الحوار المتمدن - موبايل



قيامة فكر

رامي حنا

2014 / 9 / 15
الادب والفن


عقلًا ساكنًا
يحلمُ بالأملِ تارة
و بالكابوسِ تارة
في انتظارَ المعجزة
يحصي دقّاتَ القلبِ
و رجفُ الشرايينْ
ينادي
من هناكْ؟
فيهمسُ الصدى
أنا يومًا آخرْ
هل تعرفُ؟
كيفَ ينشط ُالدمْ؟
كيف ينفجرْ
و ينقشُ الأسطورة فوق الكفنْ

أتعرفُ الطريقَ للمعجزاتْ؟

لو كنتَ حيّاً
قمْ
كي ينشقّ البحرَ
و الفضاءْ
كي تستوي الأرضَ
و يركعُ القمرَ .. تحتَ حذاءكْ
كي تكشفُ النجومَ عن غموضها
و يهربُ الليلَ الغبيْ
قمْ
على قارعةَ المستحيلْ
كي تهزمَ الفراغ ْ
و تلقّنَ الفناءَ درسًا
أنتَ لست رمادْ
هناك
على حدود الكونْ
يريدكَ اللهُ أن تكونْ
أن تسبقُ الأضواءْ
و تحكمُ النهاَر و المساءْ

قمْ و ابني الغدّ معبدًا
و اصنعُ تمثالًا
على صورة المُحالْ
خاشعًا
و ذليلًا
يسجدُ التمثالْ
رغم اعتراض السراويلَ القصيرة
و الموتْ
و الغروبْ
والقبّعات الطويلةَ

قمْ
كي تبدأُ الأسطورة
كي تحطمُ بيتَ المومياءْ
كي تفجّرُ الطواغيتَ البعيدة
و تغيّرُ الحقيقة
لا مفرْ
حقّ علينا القدرْ
قمْ
و كنْ .. هوية
أو
فأعلن الوفاة
كي تنتهي المأساة
و القلبُ المصطكْ .. يرتاحُ في الكفنْ







اخر الافلام

.. تشويقة لقاء الممثل الكوري Ji Chang Wook على العربية


.. انتظرونا السبت مع الفنان ماجد المصري في برنامج تلاتة في واحد


.. هذا الصباح- مهرجان وليلي لموسيقى العالم التقليدية




.. إقبال نسائي على الفنون القتالية


.. تكريم عمر خيرت بحفل إذاعة d.r.n والمسرح يستعد لاستقبال جلوري