الحوار المتمدن - موبايل



بين سنجار وبني قريظة.. التاريخ يعيد نفسه.

فارس الكيخوه

2017 / 10 / 18
العلمانية، الدين السياسي ونقد الفكر الديني


كنت اشاهد قبل أيام برنامج شباب توك.وكان لقاء في ألمانيا مع إحدى الفتيات الازيديات،وهي تسرد وتتحدث عن المأساة والمعاناة التي لاقوها من قبل داعش بعد سيطرة الأخير على مدينتهم الصغيرة سنجار(موصل .- العراق )...
انها فعلا كانت فترة عصيبة وسوداء ،لن تنمحي بسهولة لا من ذاكرة الايزيديين ولا من ذاكرة العراقيين ..…..
... إنها مأساة حقيقية أن تسلب حرية وكرامة الإنسان وحقه في الحياة، لأنه كافر ونجس في نظر الآخر ..وأنها مأساة أخرى أن يأتي ذلك من أبناء بلدك والتي تربطك بهم كل الروابط الإنسانية تحت خيمة العراق ... .ومأساة أكبر أن يقوم أهل بلدك بمساعدة غرباء لا تربطهم معهم أي رابطة جغرافية أو ثقافية أو تراثية ولا حتى اللغة.فقط الدين .يقوم الغرباء بسحق كل القيم والأعراف والأخلاق فيصولون ويجولون وأهل بلدك يشاركون ويلعنون ويباركون ..لا تعميم هنا.لقد كانت هناك بطولات فعلا من عراقيين أنقذوا حياة الإيزيديين.لان إنسانيتهم ووطنيتهم كانت أكبر من كل شيء…...
1400 سنة بين غزوة بني قريظة وغزوة سنجار ولكن لا يفصلهما غير حقيقة واحدة . سنجار اليوم هي هي بني قريظة الأمس…فالتاريخ يعيد نفسه.
.داعش التزم بالقرآن والسنة .وداعش فعل بالضبط ما فعله محمد قبلهم في بني قريظة. حصار .أسرى .قتل وذبح انتهاك الأعراض .توزيع السبايا على المقاتلين .وبيع الآخر..
اختلف الزمان والمكان ولكن لم تختلف النظرية والتطبيق….
من يدافع عن غزوة بني قريظة اليوم، فليتفضل ويكتب لنا كيف خانوا ؟ ثم لماذا اصطفى محمد لنفسه ريحانة، وهو الذي ذبح جميع أهلها ؟ فهل رحمته وسعت ريحانة فقط ؟
...لا تصدعوا رؤوسنا رجاءا بقول أن .داعش لا يمثل الإسلام والرسول قال " لكم دينكم ولي ديني " وانا اقول عن أي رسول تتحدثون ؟ رسول مكة أم المدينة ؟ وماذا عن " قاتلوا الذينَ لا يؤمنون بالله ولا باليوم الآخر…. وماذا عن "لا يجتمع دينان في الجزيرة " ،وماذا عن " أمرت أن أقاتل الناس" …. أليس هو نفس الرسول ؟ أم أن سورة التوبة وهذه الأحاديث منسوبة لبوذا ؟
نعم بني قريظة لم يؤمنوا برسالة محمد وكذلك الإيزيديين ...فكان مصيرهم الذبح والسبي ..
ما ذنب هؤلاء الإيزيديين، لكي يقتلوا ويذبحوا ويهجروا ويسبوا ؟ مواطنين طيبين ومخلصين وبسطاء .لا أذية لهم لأي إنسان .مواطنين هويتهم العراق أبا عن جد .هذا البلد الذي كان مهد الحضارات يوما، أصبح اليوم مهد الخرابات بفضل الدين والسياسة….
مبروك عليك حريتك ياسيدتي وأنت في بلد غريب لا تتحدثين لغته ولا تعرفين تراثه ولا جغرافيته ه ولا حتى اي شي يربطك فيه ...بلد يحاول أن يضمد جروحك ويرجع كرامتك .بلد يحاول أن يعطيك فرصة لحياة أفضل.. ..بلد ، قوانينه الإنسانية فاقت وعلت على قوانين اله القرآن ،فلا سبي ولا ملك يمين ولا كافر ولا نجس . بلد يقول لك .أنت إنسانة ليست للبيع !!!!!!!!
تحياتي….







التعليقات


1 - عشت يا فارس.
خليل احمد ابراهيم ( 2017 / 10 / 18 - 09:46 )
في الحقيقة لا يمكنني أن أضيف له شيئاً،ولكن تاكيدٱ-;- لما كتبت قريب من داري
يسكنون أناس ايزيدية وقع لهم أفراد من عوائلهم في أيدي الدواعش،وعندما يتحدثون عن ما أصابهم يندى لهم جبين الإنسانية،
تحيى للإنسانية.


2 - غريب اليد والوجه واللسان
ابو انور الكوفي ( 2017 / 10 / 18 - 13:38 )
لاننا نحاول ان لا نبتعد عن ثوابتنا الوطنيه والانسانيه أصبحنا غرباء في بلادنا ... غرباء بكل ما للكلمه من معنى .. غرباء في وطن منهوب صار نصفه لداعش واعوانها واتباعها ونصف آخر لماعش واتباعها .... ماعش اليوم الوجه الآخر لداعش .. في بلدتي الصغيره التي تحتضن الفرات حيث الكوفه صار القول الفصل لافغاني وباكستاني واصفهاني أو ذيل لهم وذنب صغير بوسعه ان يشهر آيه من كتاب الكافي بوجهي في أي لحظه ويصرخ قف انا هنا .... !! واقع حالنا كالأيتام في مأدبة اللئام .... بل ربما بعض اللئام ارحم


3 - نعم .هذا صحيح
فارس الكيخوه ( 2017 / 10 / 18 - 14:24 )
نعم.اخي خليل..تحيا الإنسانية...وانا دائما اقول واحث على أن الدين لله ولكن الإنسانية والوطن للجميع...
تحياتي


4 - اخي ابو انور الكوفي
فارس الكيخوه ( 2017 / 10 / 19 - 00:16 )
نعم اخي.الثوابت هي الإنسانية والأخلاق.والعراق اليوم بأمس الحاجة لكليهما..والخطوة الاولى هي في نقد الدين ،لماذا الدين . لأنه غيبي.وكل غيبي قابل للنقد والغربلة في يومنا هذا . وكل دين لا يتوافق مع الزمن هو دين جامد...ماذا جنى الوطن من الدين ؟ ومن الرابح ومن الخاسر في هذه التجارة ؟كفانا نفاقا على الذات .....
تحياتي..

اخر الافلام

.. جدل في الجزائر حول المصادر -المشبوهة- لتمويل بناء وترميم الم


.. شاهد: يهودية تنجو بأعجوبة من سقوط حجر بحائط المبكى


.. مراسلة فرانس24: أكثر من ألف مستوطن يقتحمون المسجد الأقصى ودع




.. نجاة نائب الرئيس الأفغاني عبد الرشيد دوستم من هجوم انتحاري ت


.. ماذا يعني إقرار إسرائيل قانون -يهودية الدولة-؟