الحوار المتمدن - موبايل



** أغنية للشهيد

مصطفى حسين السنجاري

2017 / 2 / 25
الادب والفن


يا شَهيدَ الحَقِّ حَلِّقْ
فالمَدى رَهْنُ جَناحِكْ

اطْوِ مجْداً وخُلوداً
فَهُما مِنْ صُنْعِ راحِكْ

فَجْرُنا لاحَ بَهِيّاً
مِثْلَ ألْوانِ كِفاحِكْ

والثَّواني ثَمِلاتٌ
مِنْ شَذا عِطْرِ أَقاحِكْ

وَأَغانِينا تَهادَتْ
كَصَدَى صَوْتِ سِلاحِكْ

وَارْتَمى الزَّهْوُ حَيِيّاً
مِثْلَ خالي البالِ ضاحِكْ

ليسَ يَظْما رَوْضُ عِزٍّ
وَهْوَ مُسْقَىً مِنْ جِراحِكْ

أَنْجُمُ اللَّيْلِ تَمَنَّتْ
لَوْ حَصَىً صارَتْ بِساحِكْ

وَالصَّباحاتُ تَشَهَّتْ
لَوْ تَزَيّتْ بِوِشاحِكْ







اخر الافلام

.. هل سنتحدث قريبا مع المساعدين الرقميين باللغة العربية؟


.. -الدرب الأحمر- تعلم أطفال مصر فنون السيرك


.. شرح الجزء الأول من مادة اللغة الألمانية للصف الثاني الثانوي




.. كل يوم - رد كوميدي من رجاء الجداوي على سؤال عمرو .. هل من حق


.. المباشر والغير مباشر | الجزء الأول | اللغة الانجليزية | الصف