الحوار المتمدن - موبايل



** أغنية للشهيد

مصطفى حسين السنجاري

2017 / 2 / 25
الادب والفن


يا شَهيدَ الحَقِّ حَلِّقْ
فالمَدى رَهْنُ جَناحِكْ

اطْوِ مجْداً وخُلوداً
فَهُما مِنْ صُنْعِ راحِكْ

فَجْرُنا لاحَ بَهِيّاً
مِثْلَ ألْوانِ كِفاحِكْ

والثَّواني ثَمِلاتٌ
مِنْ شَذا عِطْرِ أَقاحِكْ

وَأَغانِينا تَهادَتْ
كَصَدَى صَوْتِ سِلاحِكْ

وَارْتَمى الزَّهْوُ حَيِيّاً
مِثْلَ خالي البالِ ضاحِكْ

ليسَ يَظْما رَوْضُ عِزٍّ
وَهْوَ مُسْقَىً مِنْ جِراحِكْ

أَنْجُمُ اللَّيْلِ تَمَنَّتْ
لَوْ حَصَىً صارَتْ بِساحِكْ

وَالصَّباحاتُ تَشَهَّتْ
لَوْ تَزَيّتْ بِوِشاحِكْ







اخر الافلام

.. مشادات بين الإعلاميين ومنظمى العرض الخاص لفيلم -هروب اضطرارى


.. في يوم الموسيقى.. تونس ترقص فرحا


.. السقا وغادة عادل وأمير كرارة يحتفلون بفيلم -هروب اضطرارى-




.. مسلسل كفر دلهاب - حالة من الخوف والرعب .. الطبيب عاد لينتقم


.. مسلسل كفر دلهاب - اصابة - طلبة - اصابة خطيرة وزهرة تدافع عن