الحوار المتمدن - موبايل



من نقد السماء إلى نقد الأرض

كارل ماركس

2017 / 3 / 20
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


إن مهمة التاريخ، إذن، بعد زوال عالم ما وراء الحقيقة هي أن يقيم حقيقة هذا العالم. تلك هي، بالدرجة الأولى، مهمة الفلسفة، التي تخدم التاريخ

إن أساس النقد اللاديني: الإنسان هو الذي يصنع الدين، وليس الدين هو الذي يصنع الإنسان. إن الدين، في الواقع، هو وعي الذات وتقدير الذات لدى الإنسان الذي لم يعثر بعد على ذاته، أو أضاعها من جديد. لكن الإنسان ليس كائنا مجردا، جاشما في مكان ما خارج العالم. الإنسان هو عالم الإنسان، الدولة، المجتمع. وهذه الدولة، وهذا المجتمع ينتجان الدين؛ الوعي المقلوب للعالم. لأنهما بالذات عالم مقلوب.
الدين هو النظرية العامة لهذا العالم، خلاصته الموسوعية، منطقه في صيغته الشعبية، مناط شرفه الروحي، حماسته، جزاؤه الأخلاقي، تكملته المهيبة، أساس عزائه وتبريره الشامل. إنه التحقيق الخيالي لكينونة الإنسان، إذ ليس لكينونة الإنسان واقع حقيقي. إذن، النضال ضد الدين هو بصورة غير مباشرة، نضال ضد ذاك العالم الذي يشكل الدين عبيره الروحي. إن الشقاء الديني هو تعبير عن الشقاء الواقعي، وهو من جهة أخرى، احتجاج عليه. الدين زفير المخلوق المضطَهَد، قلبُ عالم لا قلبَ له، كما انه روح شروط اجتماعية لا روحَ فيها؛ إنه أفيون الشعب.
إن إلغاء الدين، بصفته سعادة الشعب الوهمية، يعني المطالبة بسعادته الفعلية. ومطالبة الشعب بالتخلي عن الأوهام حول وضعه، يعني مطالبته بالتخلي عن وضع في حاجة إلى أوهام. فنقد الدين هو، إذن، النقد الجنيني لوادي الدموع الذي يؤلف الدين هالة له.
لقد نزع النقد عن الأصفاد الزهور الوهمية التي كانت تغطيها، لا لكي يحمّل الإنسانَ أصفادا غير مزخرفة، موئسة، بل ليتخلى عن الأصفاد ويقطف الزهرة الحيّة. إن نقد الدين يحطم أوهام الإنسان، حتى يفكّر، ينشط، يصنع واقعه بصفته إنسانا تخلص من الأوهام وبلغ سنّ الرشد، لكي يدور حول نفسه، أي حول شمسه الحقيقية. فالدين ليس سوى الشمس الوهمية التي تدور حول الإنسان مادام الإنسان لا يدور حول نفسه.
إن مهمة التاريخ، إذن، بعد زوال عالم ما وراء الحقيقة هي أن يقيم حقيقة هذا العالم. تلك هي، بالدرجة الأولى، مهمة الفلسفة، التي تخدم التاريخ وذلك بعد أن يجري فضح الشكل المقدس للاستلاب الذاتي للإنسان، وينزع القناع عن الاستلاب الذاتي في أشكاله غير المقدسة. وبذلك يتحول نقد السماء إلى نقد الأرض، نقد الدين إلى نقد الحقوق، ونقد اللاهوت إلى نقد السياسة.

* مقطع من مقدمة "نقد فلسفة الحقوق عند هيغل" (ترجمة مجلة "النقطة"، باريس 1983)







التعليقات


1 - اكثر من رائع
سامى لبيب ( 2010 / 6 / 29 - 22:21 )
تحياتى عزيزى ..

لم يوجد أفضل من كارل ماركس ودافيد هيوم من شخص الظاهرة الدينية .

تحية على جهودك ..


2 - تقيم
fuad ( 2010 / 6 / 29 - 22:44 )
لماذا لا استطيع ان اوقيم هذا المقال؟


3 - العلم والسفسطة1
زين العابدين ( 2010 / 6 / 29 - 23:41 )
الإنسان هو الذي يصنع الدين، وليس الدين هو الذي يصنع الإنسان
==========
من أساسيات فلسفة العلم أن يستطيع الإنسان أن يميز بين القول العلمى واللغو( الكلام الفارغ من المعنى) وذلك برده إلى معطياته الأولية فإذا كان يرتد إلى معطيات من الواقع فهو كلام له معنى ويكون علما إذا كان صادقا وإذا كان لا يرتد إلى معطيات من الواقع فهو كلام أجوف لا معنى له ولا يستحق المداد الذى كتب به
وإذا عايرنا العبارة السابقة بهذا المعيار فمن السهل الحكم عليها : فكيف عاين صاحبها (الإنسان) وهو (يصنع) (الدين) ؟ وكيف يصنع الإنسان الدين؟ وإذا كان الدين يأتى بالتصنيع فلماذا لم تنتشر مصانع الدين ؟ (المفروض أنها تؤدى إلى أرباح) ولماذا توقفت عملية التصنيع ؟ بالرغم من أن آلات التصنيع (الناس) مازالت موجودة؟
وعلام أقام ماركس فلسفته؟ على التاريخ والتاريخ أكذب الحديث مالم يتم التحقق من صدقه علميا فقد أقام فلسفته على كذب وما قام على كذب فهو بلا أساس


4 - يناضل من اجد التخلص من الاسلام
Zagal ( 2010 / 6 / 30 - 03:18 )

اعتقد ان الكاتب كان يكتب على الاسلام فى خياله الفكرى لان العباره التاليه تنطبق عليه
- النضال ضد الدين هو بصورة غير مباشرة، نضال ضد ذاك العالم الذي يشكل الدين عبيره الروحي-

لانى اعرف ان الانسان الذى يعيش فى الاسلام لابد وان يجاهد/يناضل من اجل الاسلام ... او يناضل من اجد التخلص من الاسلام..

اما المسيحى فيعيش فى عهدالنعمه والسعاده والسلام الداخلى ... لهذا سمعنا عن عصور الاستشهاد الذى كان المسيحى يعترف بفرح انه مسيحى فيقطعون رقبته ... وكان النضال الحقيقى هو الانتصار على الذات .


5 - Zagal
زين العابدين ( 2010 / 6 / 30 - 17:39 )
معك الحق كل الحق وهل هناك نعمة تفوق نعمة التخلى عن العقل فهى التى تمنحك القدرة على التنعم والسعادة والسلام لأنه لو أعمل المسيحى عقله فلن يكون أمامه سوى اختيار من اختيارين إما أن يتخلص من عقله أو يترك دينه والمعتاد أنه يتخلص من عقله لذا تجده يعيش فى تنعم وسعادة وسلام
الأولة :أبوه يقول له : آمن أولا وبعدين فكر بمعنى اوصل اسكندرية وبعدين اركب القطر طبعا صاحبنا يركب اسكندرية ويوصل القطر فيه أحلى من كدة نعمة ..فل
والتانية : أبوه يقول له التلاتة بتساوى واحد والواحد يساوى تلاتة (اركب الهوا) طبعا صاحبك من الأولة بقى فل (يركب الهوا) لا وإلا الحركة بتاعة الشمس (عشان يلبسه السلطانية) الشمس يابنى جسم ونور وحرارة يبقى التلاتة واحد والواحد تلاتة (أصل اللى بيقولو الضوء فوتونات والحرارة كموم ماوصلوش لعهد النعمة) وعليا النعمة مافى أحلى من كدة دماغ
التالتة : ( طبعا صاحبك خلع عقله وبقى جاهز للفولة الكبيرة) أبوه يقول له عارف يابنى المسيح دا ؟ أيوة يابويا؟ يبقى ...يبقى ....يبقى ابن الإله ....( تصفيق حاد)
سنعـــــــــــــود


6 - Zagal 2
زين العابدين ( 2010 / 6 / 30 - 18:48 )
عدنـــــــــــــــــــــــــــا
أبونا لاحظ إن صاحبنا بقى زى العجينة فى إيده..عايش فى النعمة اياها ....كبرت فى دماغة ...أصل (ابن الإله) دى برضه هاتخللى لسة فيه إله حتى لو كان نص نص ....قال لك هاخلليهاله بياضه . : عارف يابنى ؟ أيوة يابويا مانت قلت خلاص المسيح ابن الإله؟ ...لأ...لأ... دى نص النعمة بس ...أمال النعمة كلها فين؟ المسيح ....المسيح .... يبقى ..يبقى .. هو الإله...بس يابونا أنتو بتقولوا صلبوه (هبابة عقل نقحت عليه)؟ .....أيوة ..أيوة ..عشان يشيل الخطيئة ....خطيئة مين ؟..أبوك آدم .....(الهبابة نقحت تانى) : ازاى؟ ...(سنة سودة) ...انت بتفكر؟ حكمت على نفسك بالجحيم... لا ..لا .. هاعترف...كان فيه هبابة عقل نسيتها وادينى خلصت منها..اطلب لى الغفران يابويا؟ أوعى تفكر تانى عشان تعيش فى النعمة ..ومن ساعتها .. المسيحى يعيش فى عهدالنعمه والسعاده والسلام الداخلى
سنعـــــــــــــــــــــــــود


7 - مات الله
عذري ( 2010 / 6 / 30 - 23:11 )
نيتشة حسم امره مع الله الذي كان في الديانة اليهودية شابا متملقا بشعبه المختار،شب مع المسيحية: المرأة العذراء والنبي الشاب، هرم مع الإسلام وانفصم، توقا إلى الحياة ، شرعن زواج الاربع، ومات توقا إلى أفخاد الصبية عائشة


8 - بيتك ينهار يازينه العيله
سيف ( 2010 / 7 / 1 - 00:04 )
هل هذا ماغسلوا به عقلك الزين ..مالك انت ومناقشات الكبارات والنعمه والامور الالاهيه..ماذا احشرك فى مواضيع اكبر من ان تستوعبها....
يازينه العيله... اخواتك يبحثون الان الغاء البخارى او ابقاؤه او تنقيحه بخزيه وعاره واحاديثه المخزيه واسال المستشار احمد ماهر..اذهب وادلو برايك..انهم الان يناقشون ايضا تنقيح وتوحيد المصاحف بين مصحف حفص وبين بن مسعود..اذهب وادلو بدلوك ..ان بيتك ينهار فاراك تلعب بعيدا عن بيتك اذهب وانقذ بيتك من الغرق .
http://www.christian-dogma.com/vb/showthread.php?p=272533#post272533


9 - الاول
اقدم التعازى ( 2010 / 7 / 1 - 00:17 )
البخارى سقط ...عالبركه
ولسه الثانى والثالث ...لان مايبنى على باطل فهو باطل


10 - اعتبروا البخارى كتاب تاريخ
نور المصرى ( 2010 / 7 / 1 - 00:49 )
هذا ماقاله الشيخ جمال قطب مع عمرو اديب..!!!!
البقاء لله


11 - مصانع الدين...أنتجت الأرهابيين أتباعك يا زين
أشورية ( 2010 / 7 / 1 - 17:55 )
؟؟؟؟؟


12 - اختى اشوريه
نور المصرى ( 2010 / 7 / 1 - 23:27 )
لاتحزنى للحذف ..فقد بدأ الانهيار
الاول البخارى..والتالى سيأتى قريبا
http://www.islamexplained.com/DaringQuestionEpisode170/tabid/1504/Default.aspx
البيت المبنى على الرمل لايثبت .


13 - ماأطعم الهبل
زين العابدين ( 2010 / 7 / 2 - 01:14 )
المفروض تزعلوا يافرقة بتتختم لما تتولد
البخارى هو اللى مخليكم تاكلوا عيش على المسلمين بالأكاذيب اللى ناسبها للرسول والبخارى لاهو نبى ولا حتى صحابى ولا كتابه نزل من السما دا راجل اجتهد على قد علمه اللى ماكانش على مستوى الموضوع والخطأ ماكانش خطأ البخارى دا كان جريمة ارتكبها المرتزقين بالدين والحكام المنتفعين بالدين زى اللى حرفوا كل الأديان : رجال دين وحكام بس الإسلام كتابه محفوظ بقوة السما وبنصه الأصلى مش ترجمة أنيس عبيد والغريبة ياأخى كان عندهم 300 إنجيل واختاروا أربعة غير كام واحد كدة متنطورين ويتكلموا عن القرآن ألا نامت أعين البجاحة


14 - الإنسان والعالم
عماد محمد ( 2011 / 2 / 15 - 16:22 )
هذا النص فلسفي وليس نصّا ايديولوجيا فنقد السماء هو نقد لوعيننا بذواتنا من خلال وسيط هو الدين أي دين كان فالدين يمنحنا حضورا روحيا في العالم وهو مصدر نضال لكنه مقلوب والتحول من نقد السماء إلى نقد الأرض هو ارتداد وعي الإنسان بظروفه الاجتماعية حتى يكون النضال سياسيا لذلك فكل المدافعين عن الدين هم سياسيون بالضرورة ولكن في أي خانة نصنفهم ؟ مع من يريدون التحرر فعلا ؟أم مع من يريدون القهر؟ تلك هي المسألة.


15 - نزع الأصفاد
موجيكي المنذر ( 2011 / 11 / 16 - 13:02 )
اقتباس: لقد نزع النقد عن الأصفاد الزهور الوهمية التي كانت تغطيها، لا لكي يحمّل الإنسانَ أصفادا غير مزخرفة، موئسة، بل ليتخلى عن الأصفاد ويقطف الزهرة الحيّة)انتهى

اختصار رائع شديد البلاغة


16 - ولا تزعل يا زين
Free Zone ( 2011 / 11 / 17 - 18:43 )
سحقاً للمسيحية واليهودية..إرتحت؟
وسحقاً للإسلام قبلهم كلهم..بالعافية


17 - كلام اهبل
سلامة شومان ( 2011 / 11 / 17 - 20:23 )
كلام متخلف عقليا
وبوحى شيطانى قال ما قال
البخارى لايتزعزع ولايستطيع احدا ان يطعن فيه والقلة القليلة التى تريد هذا فهم كبيت العنكبوت
وجمال البنا اجهل من يتكلم عن الاسلام ونعذره لانه خرف كما خرف الحاصل على جائزة نوبل لموت الاله
الملحد الذى لايؤمن بالاله فهو مؤمن بكارل ماركس اله
والذى يتغزل بالملعون فيكفيه انه الهه ملعون فما بالك بمن يؤمن به يكون ايه
دمار العلمانية الملحدة قادم
وطهارة الارض من النجاسات ستعود ثانية ان شاء الله
وتكون الارض ارض الله بحق ونشم رائحة وطهارة التوحيد يعم كل الكرة الارضية


18 - من انت؟؟؟
نصير محسن ( 2011 / 11 / 21 - 20:13 )
من انت يامن تشكك في الحقائق العلمية والمنطقية التي قالها كارل ماركس

نعم الدين افيون الشعوب لكن الزمن كفيل برمي الافيون والمدنيين عليه في ؟؟؟؟؟؟؟؟


19 - ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نصير محسن ( 2011 / 11 / 21 - 20:21 )
لكل اصحاب الاديان سؤال بسيط من هو الله من اين جاء ؟؟؟ لا تقولو لم يلد ولم يولد

لان غيركم يقول انه الابن والاب


20 - ما هي حقيقة هذا العالم ؟
سامي بن بلعيد ( 2012 / 8 / 23 - 01:29 )
نحن العرب رؤوسنا في التراب .. وما استطعنا ننهض على أقدامنا
ولم نصل الى القمر أو الى المريخ .. كي يجوز لنا نقد السماء
نحن نبتعد عن بعضنا سنين ضوئيه ومع ذلك ما زلنا مستمرين بألإدعاء
على إمتلاك الحقيقة المطلقة ... وبالفعل هذا ألإدعاء لا ينبع من عقل
جمعي إنساني ولكنه شعار المقاولين بقضايا الشعوب ومن يتبعهم في الترويج من الباعة بالتجزئة
بعيداً عن الهرج والمرج , وبعيداً عن حشد الكلام وحشوه
نريد من الرفيق كارل ماركس طبعاً بعد إذنه أن يطرح لنا
حقيقة هذا العالم ... التي من خلالها نصلح الخلل الحضاري
العام في أمتنا الجامدة بين أتباع ألإسلام السياسي وأتباع مارمس
إحترامي


21 - ديالكتيك
نعيم إيليا ( 2012 / 8 / 23 - 14:01 )
((الإنسان هو الذي يصنع الدين، وليس الدين هو الذي يصنع الإنسان.))
كارل ماركس بهذا التعبير يحطم أبرز معلم من معالم فلسفته ألا وهو الديالكتيك فخر الماركسية
والحق - بحسب الديالكتيك - أنه ينبغي أن يكون الدين صانعاً للإنسان كما أن الإنسان صانع للدين
وإلا فما معنى الديالكتيك؟
ليت أحد الماركسيين يبرز لمناقشة هذا الاعتراض


22 - الى السيد نعيم ايليا
سعيد زارا ( 2012 / 8 / 23 - 14:55 )

وضح اعتراضك سيدي و سنكون لك من الشارحين.


23 - العلاقة الجدلية بين الأشياء
نعيم إيليا ( 2012 / 8 / 23 - 17:47 )
أخي الفاضل سعيد زارا
الدين فكر، والإنسان مادته
وهذا يعني أن بين الاثنين علاقة جدلية؛ أي أن كلاً منهما متعلق بالآخر؛ أي أن كلا منهما يؤثر في الآخر ويتأثر به؛ أي أن كلاً منهما لا يوجد بمعزل عن الآخر.. فلا الفكر فكر دون إنسان، ولا الإنسان إنسان دون فكر.
وهذا يماثل العلاقة بين الطبقة العاملة الصناعية، ووسائل الإنتاج الصناعية والطبقة المالكة لها.. فليس ثمة وسائل إنتاج صناعية من دون طبقة عاملة صناعية، وليس ثمة عمال صناعة من دون وسائل إنتاج صناعية، كما ليس ثمة فكر من دون إنسان وإنسان من دون فكر.
وبمعنى آخر: وسائل الإنتاج وأربابها، تدخل مع الطبقة العاملة في علاقة جدلية ديالكتيكية قائمة على التأثير والتأثر. فهل يجوز بعد هذا أن نزعم أن الطبقة العاملة تخلق وسائل الإنتاج وأربابها، وأن وسائل الإنتاج وأربابها لا تخلق الطبقة العاملة؟
مع عظيم شكري لك سلفاً


24 - الى السيد سلامة شومان
نيسان سمو ( 2012 / 8 / 23 - 19:31 )
هل تخبرني بحق الآله وبحق النياندرتال مَن هو البخاري الذي لا يتزعزع ؟؟ وهل تخبرني ماذا ادخل في رأس المتحجرين حتى وصلوا الى درجة اللآزعزعة ؟ وهل يتم تدريس نظرية السيد البخاري في علم وهندسة المركبة التي هبطت على سطح المريخ ؟؟ في النهاية قل مَن هو البخاري ؟؟ مع التحية


25 - السيد نعيم ايليا: اقرأ الماركسية اولا!ـ
مالوم ابو رغيف ( 2012 / 8 / 23 - 20:05 )

المثال الذي ضربته حول الدين والانسان و الطبقة العاملة و الرأسمالية غير صحيحان
،الحاجة ام الاختراع، وحاجة الانسان كانت معرفة الغاز العالم الذي يعيش فيه ولا يعرف لها جوابا
هو لا يعرف حتى عن جسده شيئا، كيف ينمو ويكبر وكيف يموت: مجموعة الاجوبة التي توصل اليها الانسان والتي عزاها الى قوى عليا مجهولة كانت النواتات الاولى للدين، في الهندوسية مثلا، وهي من اقدم ديانات العالم، هناك الهة للمطر واخرى للمال واخرى للرعد الخ. من هنا الانسان صنع الدين ولا زال يصنعه الى يومنا الحاضر، الدين ليس فكرا بل مسلمات جامدة
السيد نعيم ايليا
على ما اعتقد انك رجل مؤمن، والمؤمنون هم خصوم طبيعيون للفكر الماركسي، يحاولون البحث عن الثغرات وعندما لا يجدون فلا يترددون عن صناعتها دون التعب قليلا في البحث عن صحة ما يطرحونه، فلو قرات لوجدت ان الماركسية تقول ان الطبقة العاملة قد نمت في رحم الرأسمالية، ولو لم توجد الرأسمالية لما وجدت الطبقة العاملة، وما تقوله ان الطبقة العاملة تخلق وسائل الانتاج واربابها هو محظ هراء لا يقوله اي ماركسي مهما كان بسيط الفهم
اقرأ الماركسية اولا ثم وجه لها ما شئت من الاتهامات
تحياتي


26 - إلى الأستاذ مالوم
نعيم إيليا ( 2012 / 8 / 23 - 21:12 )
إذا لم يكن الدين فكراً، فما هو؟
حدُّك إياه بأنه مسلمة، لا يعني شيئاً. فقد أسلّمُ بفكرة، وقد أسلم بوجود الملائكة، وقد أسلم بوجود الحياة على المريخ، وقد أسلم بعاطفة، وقد أسلم بخراب مجتمعي.
وأن أكون مؤمناً أو ملحداً، فهذا أيضاً لا يعني شيئاً.. نحن بإزاء مقولة، فإما أن تكون صحيحة أو لا تكون
ثم، إذا لم يكن للطبقة العاملة وجود، فهل يكون لوسائل الإنتاج وأربابها وجود؟
وقد أيدت رأيي من حيث لم تنتبه
انظر قولك:((ولو لم توجد الرأسمالية لما وجدت الطبقة العاملة)) ه
والنتيجة من زاوية ثانية: لو لم توجد الطبقة العاملة، فلا رأسمالية
أي أن وجود إحداهما مرتبط بوجود الأخرى ارتباطاً ضرورياً حتمياً
كما أن وجود الفكر مرتبط بوجود الإنسان، ووجود الإنسان مرتبط بالفكر
ولكن كيف أقنعك، وأنت لا تسلم بأن الدين فكر؟
بل تسلم لنا بأنه فكر ولكنْ بلفظ غير مباشر فتقول:
((وحاجة الانسان كانت معرفة الغاز العالم))
أليست معرفة ألغاز العالم فكراً؟
مع تحياتي الطيبة لك وشكري




27 - الاستاذ نعيم ايليا: حول مشتركات الدين الجامدة
مالوم ابو رغيف ( 2012 / 8 / 23 - 22:42 )

انا قلت ان الماركسية لم تقل بان الطبقة العاملة قد خلقت وسائل الانتاج واوجدت ارباب العمل، وقلت كذلك بان هذا ما لا يقوله اي ماركسي مهما كان فهمه للماركسية، وقلت ايضا ان الطبقة العاملة نمت في رحم الرأسمالية.. وهذا الكلام هو جواب على ما اشرت انت اليه تلميحا بان الماركسية تقول ان الطبقة العاملة خلقت وسائل الانتاج وارباب العمل

ثانيا: الفكر نتاج للتفكير، والتفكير عملية مستمرة لا تتوقف في اطلافا، التفكير مثل المادة لا توجد الا في الحركة فاذا كانت الحركة هي الخاصية الاولى للمادة، فان الحركة هي ايضا خاصية التفكير
الدين لا يتحرك يقف عند مبادئ ثابتة، وهذه المبادئ هي مشتركات لجميع الاديان، لم ولا تتغير اطلاقا، فالكون هو وما فيه مخلوق، والخالق موجود في السماء، وارادته هي الغالبة وهناك حياة بعد الموت، والرب يرسل انبياءه ليعلهم دينهم، كما ان الكتب المقدسة بقيت محتفضة بقدسيتها يحفظها الناس ويقرأوا تفاسيرها وتعطيهم نفس المنطلقات التي اعتمد عليها الانسان القديم في تفسيره للعالم، الخوف يدعو الناس الى تحاشي التفمير خوف العقاب,ـ
لذلك قلت ان الدين عبارة عن مسلمات وقوالب جامدة وليس حراك فكري متجدد
تحياتي


28 - نداء
عبد المطلب العلمي ( 2013 / 11 / 20 - 15:08 )
الرفاق في هيئه التحرير و الرفيق المناوب في التحكم.
لقد ذكرت سابقا و غيري كثيرون ،ان مقالات و دراسات كلاسيكيو الماركسيه ،يجب ان تنشر مع اغلاق بابي التعليقات و التقييم.
من 37 مداخله اعلاه ،كم مداخله منهن في جوهر الموضوع،و هل شاربي بول البعير بمقدره فكريه لتقييم ماركس؟.
يا رفاقي لا تحولوا الحوار المتمدن لسوق عكاظ .ارجو اغلاق بابي التعليق و التصويت و كذلك اذا توفرت الامكانيه التقنيه منع التعليقات الوارده من خلال الفيسبوك.


29 - تعليق
عبد الله خلف ( 2013 / 11 / 20 - 21:31 )

أنظر يا صديقي , الألحاد لا يستند على أي منظومه أخلاقيّه .
الملاحده يرون أنفسهم كأي كائن حي , يجمعهم بالقرده سلف مشترك!... حسناً . سنرى :
إن كان الإنسان كائن كأي كائن , فلماذا يُفرّق بين إبادته للبكتيريا أثناء غسله ليديه , و بين إبادة حضاره بشريّه؟ .
الملاحده الحقيقيون أكدوا أنه لا فرق , راجع :
- يقول جيمس هل James J. Hill : (إن الثروات تُحدَد طبقا لقانون البقاء للأقوى) .
- يقول تايل Tille : (من الخطأ الشديد مجرد محاولة منع الفقر أو الإفلاس أو مساعدة الضعفاء أو محدودي الإنتاج , مجرد مساعدة هؤلاء خطأ جوهري في النظرية الدروينية لأنه يتعارض أساسا مع الإنتخاب الطبيعي natural selection وهو جوهر الداروينية) .
- يقول سبنسر Social Status, p.414-415 : (إن فكرة وسائل الوقاية الصحية وتدخل الدولة في الحماية الصحية لمواطنيها وتلقيحهم تعارض أبسط بديهيات الإنتخاب الطبيعي إن مساندة الضعفاء أو محاولة حماية المرضى والحرص على بقائهم يتأتي في تحد صارخ لقانون الطبيعة) .
كل هذا يؤكد أنه لا علاقة للملاحده بالإنسانيّه .


30 - ....طنبور وين
عبد المطلب العلمي ( 2013 / 11 / 21 - 10:31 )
الم اقل لكم ان التعليقات لا تمت للموضوع بصله ،المعلق اعلاه يطرح وجهه نظره لنقد ما كتبه ماركس .في المقال اعلاه لا يوجد اشاره و لو ضمنيه لموضوع الانتخاب الطبيعي ،فيستعين بالفليسوف الليبرالي هربرت سبنسر صاحب مصطلح -البقاء للأصلح -،لينتقد ماركس الذي لم يتطرق للموضوع اصلا.ثم يستنجد بجيمس هيل احد اساطين الراسماليه الكندوامريكيه ليعزز هجومه و كأن رؤيتا ماركس و هيل متطابقتان ،رغم انهما تقفان على طرفي نقيض .
من جهه اخرى رايت نفس التعليق لكن بصياغه اخرى مشابهه كمداخله على مقال اخر في الحوار المتمدن ،فهل من الحكمه نشر تعليق لا يمس جوهر الموضوع.
نقطه اخيره ،رفقا باللغه العربيه ،ملحد لا تجمع جمع تكسير ،جمع التكسير على الاغلب يخص الكلمات الدخيله على اللغه سواء من السريانيه او الحبشيه الخ.


31 - صداقة خلف مع ماركس على الفيس
ألأمل المشرق ( 2013 / 11 / 21 - 14:28 )
عبد الله خلف أرسل طلب إضافة صديق على الفيس بوك لكارل ماركس وينتظر الموفقة
:)

اخر الافلام

.. «حلمي النمنم»: «الإخوان والدواعش» أول المستفيدين من الهجوم ع


.. ...القمة الإسلامية الأميركية : خطاب سياسي تحدده رهانات ا


.. كيف يواجه المسلمون تحدي تنظيم -الدولة الإسلامية- فكرياً؟




.. الرياض، عاصمة القرار والعزم. #القمة_العربية_الإسلامية_الأمري


.. اختتام أعمال القمة الإسلامية الأمريكية في #الرياض