الحوار المتمدن - موبايل



علم جمهورية مهاباد

بولات جان

2013 / 10 / 27
القضية الكردية


علم جمهورية مهاباد

تشكلت جمهورية مهاباد الكردية في منطقة مهاباد بشرقي كردستان بدعم مباشر من الاتحاد السوفيتي التي كانت تحتل إيران حينها. و إلى جانب جمهورية مهاباد كان قد تم تشكيل جمهورية آذربيجان الديمقراطية أيضاً. كما أن أكرادٌ من جنوب كردستان و خاصة من الذين فروا مع الملا مصطفى البارزاني إلى ايران و أعضاء من حزب (هيوا) قد شاركوا في تأسيس هذه الجمهورية. تم تعيين القاضي محمد رئيساً لهذه الجمهورية الصغيرة، بالإضافة إلى تشكيل حكومة و تعيين العديد من الوزراء و تشكيل جيش كردي. جمهورية مهاباد لم تشمل كافة المناطق الكردية في شرقي كردستان، كما أن مهاباد كانت عبارة عن ناحية صغيرة من نواحي منطقة شرقي كردستان و لم تصل حتى هذه الساعة إلى حجم المحافظة أو الولاية. كما أنها لم تدم أكثر من 11 شهراً راحت ضحية غدر الانكليز و الروس كما في كل مرة و كذلك عدم ضمان الحماية و الدفاع عنها جيداً. تم رفع العلم الكردي في سماء مهاباد يوم الإعلان عنها في الثاني والعشرين من كانون الثاني 1946م. و لهذا العلم حكاية و عليه الكثير من اللغط، خاصة و أن الكثيرين يخلطون بين علم مهاباد و علم إقليم كردستان العراق(جنوب كردستان). و نريد القول بأن كلا العلمين مختلفين و ليسا العلم عينه، و التشابه بين العلمين لا يعني بالضرورة أن يكونا نفس العلم و الأمثلة كثيرة في أعلام الكثير من دول العالم التي تتشابه كثيرا و لكنها تختلف إما في اختلاف ترتيب الألوان أو التمييز برموز أو إشارات مختلفة. فأي إضافة أو إزالة من علم ما يؤدي إلى ظهور علم جديد و نفس الأمر بالنسبة إلى العلاقة بين العلم الإيراني و علم مهاباد و علم إقليم كردستان العراق.
الكاتب ويليام أيغلتون و الذي كتب كثيراً عن الكرد و كردستان، و الذي كان حاضراً لفترة إعلان الجمهورية و شاهداً عليها يكتب عن العلم ما يلي: " في شهر أيار سنة 1944 قامت منظمة كوملى بالتعاون مع أصدقائها من العراق بوضع علمهم الوطني. هذا العلم المتشكل من ثلاثة أشرطة، و كل شريط كان بلونٍ مختلف. الأحمر في الأعلى، الأبيض في الوسط، و في الأسفل اللون الأخضر كانت موجودة في العلم. و بهذا الشكل، و بقلب ألوان العلم الإيراني كان قد تم صنع العلم الكردي. وُضِع رمز الشمس و حولها سنبلتي قمح وخلفهما صورة لجبل و قلم على العلم." كما يدعم قدري جميل باشا ما ذهب إليه ويليام ايغلتون، فيكتب: " وضعت حول صورة الشمس سنبلتي قمح، و أضافت صورة للجبل و شجرة سرو خلف الشمس، و كتُب عليها بشكلٍ دائري (دولتي جمهوريتي كوردستان)، فتم قبول هذا العلم كعلم لجمهورية مهاباد".

من كتابي (مدخل إلى الأعلام الكردية) 2012







اخر الافلام

.. مؤسسة أورينت للأعمال الإنسانية تطلق حملة لإغاثة نازحي جنوب إ


.. آلاف الجزائريين يتظاهرون ومطالبة بعدم تدخل الجيش في الأزمة ا


.. مصر.. هيومن رايتس تطالب بالكشف عن مصير النائب السابق مصطفى ا




.. الرئيس اللبناني يرجع أزمات بلاده إلى وجود اللاجئين السوريين


.. واقع حرية التعبير يشهد تدهورا في لبنان