الحوار المتمدن - موبايل



حكماء الصين المليون

مراد سليمان علو

2017 / 5 / 14
الادب والفن


(حكماء الصين المليون)
في ليلة عيد رأس السنة الأيزيدية، اجتمع اخوية حكماء الصين العظيمة المليون؛ للتباحث والتشاور في مشاكل الأيزيديين المساكين، وإمكانية الخروج بحكمة جديدة تخدم هؤلاء في التغلب على آفاتهم، ومشاكلهم الروحية والدنيوية وفقا لما تمليه عليهم روح الأخوية.
وبعد بدأ الجلسة اتفق ربع مليون منهم على الاعتراف بغرابة اختلاف اراء الأيزيديين الذي يصل حد الاقتتال.
وقال نصف مليون من الحكماء: "أن عدم الالتفات من قبل الأيزيدية إلى المسائل الجوهرية المتعلقة بمستقبلهم لهو عار عليهم".
وانبرى ثلاثة ارباع المليون قائلين: "أن الظروف مواتية ليبدئوا من جديد".
وهنا وقف أحد اعضاء الأخوية المليون وهو شاب يبلغ من العمر سبعون عاما، ولا تزال العاطفة غالبة عليه فقال: "اظنني وجدت الحلّ المناسب لهم جميعا، فاقتراحي هو أن نسكنهم في إحدى فنادقنا".
فتوجه المليون حكيم إلا واحدا بكلامهم إلى الشاب:" أظننا اخطئنا في محاولة ايجاد حكمة تخدم غيرنا، ولا يزال فينا من هو بحاجة إليها. صلِّ معنا أيها الشاب لكي يرسل بوذا إلى قلوب الأيزيدية المساكين الطمأنينة، فليس فيهم حكيم واحد، وجمع أناس لا حكيم فيهم ليست حكمة.
*******







اخر الافلام

.. هذا الصباح- المديح النبوي..ثقافة يتعلمها الموريتانيون منذ ال


.. عن قرب | كوميدي تحولت إفيهاته لنغمات موبايل


.. لقاء الفنانة ميس كمر على قناة فنون وحديث عن مشوارها الفني




.. تفاعلكم: أبناء نجوم يدخلون عالم التمثيل لأول مرة في رمضان


.. مسرحية في بيروت لدعم مستشفى في غزة