الحوار المتمدن - موبايل



حواشي دمي

فاطمة الفلاحي

2016 / 10 / 14
الادب والفن


7.
نصبني على الهامش

استفاقَ ماسحاً لسر عبيري

وفقأ خفقي بلا مدد أو عمد

* * *
وصفني برمادٍ معتق

إحتل مدارج جسده

و لثغة حب في كَلَمي

كانت وديدهُ

* * *

دسني الغدر

بين حواشي دمي

وشرعن حبه لأخرى

وانهماري خارج الجوانح.

____________________
من ذاكرة معلقة - فاطمة الفلاحي







اخر الافلام

.. رئيس حزب المؤتمر: الاتحاد الليبرالي يهدف لنشر الثقافة الوطني


.. ماذا قال وزير الثقافة السعودي للعربية عن مشروعات الرياض العم


.. جولي والموسيقى وأطفال داعش




.. الفنان العراقي ياس خضر واغنية ليل البنفسج كتبها الشاعر مظفر


.. مقهى أم كلثوم ببغداد يتحدى الظروف الصعبة في العراق!