الحوار المتمدن - موبايل
الموقع الرئيسي


من أين لنا بسعدون خليفة التكريتي (ثاني)....!!؟

زهور العتابي

2020 / 6 / 29
الصحة والسلامة الجسدية والنفسية


أحبتي هل أنتم مثلي أم أنا وحدي من اشعر بهذا !؟..لدي تخبط كبير لما أسمع وأرى حول ازمة الساعة (كورونا )..حيث يطل علينا كلّ يوم وعبر وسائل التواصل الاجتماعي أطباء من هنا وهناك وكلٌ يدلو بدَلوِهِ...طبيب يؤكد على عدم تناول اللحوم الحمراء نهائيا وتعويضها بالدجاج والسمك ...طيّب ومن يعاني فقر الدم ونقص حاد بالهيموغلوبين ماذا يفعل ؟ طبيب اخر يقول ..(أخوان مشتقات الحليب وكل أنواع الأجبان ممنوعة لان تضعّف المَناعة ) واخر ( السكر وكل أنواع الحلويات ممنوعة منعا باتا. خطر على جهازك المناعي).طيّب ومن يعاني كحالتي بين فترة واخرى من إنخفاض بالسكر يصل احيانا للخمسين ماذا يفعل !؟..حتى في العقاقير والادوية هم مختلفون سبحان الله.. هناك من ينصح بأخذ خافض الحرارة لدى شعوره بأعراض كورونا وأخر يؤكد العكس ( لا تاخذها حتى لو ارتفعت حرارتك بالعكس سوي حمام دافي حتى يصير عندك تقشع وتتنظّف الرئة مالتك ) حرفيا انقل لكم ما سمعت....
سؤال !؟ اين دور الحكومة من كل هذا !؟( ليش متسوي خلية ازمة ؟) أو حتى برنامج معتَمَد عبر القناة الرسمية التابعة لها بإشراف أكفأ الأطباء وأكثرهم خبرة بعلم وطب الفايروسات ليطل علينا عبر الشاشة الصغيرة كلّ يوم ليكون هو المرجع لكل تساؤلات الناس واستفساراتهم ..حتى نكون على بيّنه بما يجري في كيفية التعامل مع المرض...تقديم احصائية بعدد المصابين والوفيات لانه بالتأكيد حينما يتحدث امام الملا سيعتمد المصداقية بنقل المعلومة والخبر....
جائحة كورونا بحاجة لبرنامج على غرار البرنامج الناجح للدكتور سعدون خليفة التكريتي رحمه الله يوم تفشى مرض الكوليرا في العراق أنذاك والذي استطاع التكريتي من خلال هذا البرنامج أن يستقطب الملايين من العراقيين ويكسب ثقتهم بل كان لبرنامجه رحمه الله الأثر الكبير في تحجيم المرض والسيطرة عليه ولم ينقطع البرنامج وقتها عن البث إلى أن تم القضاء على المرض نهائياً ..لماذا لا يسعى أصحاب الشأن لمثل هكذا برنامج لاسيما وان كورونا أخطر بكثير من مرض الكوليرا ..لماذا تترك الناس في حالة تخبط وهلع لا تدري ماذا تفعل ..تصدق هذا أم ذاك لاسيما وان المعلومات التي تسمعها تأتي كلّها على لسان (اطباااء ) !؟
شنكووول غييير ..النَه.. والك الله يا عراااق ....








التعليق والتصويت على الموضوع في الموقع الرئيسي



اخر الافلام

.. في اليمن.. ملاحم إنسانية بعيون أميركية | #مع_جيزال


.. شبكات| الجزائريون يساعدون الكاف في العثور على طفلة جزائرية




.. شبكات| عمليتان في القدس بعد اقتحام الاحتلال مخيم جنين


.. شبكات| معلمة ليبية تكافئ تلاميذها بأبيات شعرية مفصلة لكل تلم




.. شبكات| ما حقيقة مشروب بودرة البلاط المنتشر في مصر؟