الحوار المتمدن - موبايل



عن التنويم المغناطيسي

نادية خلوف

2017 / 10 / 24
الصحة والسلامة الجسدية والنفسية


يشغل موضوع النوم بال الإنسان منذ القدم ، كما أنّ الشفاء من الأمراض لشغل باله أيضاً، وربما يسأل نفسه قبل النوم عن سرّ الوجود ومصير حياته فيصيبه القلق، أو ربما يصيبه بسبب ضائقة، أو مرض، وقد أوجدوا حديثاً مواضيع حول النّوم بعضها يتعلّق بالتأمّل، وبعضها يتعلّق بالرّفاه، فلو كنت تملك المال فإنّ أماكن التنويم المغناطيسي تساعدك على التعرف على نفسك، وتقدم لك المتعة.
التنويم المغناطيسي يعني: إمكانية نقل شخص إلى حالةِ نوم من أجلِ أن يكون عقله أو وعيه في حالة سكينة يمكنُ من خلالها معالجة الأمراض . وإذا كانت تمارين التأمّل تعتمدُ بشكل أساسي على تمارين التنفّس العميق حيث الشهيق والزفير .فإنّ التنويم المغناطيسي الذاتي لا يخرج عن هذا الإطار، ولن أتطرّق إلى أمراض كثيرة، أتحدث عن بعض أمراض العصر مثل الضغوط النفسية، الخجل، والقلق، حيث يساعدنا هذا النوع من التمارين على التخفيف منها وربما القضاء عليها حسب القراءات التي قرأتها حول الموضوع، وعندما جربته طبعاً لم أنجح.
هناك أسماءٌ متعدّدة لعنوان واحد .مثلاً طريقة الشحن بالبطارية . يمكنك أي أن تعتبرَ نفسك كالبطارية تشحن نفسك بالطاقة الإيجابية ، وطرد الطاقة السلبية عن طريق التنفس ، وطرد الأفكار الهدّامة معها ، ثم تتخيّل أن الطاقة تسري إليك بدءاً من أطرافك .
تقنيات هذا الشحن تكون
- أن تستلقي على ظهرك في مكان هادئ في خارج المنزل أو داخله ،على شاطئ بحر، تحتَ شجرة، أو في مكانٍ منعزلٍ .خافت الضوء .
- أفرد أصابع كفيك واجعل جهتها إلى الأعلى وكذلك افرد أصابع قدميك
- دع الأفكار التي تردُ إلى ذهنك ترحل مع كلّ نفسٍ تتنفّسه
- أن تغمض عينيك وتنشغل بالتنفس ،تعدّ إلى سبعة عند كلّ تنفّس سواء كان شهيقاً أو زفيراً بحيث تراقبُ ارتفاع معدتك وانخفاضها، ثمّ قم بتخيّل الجمال في هذا الكون وأنت مغمض العينين إن كنتَ في المنزل ، لكن افتح عينيك إن كان هناك قمرٌ ونجوم وأنت على الشاطئ مثلاً .
- بعد عدة دقائق سوف تشعرُ بالارتخاء التام . قارب قدميك من بعضهما . شد أصابع يديك . تخيّل أنّ الطاقة تدخل من أطرافك وتسري في جسدك وكأن الأطراف هي لواقط للطاقة .
- حدّث نفسك بصوتٍ عالٍ عن الإيجابيات والقدرات التي تملكها . قد تأخذُ إغفاءةً قصيرةً بسبب الاسترخاء . تجدّد الطاقة لديك .
- انهض على رؤوس أصابع قدميك ومباشرة إلى حمّام دافئ .
أما الطريقة الثانية فهي تركّزُ على وسط الجسم . أي على الصرة ، وهذا التركيز يتمّ من خلال الخيال، وهي تتبع نفس الطريقة في التأمّل حيث
- تستلقي على الظهر .
- تغمض عينيك
- تركّز في خيالك على مركز البطن
- العمل على التنفّس شهيق وزفير عميقين
- طرد الأفكار السلبية . وقد يسترخي جسدك بعد دقائق ، وتكون عندك الفرصة للتجدد من خلال هذا التأمل ، ودائماً خلال تلك العمليات . يحدث نومٌ لمدة عدة ثوان أو دقيقة يسجلُ الوعي فيها حالة الخلاص من السلبيات.
البعضُ لا يؤمنُ بالطرقِ الروحانيةِ للشفاء مثل التنويم المغناطيسي ، وحتى الذين يؤمنون بذلك ليس لديهم القدرة على المواظبة على تلك التمرينات . الإنسان ميّالٌ بطبعه إلى عدم الالتزام بالروتين حتى لو غيّر حياته ، كما أنّ التنويم الذاتي يعتمدُ على جهدٍ فرديّ غير ملزم ، لذا فإنّ الانضمام إلى مجموعة هو أفضل لأنّ أداء الإنسان مع الجماعة يتحسن ، وقد أصبحت صفوف اليوغا المتخصصة تقدّم كل أنواع اليوغا التي تعتمدُ في أساسها على التنّفس ، والتي تعطي للنفس انشراحاً يشبه انشراح نفس المتعبّد عندما ينهي طقوس عبادته .
رأي شخصي:
رغم أنّني أحبّ أن أقرأ عن التأمّل، ورغم أنني سجلّت عدة مرات في مراكز للتدريب، كان الأمر ممتعاً مع الجماعة. التأمّل هو نوع من أنواع اليوغا، وهو نوع من أنواع العبادة، قد تعطي بعض راحة البال لمن لا تسكنه الهموم، والمتاعب، مثلما تعطي الصلاة للمؤمن" المرتاح ماديّاً" ربما السلام الدّاخلي، لكن لنا أن نتصور أنّ أماً فقدت أحبتها في الحرب . هل سوف يكون " التنويم المغناطيسي" علاجاً لها؟ ، وهل يمكنها النّوم بهذه الطريقة؟







اخر الافلام

.. الغوطة.. حصار يزداد تفاقما


.. اخبار عربية | قوى المعارضة السورية تتفق على ارسال وفد موحد ا


.. اضواء على العراق: مقدمة برنامج 22 تشرين ثان 2017




.. كمال يلدو: عن كيفية تعامل الدولة والمواطن الكريم مع آثارنا ا


.. الميليشيات الإيرانية.. والمستنقع السوري