الحوار المتمدن - موبايل



فاضل خليل.. وداعا..!

طالب الجليلي

2017 / 10 / 9
الادب والفن


كتب صديقي الطبيب عبد الامير المختار نعيا لوفاة فنان العُراق فاضل خليل .. فعلقت:

الف شكر لك اخي العزيز الامير أمير ..
قد لا يعني الفقيد لمن لا يعرفه سوى انه ( ممثل ) .. لكنه فاضل ابن ( خليل الحلاق) !
كان محله ( صالونا) ثقافيا يلتقي فيه مثقفو مدينة العماره .. والمناضلون ...فاضل خليل ابن حي ( الجِدَيدَه) ؛ أفقر احياء مدينة العماره التي ولد فيها ايضا الفنان الممثل والمخرج الفقيد الذي مات بصمت !! في زمن ( الجزر الثقافي الجاري) ( حسن حسني) ...
فاضل خليل ؛ بطل أشهر مسرحية في تاريخ المسرح العراقي ( النخلة والجيران ) لأشهر كاتب عُراقي ( غائب طعمه فرمان) !!
شكرا لك أمير
و
معذرة عن الإسهاب في كتابتي المتواضعة جدا عن عميد أكاديمية الفنون العراقية الذي فارق العُراق وليس الحياة بصمت
فاضل خليل..!







اخر الافلام

.. سرقة لوحة أصلية للفنان بيكاسو


.. فيلم -لافتات الإنتقام- يحصد خمس جوائز بافتا


.. هذا الصباح- شريك العمر.. مسرحية ناقدة لواقع شباب غزة




.. ???????قصص اللاجئين تلهم المخرجين في مهرجان برلين السينمائي


.. كل يوم - يوسف زيدان: فيلم المصير فضيحة وليس له علاقة بابن رش