الحوار المتمدن - موبايل



يا صاحب الهوى

عبد صبري ابو ربيع

2017 / 7 / 30
الادب والفن


يا صاحب الهوى
عبد صبري ابو ربيع
سلمت روحي اليه
كطائر مكسور الجناحين
سلمت قلبي اليه
ولما رآني بين يديه
فر مني وجَرّح عينيّ
وكأنه لم يرني
رهين عينيه
أي حلم ٍ مات
على شفا شفتيه
وأي الاماني لعنت
ما لامني العاذل فيه
سلمت روحي اليه
سلمت قلبي اليه
فر مني لما لامست
يدي يديه
كأنني غريب عليه
ولما هويت في هواه
جرني من عنقي
الى نار الصدود
ورسمت قصيدتي
على أجمل الخدود
يحاكيني بشفتيه
وضحكات عينيه
وحبال المودة تقطعت
حين لامست يدي يديه
هو الذي بنى أوهام عشقي
وصار كل يوم في طريقي
ولما شربت الكأس كله
فر مني بعينيه ورجليه
كأنني غريب عليه
يا صاحب الهوى خلصني
من كيد ثغريه
وأنا الضمآن يا صاحب الهوى
والماء بين يديه







اخر الافلام

.. المايسترو سليم سحاب.. مبادرة شخصية لتدريب أطفال مشرّدين على


.. فنانون أفغان يحولون الجدران الإسمنتية في العاصمة كابول الى ج


.. هذا الصباح-معرض بالمكسيك يجسد أبطال فيلم الرسوم -كوكو-




.. ازدهار الترجمة الثقافية في أفغانستان


.. SNL بالعربي - حلقة الفنانة فيفي عبده.. السبت 18نوفمبر 2017