الحوار المتمدن - موبايل



يا رفيقة الصبح

عبد صبري ابو ربيع

2017 / 6 / 19
الادب والفن


يا رفيقة الصبح
عبد صبري ابو ربيع
أنتِ لستِ كالبنات
لكِ صبحٌ يفوق
كل الحكايات
وابتسامة ثغر
كرقص الفراشات
أموت من فرح ٍ
على تلك النظرات
تطير روحي
ما بين أرض وسموات
هي والطير يا ليت لي
تلك الجناحات
فأفر بها فوق البحار
والمحيطات
وأبني لها بيتاً
من الورد والباسقات
يارفيقة الصبح
وما الصبح إلا للجميلات
تتراقص العيون فوقها
من كل جنبٍ
فتنشق الآهات
أنتِ يا سيدة الاصباح
والمساءات
طرف ٌ من عينيكِ
يقتل كل الحسرات
يلومني البعض
وأنا المتيم
بناعمة الوجنات ِ
تمنيت ان ارى عمري
كالامس رقيق الذكريات








اخر الافلام

.. الشاعر العراقي الكبير طالب الصالحي .. وقصيدة الردي


.. أشرف ذكي عن مسرحية «ليلة»: النوع دة مهم من المسرحيات الكوميد


.. هذا الصباح- مهرجان للموسيقى العربية الارتجالية بألمانيا




.. هذا الصباح-الترجمة الآلية تفتح آفاقا جديدة لقطاع الفندقة


.. أنا و أنا - حلقة الفنانة سمية الخشاب .. الجمعة 17 نوفمبر 201