي كرهك
و لا أقوي علي الأستمرار في حبك
أحاول أن أغض الطرف .. عن ذكري
و أبقي قيد حياة أسميها .. بغير أسمك
و أزجي النفس بعبارات تغرقني ..
بين ضفاف موت يرديها
و لا يسعها إلا شقاق
يرد خطاها إلي دربك
و لا أدري أُي اللعنات أصابتني
و أي ترياق يشفي الروح .. يحررني
يعيد أيامي كما كانت علي عهدك
كأن لم يُمحي عنها النبض من بعدك








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. مي زيادة.. فراشة الأدب التي انتهت إلى مشفى المجانين


.. نمشي ونحكي | حلقة جديدة مع الشاعر السعودي ناصر الفراعنة


.. بيت القصيد | الشاعرة اللبنانية سارة الزين | 2021-04-17




.. الليلة ليلتك: بيار شاماسيان قبل المسرح وين كان؟ وشو بيعرفوا


.. نكهة الشرق العربي.. في الأكل والسياحة والسينما