الحوار المتمدن - موبايل



ليليث

نادية خلوف

2017 / 11 / 5
دراسات وابحاث في التاريخ والتراث واللغات


المرأةُ الثعبان، الشهوة ،المرأةُ التي تمصّ دمَ الرجال والأطفال،و الروح السوداء للعالم. إنها ليليث.
أطلقت تلك الأوصاف على امرأةٍ أتت من الأساطير القديمة هي إيزيس أو ليليث. امرأةٌ متمرّدةٌ تسعى للتفوّق والحريّة. شهوانيةٌ ، تقودُ الآخرين معها في دوّامة الألم، بطلةٌ يائسةٌ، وحيّة ساحرة.
هكذا تنظرُ لها الأساطير السّامية القديمة، يقالُ بأنّها زوجةُ آدم الأولى التي تمنى من الله أن يخلقها من أجله، لكنّها رفضتْ الرضوخَ له، يقالُ أيضاً أنّها أخت آدم التوأم التي خلقتْ مثلُه من طين. خلقت حوّاء من أحد ضلوع آدم كي تخضع له ولا تتمرّدُ .

.ليليث ابنة الشيطان، وامرأة الظلام " روح العالم السوداء " تلك المرأة الخالدة بسحرها الجهنمي التي تذكرنا بأن قوى الموت تستجيب لقوى الحياة
ويكونُ التوازن بين قوتين هما " الذكرُ والأنثى، الليلُ والنهارُ " فالحبّ لا يختلف عن عملِ الطبيعة، يحتاج لقوتين على الدوام.
قد تكونُ ليليث هي الأنثى الحقيقية الموجودةِ داخل كلّ امرأة لديها كبرياء الأنثى، وطموحها في التحرّرمن سلطةٍ تفرضُ عليها من الرجلِ.
القصص السومرية تقولُ : أنّ إله السماءِ كان قد أمرَ بإنبات شجرة صفصافٍ على نهر دجلة، وعندما كبرت الشجرة اتخذ التنين من جذورها بيتاً، واتخذ الطائر المخيف من أغصانها عشّاً، وفي الجذعِ عاشت ليليث . عندما قتل كلكامش التنين، واقتلع الشجرة . هربت ليليث إلى البريّة وبقيت هناك.
هل يخافُ الرجلُ من " روح العالم السوداء " هذه ؟
الرجال لا يخافون الجميلات، ولو كانوا مدركين أنّ ليليث تغريهم كي تمصَّ دماءهم. لابدّ لهم من المغامرة، والموتُ فداءً لهذه الغريزة القاتلة التي يبحثُ الرجلُ عنها. ليليث الجميلة المتمرّدة التي لا يمكنها الخضوع لإرادة أحد هي مطلبُ الرجلِ الذي يبحثُ في المرأة عن الغموض . والتمرّدِ والكبرياء.يبحث الرجلُ عن ليليث ليثبت رجولته.
ألهمت تلك الشخصية الشعراء، والفلاسفة ومنهم الفيلسوف غوته ، سميتْ شخصيتها بمسمى جديد هو "روح الحرية "
وأصبحتْ تمثّل الحرية بدلاً من الروح السوداء، وما الاتهاماتُ لها بأنّها أفعى سامّة سوى مقولة رجل لا يفهم أنّ التمرّد هو جزء من جمال المرأة
وفي الأعمال الشعرية والفنية في ذلك العصر، رسّخت أسطورة ليليث باعتبارها رمزا للمرأة التي تتمتع بالجمال والذكاء والقوة.
لحظة التحوّل في تلك الشخصية الأسطورية كانت عندما رسمها دانتي بهيئة حديثة كي يسقط على أسطورتها مضموناً معاصراً.
إذا كانت ليليث الشقيقة التوأم لآدم، وكانت تعيش معه في جنات عدن، وآدم هو ملك الجنة، بينما كانت تتطلّعُ أن تشاركه الحكـم غير أن ذلك لم يتحقق رغم أنها كانت تتّصف بالحكمة والأناة ورباطة الجأش، وقد ضاقت ليليـث ذرعا بآدم الذي كان اقلّ منها ذكاء وحكمة، فأُخرجت من الجنّة بناء على طلبه، و بعدها تعلّمت من إله النور المزيدَ من الحكمةِ ، وعاشت ملكـة لليـّل، إذ كانت تدعو السُـمّـار والساهرين للرقـصِ والمرح إلى أن يغيبَ ضـوء القمر.
أصبحت ليليث، بفضلِ تمسّكها بحرّيتها الشخصية، واعتدادِهـا بنفسـها وتحكّمها في رغباتها ، وتمرّدهـا على استبـداد الرجل، رمزا للكثير من الحركـات النسائيةِ في العالم .
إذا كانت الأسطورة تتحدّثُ عن المرأة الجميلة الذكية التي أخرجت من الجنّة لتعيشَ في الظلام . سواء كانت أخت آدم أو زوجته ، فإن ليليث وآدم هما اليوم موجودان حقيقة بنسخة معاصرة. وكلما ازداد ذكاء المرأة، وطالبت بحريّتها كلما أراد آدم أن يعيدها إلى الليل .
الذكورةُ والأنوثةُ قوتان متوازنتان . فإذا كان الرجلُ يتمتّعُ بقوة العضلاتِ فإنّ المرأة تتمتّعُ بقوةِ الروح والثباتِ . وإذا كانَ الشاعرُ ، والفيلسوفُ يبحثُ عن ليليث لتزيده إلهاماً ، فإنّه يبحثُ في وطننا العربيّ عن حواء لتكون خاضعة له ، وبذلك لا يتمُّ التوازن المطلوبُ بين القوتين ، وهذا هو السبب الأوّل لهذا الدمار، لكنّ الظروف العربية وأهمها الفقر تجعلُ المرأة خاضعة بكل المقاييس . بل ربما لا تهتمّ سوى لطعامها وطعام أولادها .والرجلُ خاضعٌ أيضاً من أجلِ لقمةِ العيشِ .
لم تطلبْ ليليث من آدم سوى إشراكها في الحكم ، فأخرجها من الجنّة
ليليث المرأةُ المتوهجة جمالاً وعشقاً . الملهمة تعيشُ في جسدِ كلّ امرأة .
تبحثُ عن ذاتها في حرية مطلقةٍ لا حدود لها .
تدافع عن حريتها ،ولا تقبل العبودية ولو رحلت إلى الظلام .
أينما حلّتْ ستكونُ ملهمةً وسيكونُ لها عالم من الجمال، حتى الليل توّجها ملكةً عليه.
ليس كلُّ الرجالِ هم آدم، لكنّ كلّ النساء هنّ ليليث ، وإنّ إدراكِ هذه الحقيقة من قبلِ الرجلِ تجعلُ الحياةَ أكثرَ بهجة حيثُ يحظى بامرأة ملهمة، وروح للحرية. . .







اخر الافلام

.. ترويج/ من واشنطن


.. ترويج/ لقاء اليوم- وزير الداخلية الباكستاني أحسن إقبال


.. أردوغان: قمة سوتشي مهمة جدا للمنطقة




.. مسابقة لإحياء الرقص الشعبي الروسي بموسكو


.. الحريري يؤكد بعد لقائه السيسي في القاهرة ضرورة حفاظ لبنان عل