الحوار المتمدن - موبايل



الثقافة وعلاقتها بالهندسة الاجتماعية

وليد يوسف عطو

2017 / 11 / 21
الفلسفة ,علم النفس , وعلم الاجتماع


الثقافة وعلاقتها بالهندسة الاجتماعية

كتب البروفيسور العراقي علي عباس مراد في كتابه :
( الهندسة الاجتماعية : صناعة الانسان والمواطن)- ط 1 – 2017- ابن النديم للنشر والتوزيع – الجزائر – وهران ودار الروافد الثقافية – ناشرون – بيروت – لبنان :

(ان الهندسة الاجتماعية التي صنعت وتصنع وستصنع الانسان على الدوام وفق انموذج مرغوب ,مصمم ومخطط سلفا ,عبر تزويده بالثقافة , وتقويم وتعديل انسانيته على الدوام بتقويم وتعديل مادتها الثقافية بالهندسة الاجتماعية ايضا ,هي التي تمنح الانسان الشعور بالذات الذي اطلق عليه الطبيب والمحلل البنيوي – النفسي الفرنسي ,وابرز دعاة العودة الى مدرسة التحليل النفسي الفرويدية,ومعارضي مدرسة التحليل النفسي الامريكية ( جاك لاكان 1901- 1981م )تسمية (الشعور المتخيل ),وعده شرطا وبداية لاندماج الانسان بالمجتمع وتبنيه لثقافته ).

راى التوسير في هذا الشعور شرطا لشعور الانسان بانه صانع افعاله ,وهو شعور ضروري بقدر ماهو مضلل ايضا.وياتي هذا الشعور المتخيل بالذاتية نتيجة لفعل الاجهزة الايديولوجية وتاثيرها .ويوضح هذا الامر ان الهندسة الاجتماعية روح الحياة الانسانية وجوهرها ,فاذا كان الناس يتصرفون باي شكل ولاي هدف ,فانهم لايفعلون ذلك لمجرد انهم يريدونه فحسب , بل وايضا بسبب مايشعر به الاخرون ,ويفكرون فيه,ويخططون له .

ان البشر ينتجون الثقافة ويخلقون التاريخ . ويرى عالم الاجناس والاثار الامريكي بيتر فارب ان الثقافة جزء اساسي من سلوك اعضاء المجتمع . وهذا يفسر مصطلح الصدمة الثقافية Culture shock وهي ان يفاجا المرء عند وصوله الى بلاد غريبة بان مايفترضه الناس هناك ,يختلف اختلافا كبيرا عن الافتراضات الراسخة في ذهنه والتي تعود عليها .

واذ يجعل ذلك من الانسان العاقل ,كائنا ثقافيا بقدر ماهو كائن اجتماعي , فستكون الثقافة الانسانية ظاهرة اجتماعية , فالثقافة لاتوجد الا بوجود المجتمع , ثم ان المجتمع لايقوم ولا يبقى الا بالثقافة .ومن ثم تعتمد الثقافة على وجود المجتمع , اي لاوجود للثقافة بدون وجود مجتمع ما .لذا فان الثقافة نتاج للمجتمع وبالتالي فالانسان جوهريا كائن ثقافي.

تعريف الثقافة وعلاقتها بالهندسة الاجتماعية

ان كلمة (ثقافة)مشتقة في اللغة العربية من الفعل الثلاثي (ثقف )بضم القاف .يقول الفيروز آبادي في القاموس المحيط :
ان (ثقف ثقفا وثقفا وثقافة :صار حاذقا , خفيفا ,فطنا ,وثقفه تثقيفا : سواه ).ويقول ابن منظور في لسان العرب : ثقف الشيء : حذقه , وثقف :صار حاذقا فطنا , فالثقافة في اللغة العربية هي الصيرورة الى الحذق والخفة والفطنة التي هي احكام العقل عند التبصر في امر ما ومعالجته , وعليه,فان المثقف ,هو كل حاذق في مهنته ,وكل خفيف فطن لماح ومتبصر ,وتثقيف المرء او الشيء :تسويته , اي جعله سويا ,كقولنا ثقف ( بتشديد وفتح القاف )الرمح : اي سواه فجعله سويا مستويا .

راى اليوت ان الثقافة كلمة ذات مدلول واسع يشمل جميع النشاطات والاهتمامات المميزة لشعب ما .وتبنى منظورا بنيويا انعكس في رؤيته للثقافة بوصفها ( طريقة حياة شعب معين , يعيش معا في مكان واحد , وهذه الثقافة تظهر في فنونهم , وفي نظامهم الاجتماعي , وفي عاداتهم واعرافهم , وفي دينهم . لكن كما ان الانسان اكثر من مجموع الاجزاء المختلفة المكونة لجسمه , كذلك تكون الثقافة اكثر من مجموع فنونها واعرافها ومعتقداتها الدينية .

ان الثقافة عند الانثروبولوجيين ( هي جملة العقائد وضروب السلوك والتقاليد والتقنيات التي تنتقل في درب الوراثة غير البيولوجية , درب الوراثة الاجتماعية ).ويشير البروفيسور علي عباس مراد الى ان الثقافة مبنى وليست معطى . لذلك فانها تتكاثر وتنتقل بالوراثة الاجتماعية – الثقافية , ولا تتكاثر بالوراثة الجينية الطبيعية التي تختلف عنها في امرين اساسيين :

1 – ان توارث الخصائص الثقافية يحدث اصطناعيا وموضوعيا واختياريا . وهي خصائص قابلة للتغيير جزئيا او كليا , خلافا لتوارث الخصائص الجينية الذي يحدث طبيعيا وذاتيا وحتميا ,وهي خصائص غير قابلة للتغيير .

2 – ان توارث الخصائص الثقافية يمكن ان يحدث في اتجاهين , حيث ينقلها السابق الى اللاحق , مثلما يمكن ايضا ان ينقلها اللاحق الى السابق , خلافا للخصائص الجينية والتي تتوارث في اتجاه واحد من السابق الى اللاحق فحسب.

يعتقد الباحث المهتم بثقافة الطفل هادي نعمان الهيتي انه ( مثلما تهيا للاطفال الصغار ان يرضعوا الحليب من الاثداء ,تهيا لهم ان يرضعوا شيئا من ثقافة المجتمع من خلال امتصاصهم التدريجي لبعض عناصرها , وعملية امتصاص الاطفال للثقافة اتخذت تسميات عديدة ,اذ نجد مصطلحات مثل : التعلم ,التربية,التنشئة الاجتماعية ,التنشئة الثقافية , وغيرها الكثير..لذا يبدو ان هذه العمليات هي اساليب نقل وتكوين لهذه الثقافة ).

استنتاجات اخيرة

يخلص عالم الانثروبولوجيا , مؤسس علم الانثروبولوجيا الامريكي المعاصر ( فرانز بواس 1855 -1942 ):
(الى ان الثقافة هي التي تشكلنا وليس البيولوجيا ). وهو مايجعل الثقافة هي المسؤولة عن تشكيل هندسة وصناعة طبيعتنا وخصائصنا الانسانية الفردية والاجتماعية , ومن ثم فانه يجعل من يشكل هذه الثقافة المسؤول عن تشكيل , هندسة,صناعة ,هذه الطبيعة والخصائص .

تعد الهندسة الاجتماعية اليوم , مثلما كانت التربية في الماضي ومن بعدها التنشئة , مسؤولة عن التصميم المقصود والمخطط سلفا لانشطة ووسائل واساليب وظروف صناعة وتعديل وتغيير التفكير والسلوك الانساني في الافراد بشكل مباشر , والمجتمعات بشكل غير مباشر ,عبر عمليات الانتاج واعادة الانتاج المعنوية للانظمة المجتمعية الفكرية والقيمية والسلوكية كمكونات اولية واساسية لهذه البيئة ,تمهيدا لادماج الافراد الذي انتجتهم وتنتجهم ماديا ومعنويا في هذه الانظمة والبيئات الكلية الحيوية المتفاعلة التي تحتويها لتلبيةاحتياجات هؤلاء الافراد ومجتمعاتهم وتحقيق اهدافهم







التعليقات


1 - من كل روض زهرة!
أفنان القاسم ( 2017 / 11 / 22 - 09:29 )
أرجو أن يكون مقالك القادم أعمق، ومجهودك أكثر من ناقل، وأكبر من عارض، وذلك في غوصك المعرفي، وتحليلك لما يتم في الوجه المقابل، للثقافة لا كهندسة بل كمفاهيم صنعتها الهندسة: كيف الوعي يبدو؟ وكيف الثقافة تكون تحت تأثير هذا الوعي؟ أسعدني فتحك لباب التعليقات!


2 - الدكتور افنان القاسم المحترم
وليد يوسف عطو ( 2017 / 11 / 25 - 11:08 )
اهلا بك في بيتك الثقافي ..

كتاب الهندسة الاجتماعية جديد على المكتبة العراقية والعربية . وقد لقي رواجا كبيرا في

مكتبات بغداد وارتفع سعره بسبب الطلب المتزايد عليه وقلة المعروض منه

لذا فضلت استعراض اهم جوانب الكتاب في مقالات مختصرة .

سبق ان كتبت مقالات كثيرة عن الثقافة والوعي لكنني لم ادخل في اعماق تشكل الوعي

لصعوبة الموضوع وعدم اتفاق العلماء فيما بينهم لكنني في اخر مقالاتي حول

تقنية النانو بينت راي بعض العلماء فيس تشكل الوعي منفصلا عن باقي فعاليات الدماغ

كما كتبت عن تطور الدماغ وعن الاسئلة الوجودية حول تركيب راس انسان على جسد انسان اخر

كمال كتبت عن علاقة الوعي بالمادة مثلا مقالتي (الغوص عميقا في عالم الكم )..

في الاونة الاخيرة وبسبب تردي صحتي وضعف الذاكرة والبصر وتشتت الذاكرة

بت لااستطيع قراءة الكتاب الالكتروني

كتبت كثيرا عن الرثاثة وعن المثقف واستعرضت كتاب العالم غوستاف لوبون ( سيكولوجية الجماهير )


يتبع..


3 - الدكتور افنان القاسم المحترم
وليد يوسف عطو ( 2017 / 11 / 25 - 11:15 )
تتمة

البحث في الهندسة الاجتماعية سيوصلنا الى عدة مسارات فكرية ومعرفية منها البحث

عن العقل الجمعي العربي الاسلامي والعقل اللاواعي والموروثات في هذا العقل

وسيوصلنا الى البحث عن الذاكرة العراقية وهي تمثل هوية الامة العراقية لذا قامت قوات

الاحتلال الامريكي بتدمير هذه الذاكرة مثل سرقة ونهب المتاحف العراقية وسرقة المواقع الاثرية



كما تم تدمير الكنائس والمساجد الاثرية وقام صدام باعادة بناء بابل بطاتبوق جديد وتم اخراج بابل من ارشيف اليونسكو

حرق وسرقة ارشيف الاذاعة والتلفزيون وارشيف المكتبة الوطنية ودار الوثائق العراقية


4 - أنا قرأت كل هذا يا وليد!
أفنان القاسم ( 2017 / 11 / 25 - 11:15 )
وإعجابي كبير، لهذا السبب تساءلت مع مقالاتك الأخيرة السهلة أين الباحث فيك؟ سلامتك ألف سلامة، ويروح الشر عنك...


5 - الدكتور افنان القاسم المحترم
وليد يوسف عطو ( 2017 / 11 / 25 - 11:22 )
سبق ان كتبت عن كثير من المواضيع المشابهة لذا يمكننا الربط بين الهندسة الاجتماعية

وبين الذاكرة وهوية الامة والبحث عن طرق الهندسة الاجتماعيسة لاخضاع الناس

مثلما فعلت النازية والفاشية والستالينية والبعث وصدام

اليوم تتم البرمجة لاخضاع الجماهير عن طريق تدمير البنى التحتية واقراض دولنا من قبل صندوق النقد الدولي ورفع يد الدولة عن واجبها في تقديم الخدمات

وتحويل دولنا الى دول فاشلة ومفلسة تمهيدا لاعادة هندستها من جديد وفق مصالح القوى الكبرى ..

ختاما تجنبت محاولات البعض بالتشويش على مقالاتي بمنع التعليق ..

ختاما تقبل مني وافلر مودتي وتقديري


6 - الدكتور افنان القاسم المحترم
وليد يوسف عطو ( 2017 / 11 / 25 - 12:50 )
شكرا على سؤالك عني ..


وعن بحثك عن روح الناقد في مقالاتي وسرعة كتابة مشاعركم تجاهي ..

تقبل وافر احترامي وتقديري ومحبتي..

اخر الافلام

.. غوطة دمشق الشرقية.. كارثة إنسانية لا تجد من يوقفها


.. غاز المتوسط.. بحر نزاعات


.. العراق.. موسم انتخابي ساخن




.. مقرب من نتانياهو -شاهد ملك- بقضية الفساد


.. القهوة بالسعودية.. صناعة وتراث