الحوار المتمدن - موبايل



من الأعماق صرخت

مروة التجاني

2017 / 7 / 23
الادب والفن



أتوسل رحمتك ، أنت ، الوحيدة التي أحبها ،
من أعماق الهوة المظلمة التي هوى فيها قلبي .
هو كون كئيب أفقه رصاصي ،
حيث يسبح في الليل الرعب والتجديف ،


شمس بلا حرارة تسطع في الأعلى ستة شهور ،
وفي الستة شهور الأخرى يغطي الليل الأرض ؛
بلد أكثر عرياً من الأرض القطبية ؛
لا حيوانات ، ولا ينابيع ، لا خضرة ، ولا غابات !


هكذا فلا رعب في العالم
أكثر من البرودة القاسية لهذه الشمس الثلجية
وهذا الليل الهائل الشبيه بالسديم القديم ؛


أحسد مصير أحقر الحيوانات
التي يمكنها أن تغط في نوم بليد ،
إلى أن تنحل ببطء عقدة الزمن ! .

- من الأعمال الشعرية الكاملة لسيدي وإلهي شارل بودلير / ترجمة رفعت سلام .

_____________
شاركوا في الحملة :

http://www.ehamalat.com/Ar/sign_petitions.aspx?pid=945







اخر الافلام

.. فيلم Mike Boy بتوقيع المخرج السعودي حمزة طرزان


.. الفنان جهاد عبدو في أول تعليق له على المظاهرات في ايران وموا


.. فن الخط والموسيقى وسيلتان ترسمان الأمل على وجه شاب سوري




.. بتحلى الحياة – الممثلة بياريت قطريب


.. ست الحسن - -أوركسترا النور والأمل- .. عازفات حولن الموسيقى إ