الحوار المتمدن - موبايل



مَرْجِعْ

شيرزاد همزاني

2017 / 5 / 19
الادب والفن


لا أزال أفكر فيكِ
كلما
أشرقت شمس الصباح
كلما
أطل القمر ولاح
كلما
تنفستُ
كلما
أبصرتُ ما يُشعِرُ القلبَ
بألأنشراح
رؤية حبيبن تعاقدت كفيهما
بلبلٌ يغني على غصنِ شجرةٍ
يناجي الرياح
وردةٌ تعبق بشذاها الفواح
صوفيٌ يذوب في عالمِ ألأرواح
كل شئ يعيدني أليكِ
فأنتِ المرجع في حياتي
وأنتِ الشعلةُ المنيرةُ والمصباح
لولاكِ
لعشتُ في ظلمةٍ دامسةٍ
ولم يعرف قلبي ألأفراح
كلما فكرتُ فيكِ
تُسعَدُ نفسي
فأنتِ كأبنة العنب
جالبةٌ للسعادة
مزيلةٌ للأتراح







اخر الافلام

.. زوار مهرجان الا?يام الثقافي: المهرجان فرصة لاكتساب الثقافة و


.. تشويقة لقاء الفنان الكوري Rain على العربية


.. احترف فن الهيب هوب، وبدأ بالغناء باللغة الإنكليزية ثم دمج بي




.. كواليس فيلم #الحمولة_المحظورة طريق الحرس الثوري إلى #اليمن


.. مطالبة بإدراج الثقافة الجنسية في المدارس في المغرب