الحوار المتمدن - موبايل



مَذَلة

شيرزاد همزاني

2017 / 10 / 23
الادب والفن


شعبٌ لا تزال تُسَيِّرهُ العشائر
ويحكمه والٍ ظالمٌ
جائر
ذو العقل لا يعيش بينهم
ينأى عنهم أصحاب الضمائر
كالمبذر فوق الصخور الصماء
يحصد من مجهوده دوماً
الخسائر
العارفون فيه لا يزالون يحلمون
هلموا
ألأحلام ما يوماً قررت المصائر
أحتمٌ علينا أن نعيش عبيداً
أعَقِمَ شعبنا أن يهبنا
الثائر
لا زال المتباهي بمحتده يسومنا
سوء العذاب
بعد أن قتلنا
بعد أن نهبنا
بعد أن ركبنا وقادنا لحظنا العاثر
أنهض ايها الشعب المسكين
أعظم الذلِّ
خضوعٌ لجبانٍ بالشجاعة متظاهر







اخر الافلام

.. هذا الصباح- مبادرة لتدريس الموسيقى والغناء لأطفال لاجئين


.. صباح العربية: -جود- فيلم يحكي قصة كفاح السعوديين


.. المايسترو سليم سحاب.. مبادرة شخصية لتدريب أطفال مشرّدين على




.. فنانون أفغان يحولون الجدران الإسمنتية في العاصمة كابول الى ج


.. هذا الصباح-معرض بالمكسيك يجسد أبطال فيلم الرسوم -كوكو-