الحوار المتمدن - موبايل



مقترحات لنزع فتيل توترالريف المغربي

كمال آيت بن يوبا

2017 / 5 / 12
مواضيع وابحاث سياسية


شعارنا : حرية – مساواة – أخوة
رأي
في إطار التصريحات و التصريحات المضادة التي أصبحت تزخر بها الساحة الإعلامية المغربية و التي تطلقها جهات مسؤولة أو جهات منبثقة عن نشطاء ما تم تسميته الحراك الشعبي في الريف و تنويرا للرأي العام المغربي والدولي و في مثل هذه الحالات فإن الحل يمكن أن يتم عن طريق المقترحات التالية التي ليست غريبة على المسؤولين المغاربة و يمكن أن تضع حدا للأزمة هناك عوض التصعيد و التصريحات غير المسؤولة التي تحدث أحيانا من هذا الطرف او ذلك و تسيئ للطرفين .
و المقترحات هي :
1- طلب نشطاء الحراك بما أنهم يتحدثون عن ما يسمونها "الدكاكين السياسية" في إشارة لعدم ثقتهم في الأحزاب ، بتكوين لجان تمثل الساكنة يكون عدد أفرادها يتناسب مع المهام التي من بينها الحوار مع المسؤولين في مقرات عملهم المحترمة و داخل قاعات معدة لذلك و هي موجودة طبعا وفق جدول أعمال محدد و مضبوط و ليس في الشارع مثلما رأينا حوار السيد الوالي اليعقوبي مع النشطاء في الشارع العام حيث كان يتم مقاطعة هذا الطرف أو ذاك و لا يصل التخاطب لأهدافه بسبب عدم تنظيمه .
2- اللجان من مهامها البديهية زيادة على الحوار الجاد و الحضاري والمسؤول و إيصال مطالب الساكنة للمسؤولين ، تتبع المقترحات والحلول التي تقدمها الجهات المسؤولة و إخبار الساكنة بما تم التوصل إليه أولا بأول لفترة معينة من الزمان .
3- يستنتج منه أن هذه اللجان بما أنها ستكون في خدمة بلدها فلابد من أن تكون مؤسسة في إطار القانون بعقود قانونية تهم كل فرد منها لفترة معينة قابلة للتجديد و لها أجور تحددها السلطات بالنسبة لكل فترة من فترات عملها تتناسب مع العمل والمهام الموكولة لها في مثل هذه الحالات. كما يمكن ان يتخلى عن هذه الاجور من اراد التطوع دون مقابل اذا اراد ذلك.
4- في هذا الوقت الذي يتم فيه الاتفاق على تكوين اللجان المقترحة من اجل بدء الحوار مع الساكنة قصد تلبية مطالبها ينصرف السكان لأعمالهم و بيوتهم و يباشرون حياتهم العادية لكي يوفروا عليهم مصاريف و مشاق التنقل مثلا للمشاركة في التظاهرات و الوقت و غير ذلك منتظرين الجديد طبعا إما بطريقة مباشرة من لجان نشطاء الريف أو من إعلام هذه الاخيرة عن طريق الأنترنيت أو أي وسيلة تطمئن السكان على سير الأمور نحو أهداقها التي خرجت من أجلها في التظاهرات .
5- يمكن تقسيم اللجان المقصودة إلى مجموعات عمل خاصة بكل قطاع (كالصيد البحري و الإسكان والصحة والتعليم و العدل ......الخ) تتحاور و تقوم بما قلناه في الفقرة (2).
6- يمكن للجان المقصودة القيام بأبحاث تقدم لها الجهات المسؤولة المحلية ما يتعلق بها من معلومات حول مختلف القضايا التي أثارتها الساكنة في تظاهراتها أو رفعتها كمطالب بالنسبة لكل جهة من جهات الريف و يكون من نتائجها تنوير الساكنة بما وصلت له تلك اللجان من نتائج لطمأنتها حول تلك القضايا .
7- كل لجنة قطاع معين يجب أن تكون من مهامها كتابة تقارير عن جلسات العمل مع المسؤولين و ما تم التوصل له من حلول وما تم الإتفاق حوله لتبقى في أرشيف نشطاء الحوار كما يمكن اطلاع المسؤولين عليها لكي يرجع لها من أراد في إطار الشفافية و حق الساكنة في المعلومة و حق الصحافة في ذلك.
إن هذه المقترحات البسيطة تبقى رأيا شخصيا كمساهمة في الحوار الحضاري و دعوة في نفس الوقت لضبط النفس والاتصاف بالحكمة وتقدير الأمور طالما ان مطالب السكان يعبر عنها بالسلمية حتى لا تسوء الاحوال لدرجة يصبح فيها الناس ، خاصة مع ارتفاع درجات حرارة البيئة المحيطة التي تؤثر في نفسياتهم ، يودون الإنتحار البيولوجي و الانتحاركدولة لها تاريخ عريق يعتزون به داخل الحرية والكرامة الانسانية لم تتأسس منذ الأمس فحسب ، فتصير في طريق سوريا والعراق و اليمن و غير ذلك مما تعلمون.
حرر بتاريخ 12/05/2017
كمال آيت بن يوبا (التهامي صفاح إسم إداري من مواليد 1957)







اخر الافلام

.. طفل سعودي يتحدث اللغه الانكليزية بطلاقة ويفاجئ قبطان الطائرة


.. #اأخبار عالمية - #الصين: الوضع في شبه الجزيرة الكورية وصل مر


.. أخبار عربية - مشاركة كثيفة في استفتاء إقليم #كردستان




.. استفتاء إقليم كردستان وسياسة الأمر الواقع


.. روسيا تنفي استهدافها مدنيين في إدلب